ما هي متلازمة التراجع الذيلي ؟

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٢ ، ٤ أبريل ٢٠١٩
ما هي متلازمة التراجع الذيلي ؟

متلازمة التراجع الذيلي أو ما تُعرف بالانحدار الذّيلي عبارة عن مرض نادر يكون فيه غياب للعجز أو العصعُّص، وتشوه في الفقرات القُطُنّية مما يؤدي لحدوث اضطرابات بمناطق تُسمى المُعصّرات التي يوجد فيها.

متلازمة التراجع الذيلي

  • يتميز هذا المرض بنمو الجنين نمواً غير طبيعياً في بعض أجزاءه وخاصة الأجزاء السفلية من العمود الفقري.
  • يعاني الجنين من عدم اكتمال نمو الحوض أو أعضاء أخرى بالقُرب منه في أجهزة مختلفة من الجسم، أو عدم وجوده كلياً.
  • يُصّيب هذا المرّض شخصاً لكل خمس وعشرون ألف ولادة حية.

أعراض متلازمة التراجع الذيلي

  • يتميز المرض بتراجع في نمو السفلة الذيلية.
  • تمتاز المناطق المصابة بالقرب من أسفل الظهر في الجهاز البولي والهضمي والتناسلي والأطراف الأخرى بعجز النمو.
  • قد يكون هناك نقص في الفقرات حول الحبل الشوكي لدى بعض الأفراد المُصابين بهذا المرض.
  • وجود كيس مملوء بسائل يُغطي الفقرات السُفلية من جهة الخلف.
  • انحناء غير طبيعي في العمود الفقري يُصّاب به الأشخاص المُصابون بمتلازمة التراجع الذيلي.
  • هذا المرض قد يؤدي لوجود تشوهات في القفص الصدري، قد تؤدي إلى صعوبات في التنفس ومشاكل في الجهاز التنفسي.
  • محدودية الحركة عند بعض المُصابين نظراً لأن عظام الورك لديهم قد تكون صغيرة.
  • عظام الرجلين غير مكتملة النمو وقد تكون غير موجودة أصلا عدا عظام الفخذين، والأرداف قد تكون معدومة.
  • قد يعاني المرضى المُصابين بهذا المرض من تلف في الكلى، وقد يوجد هناك تشوهات أخرى كازدواجية الحالبين الناقلين للبول مما قد يؤدي إلى التهابات كلوية تقود للفشل الكلوي في نهاية المطاف.
  • قد يكون بعض المرضى المُصابين بمتلازمة التراجع الذيلي يعانون من تشوهات في الأعضاء التناسلية كبروز المثانة، وقد يكون عند الإناث هناك تداخل بشكل غير طبيعي بين المُستّقيم والمهبل.
  • في حالات نادرة عند المُصابين بهذا المرض قد يكون هناك عدم وجود لبعض أجزاء الجهاز التناسلي أو انسداد في فتحة الشرج.

أسباب متلازمة التراجع الذيلي

  • من أهم أسباب الإصابة بهذا المرض الخطير، هو حالة من التفاعل بين بعض المؤثرات البيئية والعوامل الوراثية.
  • وقد يتطور هذا المرض عند الجنين إذا ما كانت الأُم مُصابة بمرض السّكري، وقد يتطور كثيراً إذا كانت الإصابة بمرض السُكري في حالات مُتَّقدمة، كما من الممكن أن يولد أطفال مُصابين بهذا المرض لم تكُن امهاتهم قدّ أُصيبت بمرض السُكري.