ما هي عشبة المدينة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
ما هي عشبة المدينة

يمكن اعتبار عشبة المدينة من الشجيرات أكثر منها من الاعشاب، و تمتاز بتفرعاتها الكثيرة التي تنشأ بالقرب من التربة و لذلك غالبا لا يظهر ساقيها، تمتلك عشبة المدينة أوراق شبيهة بأصابع اليد ذات زهور بنفسجية اللون مائلة للزرقة، أما بالنسبة لثمارها فهي صغيرة و كروية ذات لون أرجواني داكن.

عشبة المدينة

  • تتواجد هذه النبتة بشكل أساسي في منطقة البحر الأبيض المتوسط و وسط أسيا، و يمكنها التعايش مع مختلف المناخات.
  • يمكن لعشبة المدينة تحمل أقصى درجات الحرارة ارتفاعا، و كما يمكنها تحمل الانخفاض الشديد للحرارة.
  • تفضل هذه النبتة النمو في التربة الرطبة العميقة و النفذة للماء، و الجدير بالذكر أنها يمكن أن تنجو خلال أيام الجفاف.

استخدامات و فوائد عشبة المدينة

  • تستخدم ثمار عشبة المدينة في صنع العلاجات و التي تستخدم بشكل رئيسي لعلاج مشاكل الحيض و الرحم و النفاس.
  • تمتاز عشبة المدينة في قدرتها على تنظيم الحيض و تنظيف الرحم، كما أنها قد تساعد في علاج العقم الناتج عن نقص هرمون البروجسترون.
  • الجدير بالذكر بأن فاعلية هذه العشب بعلاج العقم ليس سريعا و قد يحتاج لتناولها لمدة 3-7 أشهر.
  • إما بالنسبة لاستخدام هذه العشبة من قبل الرجال فيتمثل في علاج تضخم البروستات و تثبيط الرغبة الجنسية المفرطة.
  • من الاستخدامات الأخرى و التي لم يتم التأكد من فاعليتها هي علاج نزلات البرد و مشاكل المعدة و ألم العينين و الصداع الاعتيادي و الصداع النصفي.
  • أظهرت بعض الدراسات الحديثة بأن مستخلصات عشبة المدينة يمكن أن تساعد على طرد الحشرات في حال استخدامها بشكل موضعي على البشرة.

محاذير الاستخدام 

  • لا يعد استخدام هذه العشبة خلال الحمل والرضاعة آمنا، وذلك لكونها تؤثر بشكل مباشر على افراز الهرمونات في الجسم.
  • لا ينصح باستخدام عشبة المدينة بعد عمليات التلقيح الصناعي، و ذلك لكونها قادرة على أن تفسده.
  • لا يجب تناول عشبة المدينة أو أي من مستخلصاتها من قبل الأشخاص الذين يعانون من أمراض نفسية أو ذهنية، و ذلك لكونها تتعارض مع العلاجات و تزيد من إفراز هرمون الدوبامين.

لا يجب تناول هذه العشبة في الحالات التالية لدى السيدات:

  • سرطان الثدي أو الرحم أو المبايض.
  • التهاب بطانة الرحم.
  • الأورام الليفية للرحم.
  • حساسية الهرمونات.