ما هي شجرة الغرقد ؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٣ ، ٣ أبريل ٢٠١٩
ما هي شجرة الغرقد ؟

شجرة الغرقد أو شجرة اليهود، أو عنب الديب، أو العوسج، أو السحنون، كُلها أسماء للشجرة نفسها، وهي عبارة عن شجرة شوكية تتكون من مواد عصفيّة، والتربينات الثلاثية، والفلافونيدات، وفلويدات، وزانتين، وسُكّريّات، وأملاح معدنيّة مُختلفة وعديدة مثل المنغنيز والنيكل والكروم والنُّحاس، وهي من الشجر المُعمّر، وتُستخدم ثمارها وأوراقها في وصفات علاجيّة للعديد من الأمراض.

مواصفات شجرة الغرقد

يبلُغ طول شجرة الغرقد من مترين إلى أربعة أمتار تقريباً، ساقها متعرّجة ومتفرّعة ومتداخلة ببعضها، أوراقها صغيرة ولونها أخضر مائل إلى الصفار، وهي أوراق سامة وشوكيّة وحادة، أزهارها بيضاء مُزرقّة، والثّمار عنبيّة لحمية لونها يكون أخضر في البداية، وعند النُّضج تُصبح حمراء، مذاق الثمار حلو وتحتوي على البذور البُنية بداخلها، وتستخدم في الكثير من العلاجات الشعبيّة.

أماكن انتشار شجرة الغرقد

تنتشر شجرة الغرقد في المناطق التي تكون أراضيها رملية ساحلية وحصوية، فتتواجد في المناطق الصحراوية مثل جنوب المملكة العربية السعودية، وتحديداً بوادي السرحان، وتوجد أيضاً في فلسطين وسيناء ووادي الأردن وليبيا والكويت.

وصفات علاجية من نبات الغرقد

  • علاج للمغص واضطرابات المعدة: حيث أن أكل كمية قليلة من ثمار الغرقد الطازجة، تساعد في تسكين الآلام للمعدة والمغص، وتُعتبر من المُسكنات القوية.
  • علاج الإمساك: إغلي كميّة قليلة من أوراق نبات الغرقد في الماء، ثم اتركه لمدة 10-15 دقيقة لينتقع، واشرب كوب منه يومياً.
  • علاج الفم والأسنان: يتم عصر ثمار الغرقد، ثم يغلى العصير ويكثف، ويتم الغرغرة فيه للاستفادة من قدراته في مكافحة الالتهابات.
  • علاج للعين: يُغلى عصير ثمار الغرقد، ويُترك ليَبرُد، ثم يُضاف له الحليب، ويوضع على شكل قطرات في العين.

فوائد الغرقد

لنبات الغرقد الكثير من الفوائد الصحيّة، ومنها:

  • تطهير المسالك البولية والمثانة، حيث يُعد مُدر طبيعي للبول.
  • يُساعد في تقوية حاسة البصر.
  • يعمل على زيادة قوة الدم في الجسم.
  • يقي من أمراض الكبد، ويُساعد في تحسين وظائفه.
  • يساعد في الحد من تساقط الشعر وتقويته.
  • يعمل على تسوية ضغط الدم المُرتفع.
  • مُلين للمعدة ويساعد في طرد الغازات.
  • تناوله بشكل مُستمر يساعد على التخلص من مُشكلة الإمساك المُزمن.
  • يُعالج الإلتهابات في الأسنان والفم، بالإضافة إلى التهابات الحنجرة.
  • يعمل على تصفية العين والتخلص من الرمد.
  • يُساعد في تحسين عملية الهضم في المعدة.
  • التخلص من التشققات في الشفتين.
  • يُعتبر علاج لأمراض القولون.

الغرقد في الإسلام

ذُكِر الغرقد في أحد الأحاديث النبوية الشريفة، فعن أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبي صلّ الله عليه وسلم قال:" لا تقوم الساعة حتّى يُقاتِل المُسلمون اليهود فيقتلهم المُسلمون حتّى يختبئ اليهود من وراء الحجر والشجر، فيقول الحجر والشجر: يا مسلم يا عبد الله هذا يهودي خلفي فتعال فاقتله، إلا الغرقد، فإنه من شجر اليهود".