ما هي الوذمة الرئوية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٦ ، ٢ أبريل ٢٠١٩
ما هي الوذمة الرئوية

الرئة

تعد الرئة من أهم الأعضاء في جسم الإنسان، ومن أكثرها حساسية وتأثيرًا على عمل كافة الأعضاء والأجهزة في الجسم، فهي العضو المسؤول عن عملية التنفس، ومن خلالها تتم عملية تبادل الغازات ليتمكن الجسم من الحصول على حاجته من غاز الأكسجين الضروري للعمليات الحيوية في الجسم، كما يتم التخلص من غاز ثاني أكسيد الكربون في هذه العملية، أما بالنسبة للرئتين في الإنسان فإنها تتكون من قوام إسفنجي يكون معلقًا في القفص الصدري، وهناك العديد من الأمراض التي تصيب الرئتين، والتي تسبب التأثير على عملها، وتعد الوذمة الرئوية من أهم المشكلات الصحية التي تصاب بها الرئة، فما هي الوذمة الرئوية.

معلومات عن الوذمة الرئوية

فيما يلي بعض المعلومات عن هذا المرض الذي يصيب الرئتين في جسم الإنسان:

  • تعرف الوذمة الرئوية على أنها حالة تسمم تصيب الرئة من خلال تراكم السوائل داخلها، وينتج عن الإصابة بهذا المرض حدوث خلل في عملية التنفس من خلال الحد من قدرة الرئتين على العمل بشكل طبيعي.
  • عند الإصابة بهذه الحالة المرضية تتجمع السوائل داخل الأكياس الهوائية الموجودة في الرئتين ما يتسبب في قلة كمية الأكسجين التي تدخل إلى جسم الإنسان.
  • تختلف حدة الإصابة بالوذمة الرئوية من شخص إلى آخر، وعادة ما تكون الإصابة بها طفيفة، ثم تتطور هذه الحالة على نحو مفاجئ لينتج عن ذلك ما يسمى بالوذمة الرئوية الحادة، والتي يمكن أن تشكل خطرًا على حياة الإنسان، لذا فعند حصول هذه الحالة لا بد من إجراء التدخل الطبي الطارئ، ونقل المصاب بها إلى أقرب مركز طبي.
  • يعد ضيق التنفس، وزيادة عدد مرات التنفس في الدقيقة الواحدة من أهم الأعراض التي تظهر على المصاب بهذه الحالة المرضية، بالإضافة إلى قلة وجود الأكسجين في الدم والذي يؤثر على كافة العمليات الحيوية في الجسم بسبب نقص الأكسجين.

أسباب الإصابة بالوذمة الرئوية

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالوذمة الرئوية والتي من أهمها ما يلي:

  • المشكلات القلبية: وهو المسبب لغالبية حالات الإصابة بهذا المرض الرئوي حيث تنتج معظم حالات الوذمة الرئوية بسبب مشكلات القلب.
  • الإصابة بالالتهابات الرئوية: تؤثر الالتهاب الرئوية على صحة الرئتين وتتسبب في عدم عملها بشكل طبيعي، وقد ينتج عن الإصابة بهذه الالتهابات تجمع السوائل في الأكياس الهوائية ما يتسبب حالة التسبب نتيجة تراكم هذه السوائل في الرئتين.
  • تناول عقاقير طبية معينة: هناك بعض العقاقير الطبية التي يؤثر تناولها على الرئتين، ويؤدي إلى تجمع السوائل في الأكياس الهوائية ما ينتج عنه حدوث هذه الحالة المرضية.