السريالية هي حركة أدبية فنية، أُسست على يد الفنان الفرنسي أندريه بريتون في العام 1924، و تعتمد هذه الحركة بشكل أساسي على نظريات فرويد في التحليل الأدبي النفسي، حيث أن جميع الأعمال الفنية و الأدبية في هذه الحركة مستوحاة من الجانب اللاواعي لدى الفنانين و الأدباء. أفكار الحركة السريالية يعتمد كل من ينتمي لهذه الحركة على بعض الأفكار التي تساعدهم على إنجاز مختلف الأعمال الأدبية و الفنية، و تتمثل هذه المعتقدات بالآتي: العقلانية أو الوعي البشري يعمل على ضغط و تحجيم خيال الإنسان، مما يجعله عاجز عن الإبداع و التعبير دون حدود. الأحلام و الجزء اللاواعي من عقل الإنسان، يمثل قوة الخيال و القدرة على الإبداع، كما أنه يعبر عن رغبات المرء الحقيقة المدفونة في داخله. التلقائية هي من أهم و أفضل أدوات العمل الفني و الأدبي، و تعني تطبيق الأفكار الأولية دون معالجتها بالمنطق. هدف السريالية هو تحرير اللغة و الأفكار و المعتقادات من قيود العقلانية. من هو مؤسس الحركة السريالية كما ذكر سابقا، يعد الفنان الفرنسي أندري بريتون هو المؤسس لهذه الحركة متأثرا بشكل كبير بأفكار و نظريات فرويد حول التحليل النفسي. ولد الفنان بريتون في العام 1896، وقد درس الطب العام والطب النفسي، وعمل خلال الحرب العالمية الأولى في قسم الأعصاب في مستشفى نانت، و توفي في العام 1966. تأثر بريتون بشكل كبير بأفكار فرويد، حول الأحلام والعقل اللاواعي هما الأساس والمصدر الوحيد للإبداع والابتكار الأدبي و الفني. بعد دراسة بريتون لأعمال و نظريات فرويد استعان بلويس اراغون و فيليب سوبال و تريستان تزارا (مؤسس الدادانية)، من أجل تأسيس الحركة السريالية. أبرز الأعمال السريالية مساكن الرغبة و هي لوحة فنية رسمت من قبل الفنان الإسباني سلفادور دالي في العام 1929. حرب السمك أحد اللوحات السريالية، التي رسمت من قبل الفنان اندري ماسون في العام 1926. القناع الأفريقي من أعمال أندري بريتون في العام 1948. مامبو من أعمال الفنان جوان ميرو في العام 1968. راقصات تحت سماء نجمية أحد اعمال الفنان ماكس ايرنست في العام 1951.

ما هي السريالية

ما هي السريالية

بواسطة: - آخر تحديث: 12 أغسطس، 2018

تصفح أيضاً

السريالية هي حركة أدبية فنية، أُسست على يد الفنان الفرنسي أندريه بريتون في العام 1924، و تعتمد هذه الحركة بشكل أساسي على نظريات فرويد في التحليل الأدبي النفسي، حيث أن جميع الأعمال الفنية و الأدبية في هذه الحركة مستوحاة من الجانب اللاواعي لدى الفنانين و الأدباء.

أفكار الحركة السريالية

يعتمد كل من ينتمي لهذه الحركة على بعض الأفكار التي تساعدهم على إنجاز مختلف الأعمال الأدبية و الفنية، و تتمثل هذه المعتقدات بالآتي:

  • العقلانية أو الوعي البشري يعمل على ضغط و تحجيم خيال الإنسان، مما يجعله عاجز عن الإبداع و التعبير دون حدود.
  • الأحلام و الجزء اللاواعي من عقل الإنسان، يمثل قوة الخيال و القدرة على الإبداع، كما أنه يعبر عن رغبات المرء الحقيقة المدفونة في داخله.
  • التلقائية هي من أهم و أفضل أدوات العمل الفني و الأدبي، و تعني تطبيق الأفكار الأولية دون معالجتها بالمنطق.
  • هدف السريالية هو تحرير اللغة و الأفكار و المعتقادات من قيود العقلانية.

من هو مؤسس الحركة السريالية

  • كما ذكر سابقا، يعد الفنان الفرنسي أندري بريتون هو المؤسس لهذه الحركة متأثرا بشكل كبير بأفكار و نظريات فرويد حول التحليل النفسي.
  • ولد الفنان بريتون في العام 1896، وقد درس الطب العام والطب النفسي، وعمل خلال الحرب العالمية الأولى في قسم الأعصاب في مستشفى نانت، و توفي في العام 1966.
  • تأثر بريتون بشكل كبير بأفكار فرويد، حول الأحلام والعقل اللاواعي هما الأساس والمصدر الوحيد للإبداع والابتكار الأدبي و الفني.
  • بعد دراسة بريتون لأعمال و نظريات فرويد استعان بلويس اراغون و فيليب سوبال و تريستان تزارا (مؤسس الدادانية)، من أجل تأسيس الحركة السريالية.

أبرز الأعمال السريالية

مساكن الرغبة
و هي لوحة فنية رسمت من قبل الفنان الإسباني سلفادور دالي في العام 1929.

حرب السمك
أحد اللوحات السريالية، التي رسمت من قبل الفنان اندري ماسون في العام 1926.

القناع الأفريقي
من أعمال أندري بريتون في العام 1948.

مامبو
من أعمال الفنان جوان ميرو في العام 1968.

راقصات تحت سماء نجمية
أحد اعمال الفنان ماكس ايرنست في العام 1951.