ما هي أهداف علم النفس التربوي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٤ ، ٣ أبريل ٢٠١٩
ما هي أهداف علم النفس التربوي

علم النفس التربوي هو فرع من فروع علم النفس، و يقوم على الدراسة العلمية للسلوك الإنساني في المواقف التربوية المختلفة، مما يساعد الفرد على النمو المتكامل من النواحي الجسمية و العقلية و الاجتماعية ليتكيف مع نفسه و مع محيطه، و هو من أهم المقررات اللازمة لتدريب العاملين في المجال المدرسي من معلمين و مرشدين.

أهداف علم النفس التربوي

  • يزود المعلم بالمهارات التي تساعده في التمييز بين أساليب التدريس و التأهيل النفسي، ما بين الصحيح و غير الصحيح منها، و يقدم له آخر ما توصلت إليه الدراسات العلمية في علوم السلوك و التعامل مع المواقف التربية.
  • تعريف المعلمينبطرق التدريس الصحيحة لإيصال المعلومات بسهولة و بأقل مجهود.
  • إجراء التجارب النفسية لتحديد سلوكات الطلاب و مدى ذكائهم في مختلف المراحل العمرية، و بالتالي وضع المناهج المناسبة لهم.
  • تدريب الطلاب على التفاعل الاجتماعي بما حولهم من معلمين و زملاء و بيئة محيطة بشكل إيجابي.

بماذا يهتم علم النفس التربوي

  • النمو الجسمي و العقلي، بالإضافة إلى النمو السلوكي.
  • دراسة تفاعل التلاميذ مع البيئة المحيطة من معلمين و تلاميذ.
  • تنمية القدرة على حل المشاكل.
  • صحة التلاميذ النفسية و مشاركتهم لمشاكلهم.
  • تحسين القدرة على مواصلة التعلم على المدى البعيد.

كيفية قيام علم النفس التربوي بوضع الأساسيات الصحيحة للتعليم و التعلم

  • الاعتماد على المنهج العلمي في جمع المعلومات و تحليلها.
  • إجراء التجارب لتحديد أفضل المناهج التعليمية لمختلف المراحل العلمية.
  • إجراء التجارب النفسية على التلاميذ و تحديد حجم ذكائهم.
  • يعتمد على الحقائق المثبتة في علم النفس.
  • التركيز على ملاحظة السلوكيات في البيئة الدراسية و تحليلها.

استخدامات علم النفس التربوي

الأهداف التعليمية و تعتمد على أهداف المؤسسة التعليمية، من تعليم و تربية.

صفات التلاميذ و سلوكهم ينبغي معرفة صفات التلميذ للوصول إلى أفضل الطرق لتعليمه بشكل أفضل، و لتنمية سلوكاته الاجتماعية و التفاعلية.

طرق التدريس يجب أن يتمكن المعلمين من تنمية القدرات المعرفية و السلوكية لطلابهم بطرق سهلة و ممتعة و بجهد أقل.

تقويم عملية التعليم يجب إجراء الاختبارات النفسية مما يساعد على تطوير العملية التعليمية و التربوية باستمرار.

فهم طبيعة عملية التعليم عندما يفهم المدرسون أهداف العملية التعليمية و التربوية، فإنهم يقومون باختيار أفضل الطرق لتحقيق أهدافهم و يعملون على تطويرها باستمرار.