ما هي أعراض الولادة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٠ ، ١٠ يوليو ٢٠١٩
ما هي أعراض الولادة

الولادة

الولادة هي العملية التي يخرج فيها الجنين من رحم الأم إلى العالم الخارجي، وهي تمتد لتشمل خروج المشيمة والحبل السري والأغشية المحيطة بالجنين، وتحدث نتيجة لتغيرات فسيولوجية تحدث في الجسم، ولتشخيصها لا بد من توافر شرطين اثنين؛ الأول انقباضات رحمية منتظمة، والثاني توسع في عنق الرحم نتيجة لهذه الانقباضات، فإن وجد توسع في عنق الرحم دون انقباضات رحمية سمّي ذلك قصورًا في عنق الرحم، وإن وجدت انقباضات رحمية منتظمة دون حدوث توسع في عنق الرحم لا يصح تسمية ذلك بالولادة، [١] فما هي أعراض الولادة؟، وما الفرق بينها وبين الطلق الكاذب؟، وما مراحلها ومتى يحين موعدها؟.

ما هي أعراض الولادة

في إجابة لسؤال: ما هي أعراض الولادة؟، فإن هناك مجموعة من العلامات التي تحدث قبل موعد الولادة دالة على قربها؛ كآلام الظهر ونزول الوزن والإسهال، ثم يلي ذلك مجموعة علامات أخرى تدل على بدئها، وتشمل الآتي: [٢]

  • الإحساس بتناقص انتفاخ البطن، ويحدث ذلك نتيجة لنزول الجنين من البطن إلى الحوض، ومن الممكن أن يرافق ذلك زيادة الرغبة في التبول نتيجة لضغط الرحم على المثانة البولية، كما ويصبح التنفس أكثر سهولة من ذي قبل، وقد يحدث ذلك قبل عدة أسابيع أو عدة ساعات.
  • خروج سدادة عنق الرحم المخاطية، حيث تعمل هذه السدادة على إغلاق عنق الرحم؛ لتمنع بذلك دخول البكتيريا إلى الرحم، وتحدث الولادة بعد خروج هذه السدادة مباشرة أو بعد عدة أسابيع من ذلك.
  • انقباضات براكستون هيكس، والمسماة بالمخاض الكاذب، وهي انقباضات رحمية غير منتظمة، لا تتسبب في حدوث توسع في عنق الرحم، ولا يرافقها إحساس بالألم.
  • طلق الولادة، وهي انقباضات رحمية منتظمة، تزداد مدتها وشدتها وعدد مرات تكرارها مع مرور الوقت.
  • نزول ماء الرأس، وذلك نتيجة لتمزق الغشاء المحيط بالجنين.
  • توسع عنق الرحم وتلاشيه، ويحدث ذلك كنتيجة مباشرة لانقباضات الرحم المنتظمة، حيث يقصر عنق الرحم ويزداد اتساعه؛ ليسمح بمرور الطفل من فتحة المهبل.

الفرق بين الطلق الحقيقي والطلق الكاذب

يحدث الطلق الكاذب قبل حدوث الطلق الحقيقي، وعلى الأم الحامل أن تميّز بينهما لتعرف متى عليها أن تراجع المستشفى لإتمام عملية الولادة، وفيما يأتي أهم الفروقات بينهما: [٣]

  • المدة الزمنية بين كل انقباضة وأخرى، في الطلق الكاذب تكون الانقباضات غير منتظمة ولا تتقارب من بعضها مع مرور الزمن، في حين أن الطلق الحقيقي نكون انقباضاته منتظمة وتتقارب مع مرور الوقت.
  • علاقتها مع حركة الجسم، ففي الطلق الكاذب قد تتوقف هذه الانقباضات مع الحركة وتغيير وضعبة الجسم، أما في الطلق الحقيقي فلا تتوقف.
  • شدة هذه الانقباضات وقوتها، ففي الطلق الكاذب تكون هذه الانقباضات ضعيفة، وقد تكون قوية وتضعف مع مرور الوقت، إلا أنها في الطلق الحقيقي تزداد قوتها مع مرور الوقت.
  • مكان الإحساس بالألم، ففي الطلق الكاذب يكون الألم في مقدمة البطن أو منطقة الحوض، في حين أنه يبدأ من أسفل الظهر ويتحرك باتجاه البطن في الطلق الحقيقي.

مراحل الولادة

تقسم إلى ثلاثة مراحل رئيسة، وتعتبر المرحلة الأولى أطول هذه المراحل، في حين أن المرحلة الثالثة تعد أقصرها وأكثرها سرعة، وفيما يأتي بيان هذه المراحل: [٤]

  • يتوسع عنق الرحم ويتلاشى، وتقسم هذه المرحلة إلى مرحلتين اثنتين؛ في المرحلة الأولى يتوسع عنق الرحم حتى يصل إلى ستة سنتيمترات، لتبدأ بعدها المرحلة الثانية، والتي يكمل فيها عنق الرحم توسعه ليصل إلى عشرة سنتيمترات مع بداية المرحلة الثانية من الولادة، وتستمر هذه المرحلة من 12 إلى 19 ساعة تقريبًا.
  • تصبح الانقباضات أكثر قوة وأكثر قربًا من بعضها البعض، وفي هذه المرحلة تبدأ الأم بالدفع لمساعدة الجنين على الخروج، وتنتهي هذه المرحلة مع ولادة الطفل.
  • يحدث خروج للمشيمة من رحم الأم، وقد تستمر من خمس دقائق إلى ثلاثين دقيقة، مما يجعهلها أقصر هذه المراحل.

موعد الولادة

يحتاج الجنين بشكل طبيعي إلى تسعة أشهر داخل الرحم حتى يكون مستعدًا للخروج إلى العالم الخارجي، إذ يكون نمو الجنين قد اكتمل، وما هي إلا بضع أيام أو ساعات حتى يخرج من رحم الأم، [٥]إلا أن الولادة قد تحدث في وقت مبكر قبل الأسبوع السابع والثلاثين للحمل، وفي هذه الحالة تسمى ولادة مبكرة، ولهذه الولادة المبكرة عدة أسباب، كارتفاع الضغط والانفجار المبكر لكيس الماء، وهي تؤثر سلبًا على الطفل المولود، إذ أن نموه لم يكتمل بعد، مما يدعو إلى الحاجة لوضعه في حاضنات الأطفال حتى يصبح قادرًا على العيش خارج رحم الأم، [٦] وفي حالات أخرى قد يستمر الحمل إلى ما بعد الأسبوع الثاني والأربعين، ويسمى في هذه الحالة بالحمل المديد، ومن أسباب ذلك؛ الحمل البكري وأن يكون الجنين ذكرًا، وعوامل جينية وحمل مديد مسبق، ويعود هذا التأخر في الحمل بالضرر على الجنين نفسه، فهو يسبب له العملقة وما ينجم عنها من مشاكل في عملية الولادة، مما أظهر الحاجة إلى تحفيز الولادة في مثل هذه الحالات. [٧]

المراجع[+]

  1. "Normal Labor and Delivery ", emedicine.medscape.com, Retrieved 6-7-2019. Edited.
  2. "Labor & Delivery", my.clevelandclinic.org, Retrieved 6-7-2019. Edited.
  3. "Pregnancy and Signs of Labor", www.webmd.com, Retrieved 6-7-2019. Edited.
  4. "Having a Baby: Birth Plans & Stages of Labor", www.livescience.com, Retrieved 6-7-2019. Edited.
  5. "Labor and Delivery", www.healthline.com, Retrieved 7-7-2019. Edited.
  6. "Causes of Preterm Labor", www.healthline.com, Retrieved 7-7-2019. Edited.
  7. "Postterm Pregnancy", emedicine.medscape.com, Retrieved 9-7-2019. Edited.