ما هي أضرار التمر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٩ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
ما هي أضرار التمر

التمر

يعد التمر الذي ذكره الله عز وجل بقوله في كتابه العزيز (وَهُزِّي إِلَيْكِ بِجِذْعِ النَّخْلَةِ تُسَاقِطْ عَلَيْكِ رُطَبًا جَنِيًّا)، والذي يحتل مكانة واهتماماً خاصاً عند المسلمين أحد أنواع الفاكهة الغنية بالقيم الغذائية العالية جداً والكثيرة، وهو من ثمار شجرة النخيل التي يكثر زراعتها في المناطق الصحراوية، ويتميز بشكله البيضاوي واحتوائه على نواة صلبة بداخله، ويصل طول الحبة الناضجة منه إلى (60) مليمتر، ويحتوي التمر على كمية كبيرة من السكريات تصل إلى (80%)، وتتفاوت القيمة الغذائية بالتمور حسب نوعها، وبالرغم أن العلم الحديث أثبت فوائده العديدة لجسم الإنسان، إلا أن الإفراط في تناوله يترتب عليه أضرار جانبية مختلفة، وسيُطرح في هذا المقال ما هي أضرار التمر.

أضرار التمر

ومن أهم أضرار التمر على صحة الإنسان ما يلي:

  • يؤدي إلى ارتفاع مستوى البوتاسيوم لدى مرضى السكري ومرضى الكلى، مما يستدعي الأطباء إلى منع المصابين بهذه الأمراض من تناوله بكثرة.
  • يتسبب في زيادة الوزن، وذلك لاحتوائه على سعرات حرارية عالية.
  • يسبب مركب الكبريتات الكيميائي الموجود به في قتل البكتيريا الضارة بالجسم، مما ينتج عنه اضطرابات بالجهاز الهضمي وما يسمى بمشكلة (التعصب الفركتوز أو سوء امتصاص الفركتوز) وتكون أعراضه ألم بالمعدة وتشكل الغازات والانتفاخات والإسهال.
  • من أضرار التمر وآثاره الجانبية الضارة ظهور الطفح الجلدي على الجسم.
  • يؤدي إلى الإصابة بالربو وخصوصاً لدى الأشخاص الذين يعانون من فرط حساسية التمر.
  • تسبب سماكتها مشكلة المضغ الصحيح لدى الأطفال الرضع ومضاعفات صحية كضيق بالتنفس.

أضرار التمر على صحة الحامل

  • إصابة الحامل بسكر الحمل الذي يشكل خطراً على صحة الأم والجنين، وذلك لاحتوائه على نسبة كبيرة جداً من السكريات.
  • يؤدي إفراط الحامل في تناوله إلى الإجهاض والولادة المبكرة.
  • يسبب الإكثار منه زيادة كبيرة في وزن الحامل والجنين.

فوائد التمر

بالرغم من أضرار التمر التي تنتج في بعض الأحيان عن الإفراط في تناوله، إلا أن له فوائد صحية كثيرة، فهو يحتوي على العديد من العناصر الغذائية المهمة لصحة ونمو الجسم مثل الفسفور والحديد والبوتاس والكبريت والنحاس والكالسيوم والكلورين والمنجنيز، إضافة إلى الدهون والأملاح المعدنية والكربوهيدرات، ومن فوائده الصحية ما يلي:

  • يساعد في تسهيل عملية الهضم.
  • يمد الجسم بالطاقة اللازمة.
  • يفيد الاعتدال بتناوله في علاج مشكلة الإمساك والدوار.
  • يساهم في علاج مرض التهابات الروماتيزم والعظام.
  • يساعد النساء الحوامل في الشهر التاسع على تسهيل عملية الولادة.
  • يقي الأمعاء من الإصابة بسرطان الأمعاء ويمنع ضعف المعدة.
  • يعمل على تقوية العضلات وبنية الجسم.
  • يزيد ويقوي من القدرة الجنسية لدى الجنسين.
  • يساعد في تنشيط وظائف الغدة الدرقية
  • يساعد في القضاء على مشكلة الدود.
  • يساهم في معادلة حموضة الدم المسببة لمشكلة النقرس والمرارة والحصى.