ما هو نقص التروية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
ما هو نقص التروية

جهاز دوران الدم

يعد الجهاز الدوري أو جهاز دوران الدم من أهم الأجهزة الموجودة في جسم الإنسان، ويتكون من القلب والأوردة والشرايين، ويعمل على إيصال الدم الذي تحتاجه أعضاء وأنسجة الجسم والذي يحمل الدم والأكسجين، حيث يقوم القلب بضخ الدم عبر الشرايين لتصل إلى الشعيرات الدموية الدقيقة التي توصل الدم إلى أجزاء الأنسجة الصغيرة في جميع أجزاء الجسم، وقد تحدث مشكلة في الشرايين والأوردة، ويحدث لها انسداد جزئي أو كلي وبالتالي تقل كمية الدم التي تروي بها الأعضاء، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن نقص تروية الدم للجسم.

معلومات عن نقص التروية

يعرف نقص التروية على أنه علة خاصة يحدث فيها نقص في إمدادات الدم لأجزاء معينة من جسم الإنسان نتيجة لحدوث مشكلة في الشرايين أو الأوردة أو الشعيرات الدموية التي تنقل الدم إلى أجزاء الجسم المختلفة، وهذا الانسداد قد يحدث في الشرايين التاجية الرئيسية، أو في تفرعات الشرايين، ويؤدي هذا النقص إلى الحد من كمية الأكسجين والجلكوز التي يحملها الدم إلى الأعضاء المختلفة كالدماغ والجلد والأطراف، ما ينتج عنه الإصابة بعديد الأمراض حسب العضو الذي يُحرم من كمية الدم الطبيعية التي يُزوَّد بها عادةً.

مخاطر نقص التروية

يمكن أن يتسبب حرمان الأعضاء المختلفة من الدم في جسم الإنسان إلى ما يلي:

  • الذبحة الصدرية: وتحدث هذه الحالة المرضية عند حرمان القلب من كمية الدم الطبيعية التي يتم إمداده بها نتيجة حدوث انسداد في الشرايين التاجية، وقد تكون هذه الذبحة الصدرية عابرة، أو قد تكون مزمنة وهذا يعتمد على درجة نقص التروية التي يتعرض لها القلب.
  • السكتة الدماغية: وتحدث هذه الحالة عند حدوث انسداد جزئي أو كلي للشرايين التي تزود الدماغ بالدم، ما ينتج عنه حدوث مشاكل عديدة كصعوبة الرؤية، وإصابة الجسم بالخدر في أحد الجانبين أو كليهما، وصعوبة تفسير الكلام وفهمه، وحدوث اضطراب في التوازن والمشي.
  • نقص تروية الأمعاء: والذي يحدث عند حدوث نقص في تدفق الدم الواصل إلى الأمعاء والقولون، وينتج عن ذلك تقليل كفاءة الهضم والامتصاص في الأمعاء، وحدوث انتفاخات في البطن، بالإضافة إلى الغثيان والتقيؤ، وفي بعض الحالات قد تظهر قطرات من الدم في البراز.
  • نقص تروية الجلد: ويحدث عن حدوث انسدادات في الشعيرات الدموية التي تغذي الجلد بالدم، وينتج عن ذلك شحوب الجلد واصفراره، بالإضافة إلى ظهور القشرة، وتصبح البشرة أكثر دهنية من قبل.
  • نقص تروية العضلات: وتحدث عند نقص كمية الدم التي تصل إلى العضلات، وينتج عنها عدم قدرة العضلة على القيام بالجهد بشكل طبيعي، بالإضافة إلى تولد آلام شديدة عند بذل المجهودات العضلية.
  • نقص تروية الأطراف: وهي حالة واردة بشكل كبير بسبب بعد الأطراف عن القلب الذي يضخ الدم إلى أجزاء الجسم، وينتج عن هذه الحالة عدم قدرة الأطراف على القيام بوظيفتها بشكل طبيعي، وإحداث مشاكل في المشي، وقد تؤدي إلى الإصابة بالغرغرينا.

المراجع:  1