ما هو عقار إيبوبروفين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥١ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
ما هو عقار إيبوبروفين

العقاقير والأدوية

كان الناس قديمًا يعتمدون على الطب البديل الذي يعتمد على العلاج بالأعشاب والمواد الطبيعية المختلفة، ومن ثمَّ تم استخلاص العديد من المواد الفعالة في هذه المواد الطبيعية لصناعة العقاقير، كما تم تصنيع البعض منها بطريقة كيميائية، وتُعدّ العقاقير والأدوية من أهم الاختراعات التي توصل إليها العلماء والباحثون والأطباء والصيادلة، إذ أنها ساهمت في تخفيف آلام ملايين البشر المصابين بالأمراض وعالجت الآلاف من الأمراض والأعراض المصاحبة للمرض، ومن بين هذه العقاقير والأدوية عقار إيبوبروفين، وسيتم في هذا المقال تعريف ما هو عقار إيبوبروفين.

عقار إيبوبروفين

يُعدّ عقار إيبوبروفين Ibuprofen من الأدوية اللاستيرويدية التي تُستخدم كمضادة للالتهابات، ويقوم مبدأ عمله على تثبيط عمل الإنزيم الحلقي الأكسجينيز، كما يمنع تصنيع أحماض البروستاغلاندين الدهنية، ويُطلق عليه اختصارًا (NSAID)، ويُباع في الصيدليات بالعديد من الأسماء التجارية وأشهرها بروفين، ويُستخدم هذا العقار لعلاج العديد من الأمراض، ويُستخدم بالدرجة الأولى في تسكين الألم مثل ألم الأسنان وألم الدورة الشهرية والحمى والتهابات المفاصل، وقد تم تطوير هذا العقار على يد متخصصين في قسم مجموعة بووتس، ويمكن استخدامه كمسكن عام للألم دون وصفة طبية.

 استخداماته وآثاره الجانبية

يوجد العديد من المعلومات المتعلقة بهذا العقار، والجدير بالذكر أنه يكون على شكل أقراص دوائية عيار 200 ملي غرامًا أو 400 ملي غرامًا، وتستمر فعاليته في الجسم من 4 غلى 6 ساعات، ويجب أن لا تتجاوز الكمية المأخوذة منه في اليوم الواحد ما بين 800 إلى 1200 ملي غرامًا، أما أهم المعلومات عنه فهي كما يأتي:

  • يمكن أن يكون مفيدًا في علاج انخفاض ضغط الدم الانتصابي المزمن.
  • يمكن أن يفيد في علاج الزهايمر، كما يمكن ان يقلل من خطر الإصابة بالشلل الرعاش.
  • يقلل من تكتل الصفائح الدموية.
  • يمكن أن تسبب الجرعات الزائدة منه تأثيرات معوية، كما قد يسبب الشعور بالغثيان والنزيف المعوي وعسر الهضم والإسهال.
  • يمكن أن يسبب الشعور بالدوخة والصداع بالإضافة إلى احتباس السوائل في الجسم واحتباس الأملاح وارتفاع ضغط الدم، بالإضافة إلى ارتفاع الإنزيمات المعوية.
  • يوجد بعض الأعراض الشائعة بشكل قليل والتي تنتج عن تناوله مثل فرط بوتاسيوم الدم والإصابة بالفشل الكلوي والتقرحات المريئية والتشنج القصبي، كما يمكن أن يزيد من خطر احتشاء عضلة القلب.
  • يمنع بعض الأشخاص من تناول هذا العقار وهم: الأشخاص المصابين بمرض الربو القصبي، والذين يعانون من الحساسية لأي من مكونات هذا العقار، والمصابين بالقرحة الهضمية أو بنزيف المعدة وفي حالة الحمل، وخصوصًا في أشهر الحمل الأخيرة.
165621 مشاهدة