ما هو عذاب البرزخ

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥٢ ، ٣ أبريل ٢٠١٩
ما هو عذاب البرزخ

عذاب البرزخ هو عالم خفي ولا يعرف عنه أحد، فما يجري فيه صعب على الفهم لأنه من الغيبيات التي لا يعلم الإنسان بدايتها ونهايتها، فهو حاجز بين حدين فاصلين أو عالمين مختلفين هما الحياة الدنيا والآخرة، أو ما يعرف بالحياة الأخرى بعد الموت، فما الذي يعرفه العقل البشري عن عذاب البرزخ. قال تعالى في القرآن الكريم "حتى إذا جاء أحدهم الموت قال رب ارجعون* لعلي أعمل صالحا فيما تركت كلا إنها كلمة هو قائلها ومن ورائهم برزخ إلى يوم يبعثون" صدق الله العظيم.

ما هو عذاب البرزخ

  • ورد ذكر البرزخ في عدد من الآيات القرآنية، وكذلك في أحاديث الرسول عليه الصلاة والسلام، ولم يأتي في الكتب الدينية المنقولة عن الرسول أو تفسير القرآن الكريم ما يعلمنا الشرح الصريح لعالم البرزخ الذي يقطع الجدل حوله، ولهذا لا زلنا نتخبط الآن في تخمين أسراره الكثيرة.
  • ذُكر في بعض التفاسير أن عالم البرزخ هو إشارة إلى الانتقال بين عالمين، وأن الإنسان يمكث به ريثما يستقر إلى الضفة الأخرى من الحياة.
  • لا يمكن أن يدخل الإنسان عالم البرزخ وهو على قيد الحياة، إذ يجب أن تخرج الروح ويموت الجسد حتى تبدأ رحلة الانتقال.
  • في الحياة الانتقالية ما بعد البرزخ قد يكون الإنسان بخير إذ ينعم بالراحة والسعادة الأبدية ثوابا لأعماله الخيره في الدنيا، وقد يكون شقيا في العذاب الذي يتعرض له كجزاء على ما قدمت يداه من أعمال سيئة نهانا الدين عنها.
  • هناك أدلة دينية أثبتت أن أهل النار يلقون من العذاب نصيبا في البرزخ، ومن الأمثلة على هؤلاء قوم فرعون جزاء لهم على ما قدموا من كفر وجحود أمام دعوة موسى عليه السلام لهم.
  • ورد في القرآن الكريم الكثير من التحذيرات التي تحذر الإنسان من عاقبة أعماله السيئة، إذ أنه سوف يتمنى العودة إلى الحياة الدنيا لإصلاح حاله بعد أن رأى العذاب الشديد في عالم البرزخ.
  • كان الرسول صل الله عليه وسلم يتعوذ من عذاب القبر وما يحدث فيه من أهوال ستجعل الإنسان عاجزا عن تحمل ألمها.
  • ورد ذكر كلمة البرزخ في العديد من الكتب الدينية والفلسفية، ومن أهمها ما ذكره ابن منظور في كتابه لسان العرب حين عرف عالم البرزخ بالقول بأنه عالم يفصل بين كل شيئين.
  • توعد الله الكفار والمضلين الضالين بعذاب كبير في البرزخ جزاء لأفعالهم.
  • حددت الآيات القرآنية وقت البرزخ بأنه يحدث بعد موت الإنسان وقبل ابتعاثه.