ما هو داء السكري

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥١ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
ما هو داء السكري

داء السكري

يعدُّ داءُ السكري Diabetes أحدَ الاضطرابات الأيضيّة، والتي يُعاني الشخصُ فيها من ارتفاع السكر في الدم بشكلٍ مستمرّ، وينتجُ مرض السكري إمّا بسبب مشكلة في البنكرياس تؤدّي إلى قلّة إفرازه الإنسولينَ أو عدم إفرازه، أو بسببِ عدم استجابة الخلايا للإنسولين، وبناءً على سببِ الإصابة والمرحلة العمرية التي يُصاب بها الفردُ تم تقسيمُ مرض السكري إلى نوعين: النوع الأول وهو سكري الأطفال ويصيبُ ما يقارب ١٠٪ من جميع حالاتِ السكري، والنوع الثاني سكري الشباب ويصيبُ ما يقارب ٩٠٪ من جميع حالات الإصابة، وفي هذا المقال سيتمّ التحدّث عن داء السكري أسبابه وأعراضه وطرق علاجه.

أسباب داء السكري

يحدثُ مرضُ السكري من النوعِ الأول عندما يقومُ جهاز المناعة بمهاجمةِ خلايا بيتا في البنكرياس لسببٍ ما، ويعتقدُ العلماء أنه إمّا بسببِ الجينات أو بسبب الإصابة بفيروس، أمّا السكري من النوع الثاني فله أسبابٌ عدّة أبرزُها:

  • زيادةُ الوزن والبدانة وقلّة الحركة وممارسة النشاطات، فهذه كلُّها عواملُ تؤدّي إلى زيادة مقاومة الخلايا للإنسولين، وبشكلٍ عام فإنّ كثرة تراكم الدهون في البطن ترتبطُ بمقاومة الخلايا للإنسولين.
  • الجينات والتاريخ المرضيّ العائليّ، فبعضُ الجينات تزيدُ من خطرِ الإصابةِ بالسكري في المستقبل، إذ يمكنُها جعْلَ البنكرياس أقلَّ قدرةً على إنتاج الإنسولين.
  • بعض الأمراض الهرمونيّة، فزيادةُ إفراز الجسم بعضَ الهرموناتِ يزيدُ من مقاومة الخلايا للإنسولين، وأبرزها هرمون الكورتيزول.
  • تلف البنكرياس أو سرطان البنكرياس.
  • بعضُ أنواع الأدوية، فيوجدُ بعض أنواع الأدوية التي تؤثّر على خلايا البنكرياس، وأبرزها أدوية علاج الإيدز وأدوية علاج الأمراض المناعيّة.

أعراض داء السكري

غالبًا ما تبدأُ أعراضُ السكري من النوع الأول بالظهور خلال أسابيع من الإصابة، في حين أنَّ السكري من النوع الثاني يتطوّر ببطءٍ شديد على مدار سنوات، ومن الممكن أن تكونَ الأعراض خفيفة ولا يتمُّ ملاحظتها، ومن أبرزِ أعراضِ مرض السكري:

  • التعبُ الدائم وانخفاضُ الطاقة، فالخلايا حتّى تقومَ بوظائفِها تحتاجُ إلى السكر والذي تستخدمه كغذاء وطاقة، وفي حال الإصابة بالسكري فلن تستطيع أخْذَ السكّر، وسيبقى مرتفعًا في الدم، ممّا يؤدي إلى الشعور الدائم بالتعب والإرهاق.
  • كثرةُ العطش والحاجة إلى التبوّل، والسببُ في ذلك أنَّ الكليةَ بشكلٍ طبيعي تُعيد كلَّ السكر إلى مجرى الدم ولا تخرجه مع البول أبدًا، ولكن في حال ارتفاع السكر في الدم فسيقومُ الجسم بتقليلِ نسبته عبر إخراج جزءٍ منه مع البول، وهذا يؤدي إلى كثرة البول الناتج والشعور بالعطش بشكلٍ أكبر.
  • جفافُ الفم والجلد، فمعظم السوائل يتمّ إخراجها في البول، ممّا يؤدّي إلى الجفاف.
  • تغيراتٍ في مستوى الرؤية وضعفها.
  • الإصابة بعدوى الخميرة Yeast في الجهاز البولي بشكلٍ مستمر، ويعود هذا لأنَّ الخمائر تستخدم السكر في الغذاء، ممّا يعد الجهاز البوليّ مكانًا مناسبًا لها.
  • بطء شفاء الجروح والقروح.
  • فقدان الوزن غير الطبيعيّ.

طرق علاج داء السكري

يتمُّ علاج داء السكري بالاعتمادِ على نوعِه وعلى المسبّب، فالنوع الأول يتمُّ العلاج بالإنسولين مدى الحياة، أما النوع الثاني فيتم العلاج بالأدوية التي تساعد الخلايا على أخذ السكر من الدم، وفي الحالات المتقدِّمة يتمُّ العلاجُ بالإنسولين.