ما هو خط الاستواء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
ما هو خط الاستواء

خط الاستواء

يعرف خط الاستواء بأنه ذلك الخط الوهمي المرسوم على الخرائط من أجل تحديد المواقع الجغرافية على الكرة الأرضية، والجدير بالذكر أنه قد تم وضع هذا الخط على أسس معينة قامت على تقسيم الكرة الأرضية إلى خطوط طويلة يطلق عليها اسم (خطوط الطول) ودوائر بشكل عرضي تسمى بدوائر العرض، ولكل منها وظيفة معينة، لذلك سنقوم بتقديم أهم وأبرز المعلومات عن خط الاستواء خلال هذا المقال.

معلومات مهمة حول خط الاستواء

  • يقع تحديداً على نقطة الصفر الموجودة عل دائرة العرض.
  • يُطلق عليه أيضاً اسم خط غرينتش، ويقسم الأرض إلى قسمين، يحتوي القسم الشرقي على 180 خط، والقسم الغربي يحتوي على 180 خط.
  • تم حساب قطر الأرض بحيث أعتبر بأنه البقعة الأوسع على خط الاستواء، ويقاس قطرة الدائرة بخط مستقيم يمر عبر مركز الدائرة، وله مجموعة نقاط نهاية على حدودها، وتسمى هذه الظاهرة بالانتفاخ الاستوائي.
  • بفضل خط الاستواء تم تحديد طول محيط الكرة الأرضية الذي يُقدر بحوالي الأربعون ألف وستة وسبعون كيلو متر.
  • لا يمكن حصر أو تحديد درجات الحرارة على هذا الخط، فهي متفاوتة وتختلف على حسب ارتفاعه أو ابتعاده عن سط البحر، ولكنها لا تتجاوز السبعة وعشرون درجة مئوية في أغلب المناطق على مدار العام.
  • تتميّز المناطق الموجودة عل هذا الخط بمناخها البارد وأمطارها الغزيرة.
  • يستخدمون البحارة استراتيجية هذا الخط في تحديد مسار السفن، فهم يسمونه بخط العبور.
  • إن دور هذا الخط يتمركز حول معرفة أحوال الطقس حول العالم والتنبؤ بها.

المناخ في المناطق الاستوائية

  • المناخ المعتدل: عندما يتم ملاحظة الاعتدال في درجات الحرارة خلال فصلي الربيع والخريف، فإن السبب يعود إلى أن الشمس تمر مباشرة فوق خط الاستواء، أما بقيّة شهور السنة فقد تشهد المناطق الاستوائية مناخاً ساخناً عن غيرها من المناطق الأخرى.
  • الطقس الرطب: عندما يكون الطقس رطباً، فإن المناطق الاستوائية لا تتعرض لدرجات حرارة ساخنة على الإطلاق، بالرغم من أنها ستكون من المناطق القريبة إلى الشمس، أما بالنسبة للمياه فإنها ستكون باردة بعض الشيء.
  • الطقس الدافئ: هناك العديد من المناطق الاستوائية التي يتعرض مناخها إلى موجات دافئة من الحرارة، ويستفيد المزارعون من هذا التغيير الجيّد في الطقس عند زراعتهم لمحاصيل معينة مثل البطاطس والذرة وفي إنتاج مشتقات الألبان، فهذا المناخ مناسب جداً لرعي الماعز ولتربية الدجاج.
  • إن جبل كليمنجارو وتنزانيا يعتبران من أكثر المناطق الاستوائية ارتفاعاً وقرباً لخط الاستواء بما يقارب الثلاثمئة وثلاثون كيلو متر، ويكون الطقس فيه أقرب إلى البرودة والجفاف.