ما هو المفعول المطلق

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٧ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
ما هو المفعول المطلق

المفعول المطلق

هو أحد أنواع المفاعيل المنصوبة التي تأتي بعد فعل وفاعل، ويتميز المفعول المطلق بأنه مصدر يقع بعد فعل مشتق من لفظه أي من حروف الفعل الأصلية، ولا يتقيد بالباء التعدية كالمفعول به، أو ب في الظرفية كالمفعول فيه، أو بلام التعليل كالمفعول لأجله، أو مع كالمفعول معه، بل كمصدر منصوب، وسمي المفعول المطلق بهذا الاسم نسبة لتصديق المفعولية فيه، وسنتعرف معاً في هذا المقال على ما هو المفعول المطلق؟

أنواع المفعول المطلق

  • التوكيد على معنى الفعل، أي لإثبات حقيقة المعنى، مثل:
  1.  كرمت الطالب تكريماً: تكريماً: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه تنوين الفتح.
  • بيان نوع الفعل، مثال:
  1. جريت في الحديقة الجريَ السريعَ: الجري: مفعول مطلق، والسريع صفة للمفعول المطلق جاءت تصف الجري الذي قام به الفاعل.
  2. سرت سير العقلاء: سير مفعول مطلق، والعقلاء صفة منصوبة.
  • بيان عدد مرات حدوث الفعل، مثل:
  1. قفز الأرنب قفزتين: قفزتين مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الياء لأنه مثنى.
  2.  دققت الباب دقتين، دقتين مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الياء لأنه مثنى.

نائب المفعول المطلق

هناك حالات كثيرة لا يأتي فيها المفعول المطلق مصدر صريح من جنس الفعل، بل تأتي كلمات تنوب عن المفعول المطلق وتقوم مقامه نذكر منها:

  • ما يرادف المصدر في المعنى، مثل: جلس أيمن القرفصاء، قمت وقوفاً.
  • لفظتا (كل وبعض) بشرط أن تكونا مضافتين إلى مصدر من اللفظ نفسه مثل:
  1. شربت كلّ الشراب، اجتهدت بعضَ الاجتهاد.
  • اسم الإشارة: أيقنت ذلك الدرس، ذلك اسم إشارة مبني في محل نصب المفعول المطلق.
  • العدد: طرقت الباب مرتين، وقوله تعالى: (فاجلدوهم ثمانين جلدة). مرتين، وثمانين هما المفعول المطلق.
  • الضمير العائد على المصدر، نحو: أحببته حباً لم أحببه لأحد، أحببه: أحببت فعل مضارع مجزوم بالسكون، التاء: ضمير متصل في محل رفع فاعل، الهاء: ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع نائب المفعول المطلق.
  • ما يدل على الآلة، مثل ضرب الجلاد السجين سوطاً مؤلماً، ضرب اللاعب الكرة رأساً، كلمتي سوطاً، ورأساً في محل نصب مفعول مطلق.

الحالات الخاصة للمفعول المطلق

توجد كلمات عديدة تقوم مقام المفعول المطلق، وتقوم مقامه وشاع استخدامها كثيراً مثل:

  • صبراً جميلاً، بمعنى اصبر الصبر الجميل.
  • سبحان الله، وأصلها: أسبّح الله تسبيحاً.
  • معاذ الله: أعوذ بالله معاذاً.
  • لبيك: ألبيك تلبية بعد تلبية، لبيك كثيراً. وهي مفعول مطلق لفعل محذوف منصوب بالياء لأنه مثنى والكاف ضمير متصل في محل جر بالإضافة.
  • سعديك: أسعدتك إسعاداً بعد إسعاد.
  • حنانيك: تفيد الاسترحام، وأصلها استرحمك وأطلب حناناً بعد الحنان.
  • دواليك، وهي المداولة بعد المداولة. حذاريك، وأصلها طلب الحذر بعد الحذر.
  • حجاً مبروراً: معناها حججت حجاً مبروراً.
  • مواعيد عرقوب: أي وعدت مواعيد عرقوب.
  • رحمةً للبائسين: أي بمعنى ارحم رحمة.
  • سمعاً وطاعة: أي اسمع سمعاً وأطيع طاعة.