ما هو الفشل الكلوي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣١ ، ٣٠ يونيو ٢٠١٩
ما هو الفشل الكلوي

ما هو الفشل الكلوي

تعمل الكلية على تنقية الدم من المواد السامة وتساعد على تنظيم ضغط الدم، وأيضًا تساعد في إنتاج خلايا الدم الحمراء، وقد تصاب الكلية بأمراض عديدة كمرض الفشل الكلوي، وعند الإصابة بهذا المرض فلن تقدر الكلية على إخراج المواد السامة من الجسم، وسيشعر المصاب بضيق في التنفس أو بالخمول أو بالارتباك، وأيضًا لن تستطيع الكلية أن تزيل البوتاسيوم الزائد من الدم وبالتالي سيحدث عدم انتظام في دقات القلب، ويحدث الفشل الكلوي نتيجة العديد من الأسباب ومعالجة السبب الرئيس يساعد على شفاء المرض في الحالات الخفيفة، ولكن إذا حدث فشل في الكليتين معًا فسيتم علاج المريض عن طريق غسيل الكلى أو عن طريق زرع كلية.[١]

أعراض الفشل الكلوي

في البداية قد لا يشعر المريض المصاب بمرض الفشل الكلوي بأي أعراض، ولكن عند حدوث خلل في وظائف الكلى وعدم مقدرة الكلى على تنقية الدم من المواد السامة، ستظهر على المريض العديد من الأعراض، وهذه الأعراض تشمل:[١]

  • البلادة.
  • التعب.
  • ضيق التنفس.
  • ظهور تورمات في أجزاء الجسم المختلفة.
  • ضعف عام بسبب فقر الدم.
  • فقدان الشهية.
  • إعياء.
  • فشل القلب الاحتقاني.
  • ارتفاع مستوى البوتاسيوم في الدم.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • ارتفاع مستوى اليوريا في الدم أو انخفاض مستوى الكالسيوم في الدم.
  • الحماض الأيضي.

أسباب الفشل الكلوي

قد يحدث الفشل الكلوي نتيجة الإصابة بأمراض تؤدي إلى خفض تدفق الدم للكلية أو نتيجة التعرض لإصابة في الكلية أو نتيجة انسداد الحالب، وهناك العديد من الأسباب الأخرى التي تؤدي إلى الإصابة بمرض الفشل الكلوي وهذه الأسباب تشمل:[٢]

  • عدم وصول دم كافي إلى الكليتين: عدم وصول دم كافي إلى الكليتين يؤدي إلى حدوث فشل كلوي، وهناك العديد من الأمراض التي تؤدي إلى منع الدم من الوصول للكليتين كالنوبات القلبية أو أمراض القلب أو فشل الكبد أو الجفاف أو الحساسية أو التعرض لحرق شديد أو مرض تسمم الدم أو ارتفاع ضغط الدم.
  • مشاكل في إخراج البول: عند عدم استطاعة الجسم على إخراج البول، فسيؤدي ذلك إلى تراكم السموم في الكلية وبالتالي حدوث فشل كلوي، وقد تحدث مشاكل إخراج البول بسبب العديد من الأمراض كسرطان البروستاتا أو سرطان القولون أو سرطان المثانة أو سرطان عنق الرحم أو تكون حصى في الكلى أو تضخم البروستاتا أو الإصابة بجلطات في المسالك البولية أو تلف الأعصاب التي تتحكم في المثانة.
  • أسباب أخرى: هناك العديد من الأسباب الأخرى التي قد تؤدي إلى حدوث الفشل الكلوي كالتعرض لجلطة دموية في الكليتين أو التهاب الكلية أو تعاطي المخدرات وشرب الكحول أو تراكم السموم في الكلى أو التهاب الأوعية الدموية أو الإصابة بمرض الذئبة أو التهاب الأوعية الدموية الصغيرة الموجودة في الكلى أو بسبب متلازمة انحلال الدم البولية أو بسبب الورم النخاعي النقوي المتعدد أو الإصابة بمرض تصلب الجلد أو بسبب العلاجات الكيميائية أو بسبب استخدام بعض الصبغات أثناء اختبارات التصوير أو بسبب مرض السكري أو بسبب استخدام بعض المضادات الحيوية.

تشخيص الفشل الكلوي

قد يكون مرض الفشل الكلوي خطير ومهدد للحياة، ويتم تشخيص هذا المرض عند ظهور الأعراض على الشخص المصاب، وسيقوم الطبيب بإجراء العديد من الاختبارات لتشخيص الفشل الكلوي، وهذه الاختبارات تشمل:[٢]

  • تحليل البول: يقوم الطبيب بأخذ عينة من البول، وذلك لفحص مستوى البروتين أو مستوى السكر في البول، وأيضًا قد يقوم الطبيب بإجراء فحص الترسيب لمعرفة عدد كرات الدم البيضاء والحمراء في الجسم، كما قد يتم تحديد ما إذا كان سبب الفشل الكلوي هو وجود بكتيريا أم لا من خلال هذا الاختبار.
  • قياس كمية البول: يساعد هذا التشخيص في معرفة ما إذا كان الشخص مصاب بفشل كلوي أم لا.
  • اختبار تحليل الدم: يساعد هذا الاختبار على معرفة مستوى النيتروجين أو مستوى الكرياتينين في الدم، وارتفاع مستوياتها في الدم يشير إلى وجود فشل كلوي حاد.
  • اختبارات التصوير: قد يقوم الطبيب بأخذ صور للكليتين أو للمسالك البولية عن طريق التصوير بالموجات فوق الصوتية أو التصوير بالرنين المغناطيسي أو التصوير المقطعي المحوسب، وذلك للبحث عن أي تشوهات أو انسدادات في الكليتين أو في المسالك البولية.
  • أخذ عينة من أنسجة الكلى: يقوم الطبيب بأخذ عينة من أنسجة الكلى عن طريق إدخال إبرة إلى الجلد ومن ثم إدخالها إلى الكلية وقد يتم استخدام الأشعة السينية أو الموجات فوق الصوتية لتحديد موقع الكلى وتوجيه الإبرة، ويستخدم هذا الإجراء للبحث عن التهابات أو ندب أو ترسبات غير طبيعية في الكلى.

علاج الفشل الكلوي

سيقوم الطبيب بعلاج مرض الفشل الكلوي داخل المستشفى، ويوجد العديد من العلاجات المستخدمة والتي تعتمد على السبب الرئيسي لحدوث هذا المرض، وسيقوم الطبيب باختيار العلاج الأفضل للمريض، وهذه العلاجات تشمل:[٢]

  • غسيل الكلى: يتم هذا العلاج عن طريق استخدام آلة تقوم بغسيل الكلى وتنقية الدم، ويجب على المرضى الذين يقومون بغسل الكلى اتباع نظام صحي منخفض البوتاسيوم والملح، وتجدر الإشارة إلى أن غسيل الكلى لا يعالج الفشل الكلوي، ولكن يساعد على تجنب حدوث الأعراض المهددة للحياة.
  • زرع الكلى: قد يقوم الطبيب بعلاج الفشل الكلوي عن طريق القيام بعملية زرع كلى جديدة للمريض، وستعمل هذه الكلى بشكل مثالي ولن يقوم المريض بإجراء غسيل للكلى بعد ذلك، ولكن بعد إجراء عملية زرع الكلى يجب على المريض تناول أدوية مثبطة للمناعة، وذلك قد يشكل خطر على حياة المريض، وتجدر الإشارة إلى أن عملية زرع الكلى لا تنجح دائمًا.

الوقاية من الفشل الكلوي

الوقاية من حدوث مرض الفشل الكلوي ليست سهلة، ولكن هناك طرق يساعد اتباعها على تقليل خطر حدوث هذا المرض، وأيضًا تساعد هذه الطرق في العناية بالكليتين، وهذه الطرق التي يجب اتباعها تشمل:[٣]

  • الانتباه عند تناول بعض الأدوية كالأسبرين أو الأسيتامينوفين أو الأيبروفين أو نابروكسين الصوديوم، وذلك لأن تناول كميات كبيرة من هذه الأدوية يؤدي إلى حدوث التهاب الكلى وبالتالي حدوث فشل كلوي.
  • التوجه للطبيب عند الإصابة بمرض السكري أو عند ارتفاع ضغط الدم، وذلك حتى يقوم الطبيب بعلاج هذه الأمراض وبالتالي منع حدوث فشل كلوي بسببها.
  • اتباع نظام غذائي صحي وتجنب شرب الكحول.

فيديو عن الفرق بين الفشل الكلوي الحاد والمزمن

في هذا الفيديو يتحدث أخصائي جراحة الكلى والمسالك البولية والعقم الدكتور أمجد المسلماني عن الفرق بين الفشل الكلوي الحاد والمزمن.[٤]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب Kidney Failure Symptoms, Signs, Stages, Causes, Treatment, and Life Expectancy, , "www.medicinenet.com", Retrieved in 27-12-2018, Edited
  2. ^ أ ب ت Kidney Failure, , "www.healthline.com", Retrieved in 27-12-2018, Edited
  3. Acute kidney failure, , "www.mayoclinic.orgm", Retrieved in 27-12-2018, Edited
  4. "الفرق بين الفشل الكلوي الحاد والمزمن", youtube.com, Retrieved 30-6-2019.