ما هو العمل الصالح

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٩ ، ٨ سبتمبر ٢٠١٩
ما هو العمل الصالح

مفهوم العمل الصالح

العمل الصالح أو الأعمال الصالحة هي مجموعة الأعمال التي يقوم بها المسلم في حياته سواءً لأهله أو أقاربه أو مجتمعه أو لعموم الناس من المسلمين وغيرهم أو للحيوانات أو غيرها من المخلوقات بحيث يتصف هذا العمل بالتوافق الكلي مع تعاليم وأحكام الشريعة الإسلامية كما نصّت عليه الآيات القرآنية والأحاديث النبوية وإجماع علماء المسلمين، وأن يكون هذا العمل خالصًا لوجه الله تعالى لا يُقصد من وراءه السُّمعة والرياء والمديح أو الأجر المادي وإنما الغاية منه التقرب لله تعالى وكسّب الثواب ومنفعة الناس، وسيكون الحديث في هذا المقال عن العمل الصالح ومكانته.

شروط قبول العمل

كي يكون العمل مقبولًا ويتصف بالصلاح أي عملًا صالحًا لا بُد أن تجتمع فيه شروطًا أربعة، وهي: مقدمة قصيرة

    • الإيمان بالله تعالى وحده إيمانًا مُطلقًا والإيمان بكل ما جاء به نبيه -صلى الله عليه وسلم- من غير زيادةٍ أو نقصان، قال تعالى:«إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات كانت لهم جنات الفردوس نُزُلًا"
    • الإخلاص لله تعالى في العمل من غير سُمعةٍ أو رياءٍ أو طمعًا في الحصول على مكسبٍ دنيويٍّ، قال تعالى:«"فاعبد الله مخلصًا له الدين».
    • موافقة العمل لما جاء به الرسول "صلى الله عليه وسلم من عند ربه، قال عليه السلام: «من عمل عملًا ليس عليه أمرنا فهو ردٌّ» أي أن كلّ عملٍ مُبتدعٍ حتى لو كان يحمل صِبغةً دينيةً فهو مرفوضٌ.
    • "أن لا يرتكب صاحب العمل أي فعلٍ مخالفٍ للشريعة الإسلامية مما يوقعه في دائرة الكفر أو الشرك بالله كصرف بعضٍ من العبادات القلبية أو القولية أو الفعلية لغير الله تعالى كدعاء الأموات والصالحين والأولياء والاستعانة بهم على قضاء الحاجات، قال تعالى:"لئن أشركت ليحبطنَّ عملُك ولنكوننَّ من الخاسرين"

مكانة العمل الصالح في الإسلام

للعمل الصالح في الإسلام مكانةٌ عظيمةٌ لما للأعمال الصالحة من منفعةٍ يعود أثرها على العامل وعلى المحيطين به وعلى مجتمعه؛ لذلك فقد أدخل أهل السنة والجماعة العمل الصالح في مسمى الإيمان وذلك لاقترانه بالإيمان في أكثر من موضعٍ بالقرآن الكريم وما يترتب عليه من الأجر في الدنيا والآخرة فقد حثّ الدِّين على السعي إلى فِعل تلك الأعمال والمداومة عليها وإن قلّت.

وتتنوّع نماذج العمل الصالح وتتعدد كلٌّ حسب قدرته وإمكانياته المادية والمعنوية، ومنها:

  • إماطة الأذى والأوساخ والقاذورات عن طريق المارّة.
  • مساعدة الضعفاء والمحتاجين من الرجال والنساء والأطفال.
  • زيارة المريض والتخفيف عنه وتقديم المساعدة لأهله.
  • التصدق بالمال على الفقراء والأرامل أو بناء مدرسة أو مسجدٍ أو لتنفيذ أعمال صيانةٍ وإصلاحٍ في مرفقٍ ما.
  • الانخراط في الأعمال الخيرية والتطوعية.
  • كفالة الأيتام.
  • الإصلاح بين الناس وحلّ النزاعات والخلافات فيما بينهم بالرِّفق والحُسنى.
  • المساعدة على إحقاق الحقوق ومساعدة أصحابها على تحصيلها.