ما هو الشمر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٩ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
ما هو الشمر

ثمرة الشمر

يعتبر الشمر من النباتات العطرية ويُعرف بالعديد من الأسماء حيث يُسمى في الأردن وفلسطين بالشومر، ويُعرف أيضاً باسم الشمر المر والشمر الوحشي والرازيانخ والحلوة والشمر الزهري والبسباس وحبة الحلاوة العربية، ينتمي هذا النبات إلى الفصيلة الخيمية ويُعد حوض البحر الأسود ودول البحر الأبيض المتوسط موطنها الأصلي، وتنتشر زراعته في الهند وإيران وجنوب فرنسا وفي جميع دول العالم، يُستخدم نبات الشمر في العديد من المجالات الجمالية والعلاجات الطبية كما يُستخدم كنوعٍ من التوابل ويتميز بطعمه الحلو، وبهذه النبذة تمت الإجابة عن سؤال ما هو الشمر.

ما هو الشمر

تم الذكر سابقاً معلومات تُجيب عن سؤال ما هو الشمر بذكر موطنه الأصلي وبعضاً من أسمائه وأماكن زراعته، وسيتم التعرف على ما هو الشمر من حيث القيمة الغذائية فيما يلي:

  • يحتوي الشمر على كميةٍ قليلة من الدهون ونسبةٍ من الكربوهيدرات بالإضافة إلى الألياف الغذائية والبروتين.
  • يتكون من السعرات الحرارية ومجموعة من الفيتامينات مثل فيتامين (K) وفيتامين (B6) وفيتامين (E) وفيتامين (A) والعديد من الفيتامينات الأخرى.
  • يحتوي على البيتا كاروتين وحمض الفوليك وحمض البنتوثنيك والكولين.
  • يتكون من مجموعة من العناصر المعدنية أبرزها المغنيسيوم والحديد والكالسيوم والصوديوم والبوتاسيوم بالإضافة إلى النياسين والسيلينيوم والنحاس والفسفور والمنغنيز والزنك.

فوائد الشمر

لا بُدّ من التعرّف ما هو الشمر من حيث فوائده الصحية وهي ما يلي:

  • يعالج اللثة من الحساسية كما يساعد على إزالة رائحة الفم المزعجة لاحتوائه على مواد مضادة للجراثيم ومضادات البكتيريا.
  • يعالج مشكلة انتفاخ البطن والإمساك كما يساهم في تسهيل عملية الهضم والتخلص من الغازات المعوية.
  • يهدىء الجهاز الهضمي ويساهم في إعادة بنائه بعد العلاج الكيميائي، كما يعالجه من مختلف المشاكل الصحية التي قد يتعرض لها.
  • يعالج أوجاع البطن ويقلل من آلام المعدة.
  • يساعد على إدرار البول مما يخلص الجسم من السموم والسوائل الزائدة.
  • يحمي المسالك البولية من الإصابة بالعديد من المشاكل الصحية.
  • يساعد على إنقاص وزن الجسم الزائد وعلاج مشكلة السمنة، حيث أنه يكبح الشهية ويمنح المعدة شعوراً بالامتلاء.
  • يحرق الدهون المتراكمة في الجسم.
  • يعزز عملية التمثيل الغذائي.
  • يحمي من خطر الإصابة بالأمراض السرطانية خاصةً سرطان القولون وسرطان الثدي لاحتوائه على مضادات الأكسدة والليمونين وكيرسيتين.
  • ينظم الدورة الشهرية ويحد من الإصابة بمتلازمة ما قبل الطمث.
  • يفيد المرأة المرضعة حيث يزيد من كمية الحليب.
  • يزيد من الرغبة الجنسية لدى السيدات والرجال.
  • يخفف من احتقان الجيوب الأنفية والتهاب الحلق.
  • يعالج الإنفلونزا ونزلات البرد والسعال.
  • يحافظ على صحة القلب ويقيه من الإصابة بالنوبات القلبية والمشاكل الصحية الأخرى، وذلك لاحتوائه على عنصر البوتاسيوم.
  • يحمي من الإصابة بالسكتة الدماغية.
  • يخفض ضغط الدم المرتفع.
  • يضبط معدل الكوليسترول في الدم لاحتوائه على الألياف الغذائية.
  • يساهم في تمدد وتوسع الأوعية الدموية في العين مما يخفض من مشكلة ضغط العين ويحد من الإصابة بمرض الجلوكوما.
  • يحمي من الإصابة بالخرف ويؤخر ظهوره.
  • ينظم معدل ضربات القلب.
  • يعزز القدرات الإدراكية وينشط الدماغ مما يحسن الذاكرة، وذلك لاحتوائه على معدلاتٍ عالية من البوتاسيوم.
  • يعالج الاكتئاب.
  • يحفز الجسم على إنتاج خلايا الدم الحمراء بفضل احتوائه على النحاس.