ما الفرق بين الغزوة والمعركة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٩ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
ما الفرق بين الغزوة والمعركة

الجهاد في الإسلام

الجهاد، أو الجهاد في سبيل الله تعالى واحدٌ من المصطلحات الإسلامية التي عُرفت منذ فجر الإسلام خاصةً بعد هجرة النبي -صلى الله عليه وسلم- إلى المدينة، ويُقصد بالجهاد مجموعة الأفعال والأقوال التي تصدر عن المسلم أو عن جماعة المسلمين من أجل نشر الإسلام بين الناس وإعلاء كلمة الحق ونصرة المظلومين والمضطهدين ورد كيد الكفار والمشركين وكل من أراد الإسلام وأهله بشرٍّ، والجهاد إما أن يكون واجبًا أو فرض كفايةٍ أو مستحبًا بحسب أحواله، وهذا المقال يسلط الضوء على شكل من أشكال الجهاد من خلال ما الفرق بين الغزوة والمعركة وهو الجهاد بالقتال وبذل المال والنفس.

ما الفرق بين الغزوة والمعركة

ظهر مصطلحا الغزوة والمعركة في زمن الرسول -صلى الله عليه وسلم-، وقد شهد التاريخ الإسلامي الكثير من المعارك والغزوات التي كانت تقام لإعلاء كلمة الحق والتوحيد أن لا إله إلا الله وأن محمدًا رسول الله ولكي يحمي المسلمين أنفسهم ويدافعوا عن دينهم، ورغبةً منهم  في نشر الدين الإسلامي في البلدان و بين القبائل، ويجب على متصفح التاريخ الإسلامي التمييز من خلال معرفة ما الفرق بين الغزوة والمعركة. [١][٢]

تعريف الغزوة

مفردة الغزوة من الكلمات الإشكالية في التاريخ إذ عدَّها البعض مرادفةً للعدوان الغاشم بينما المعنى اللغوي للكلمة من الفعل غزا وغزاه غزوًّا أيْ طلبه وأراده أي حارب العدو سواءً في وضع الهجوم أو الدفاع لا سيما إطلاق مصطلح الغزوة في التاريخ الإسلامي على غزوتيْ أُحد والخندق وكلاهما كانتا دفاعيتيْن، وأيضًا الغزوة هي كل لقاءٍ بالعدو في أرضه أو أرض المدينة بقيادة النبي -صلى الله عليه وسلم- للجيش المسلم قيادةً مباشرةً.

تعريف المعركة

المعركة لفظٌ استُخدم في كتب التاريخ منذ بداية الصراعات بين الناس إذ إنّه ليس حِكرًا على التاريخ الإسلامي ويُقصد بالمعركة كلّ احتكاكٍ قتاليٍّ أو لقاءٍ بين جيشيْن متناحريْن لأي سببٍ كان مع استخدام كافة الوسائل للقتال مهما كان تعداد الجيشيْن، وعادةً ما تنتهي المعركة بانتصار أحد الطرفيْن انتصارًا ساحقًا بهزيمة الطرف الآخر والقضاء عليه أو بفراره من أرض المعركة، لذا حروب الرسول -عليه الصلاة والسلام- ضد المشركين واليهود والمنافقين يُطلق عليها اسم معركةٍ أو غزوةٍ، أما بعد وفاة الرسول -صلى الله عليه وسلم- فقد استُخدم مصطلح معركة لجميع حروب المسلمين ضد الكفار وفي سبيل نشر الإسلام كمعركة القادسية ومعركة اليرموك ومعركة ذات السلاسل وغيرها.

أشهر المعارك والغزوات في الإسلام

حفل التاريخ الإسلامي بالعديد من المعارك والغزوات التي وقعت بين المسلمين من ناحية وجيوش الكفر والشِّرك والضلال من ناحيةٍ أخرى لأسباب متعددة غالبيتها يتمحور حول مفهوم الجهاد في سبيل الله نشرًا للحق والإسلام ودفاعًا عن الحرمات والمقدسات ورفعًا للظلم والاضطهاد الواقع على الناس سواءً كانوا مسلمين أم غير مسلمين، ويُعدُّ شهر رمضان من أكثر الشهور الذي وقعت فيه الحروب أو الفتوحات الإسلامية ومن أمثلة تلك الغزوات غزوة بدرٍ الكبرى وهي أول انتصارٍ للحق على الباطل، أما بالنسبة للمعارك فقد شهد هذا الشهر العديد من المعارك الفاصلة في التاريخ الإسلامي كمعركة القادسية ومعركة عين جالوت ومعركة حطين ومعركة الزلاقة ومعركة بلاط الشهداء وفي التاريخ الحديث المعركة بين القوات العربية والقوات الصهيونية والمعروفة باسم حرب أكتوبر  أو حرب العاشر من رمضان عام 1973.

ومن الغزوات الحاسمة في الإسلام والتي انتصر فيها المسلمون رغم الظروف الصعبة والحصار وقلة العدد كغزوة الخندق وغزوة مؤتة إلى جانب الغزوات التي شنها الرسول لتطهير المدينة من اليهود والتخلص من شرهم وكيدهم كغزوة بني قريظة وغزوة بني القينقاع وغزوة خيبر، أما المعارك التي غيرت وجه التاريخ وتركت أثرًا حاسمًا في تاريخ الأمة كمعارك حروب الردة ومعركة القادسية التي انتهت وجود الإمبراطورية الفارسية ومعركة كربلاء التي نجم عنها فريقي السنة والشيعة بين المسلمين حتى اليوم. [٣]

الفرق بين الغزوة والسرايا

بعد تسليط الضوء على ما الفرق بين الغزوة والمعركة لا بد لقارئ التاريخ الإسلامي معرفة الفروق بين عددٍ من المصطلحات الحربية جرى استخدامها عند الحديث عن الحروب التي دارت على مرّ العصور الإسلامية كمصطلح الغزوة والجمع غزوات وهي كل جيشٍ خرج لقتال الكفار والمشركين في عهد الرسول -صلى الله عليه وسلم- بقيادته المباشرة ويبلغ عدد غزوات الرسول الكريم إحدى وعشرين غزوةً ولم يُستخدم هذا المصطلح في حروب المسلمين بعد وفاة الرسول -عليه الصلاة والسلام-، أما السرايا ومفردها سَرِيَّة وهي مأخوذةٌ من الفعل سرى أي سار تحت جُنح الظلام وهي كل جيشٍ خرج لقتال أعداء الإسلام يقيادة أحد الصحابة -رضوان الله عليهم- وبقاء الرسول -صلى الله عليه وسلم- في المدينة لمرضٍ أو لأمرٍ ما ومن أشهر السرايا في الإسلام سرية حمزة بن عبد المطلب -رضي الله عنه- لاعتراض عير قريش القادمة من الشام، وسرية عبيد بن الحارث وبلغ عدد سرايا الرسول الكريم ست وخمسين سريّةً.

ومن الجدير بالذكر الإشارة إلى موقعة مؤتة فقد أطلق عليها المؤرخون اسم غزوة مؤتة بدلًا من سرية مؤتة كونها لم تكنْ يقيادة الرسول -عليه الصلاة والسلام- نظرًا لأهميتها البالغة في تاريخ الأمة الإسلامية ونقطة تحولٍ في الحرب المسلحة على الاستبداد والغطرسة متمثلًا في الدولة الرومانية الجاثمة على تخوم شبه الجزيرة العربية في بلاد الشام خاصةً بعد قتلهم لرسول رسول الله الحارث بن عمير الأزدي -رضي الله عنه-. [٤]

الفرق بين الغزوة والفتح

مع بزوغ شمس الإسلام في شبه الجزيرة العربية وتبلور مفهوم الجهاد في سبيل الله نشرًا لدينه وإعلاءً لكلمته التي بُعث بها نبيه -صلى الله عليه وسلم- ظهر مفومٌ جديدٌ في الحروب ألا وهو مصطلح الفتح عِوضًا عن الغزو، والسبب في ذلك يعود إلى اختلاف الغاية التي من أجلها تقع تلك الحروب، إذ كانت غاية الجيش الإسلامي الخارج من شبه الجزيرة العربية إلى أصقاع الدنيا في المشرق والمغرب نشر الدين الإسلامي وتخليص الناس من الرِّق والعبودية والظلم والاضطهاد ونشر العلم والمعرفة والثقافة بين الشعوب فكان فتح الشام ومصر وبلاد المغرب العربي ثم بلاد فارس وتوسعت رقعة الفتوحات الإسلامية لتصل إلى حدود الصين شرقًا وإلى القارة العجوز غربًا، فالفتح مصطلحٌ استُخدم بعد وفاة الرسول الكريم وإن كان -عليه الصلاة والسلام- من بشّر به في عدة أحاديث صحيحة وينتج عنه ضمّ منطقةٍ أو أرضٍ أو إقليمٍ إلى أملاك الدولة الإسلامية، أما الغزوة فهو مفهومٌ إسلاميٌّ مرتبط بفترة الحروب النبوية بين المسلمين وأعدائهم من أهل مكة والقبائل العربية واليهودية وأنصار الطرفيْن من المنافقين بقيادته -عليه الصلاة والسلام- سواءً انتهى الأمر بقتالٍ أم بدون قتالٍ، والغزو هو الخروج في قتالٍ من أجل تحقيق أطماع ومكاسب مادية وسيادية وتوسعية بعيدة كل البعد عن الغايات الدينية السمحة والأخلاقية. [٥]

المراجع[+]

  1. تسمية "الغزوات" في السيرة النبوية لا ينفي أهدافها الدفاعية،,  "www.aliftaa.jo"، اطُّلع عليه بتاريخ 29-12-2018، بتصرف
  2. غزوات الرسول محمد،,  "www.marefa.org"، اطُّلع عليه بتاريخ 29-12-2018، بتصرف
  3. أشهر المعارك والغزوات في شهر رمضان،,  "www.islamweb.net"، اطُّلع عليه بتاريخ 29-12-2018، بتصرف
  4. غزوة كأن فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم, ، "www.aliftaa.jo"، اطُّلع عليه بتاريخ 30-12-2018، بتصرف
  5. الفتوحات الإسلامية،,  "www.marefa.org"، اطُّلع عليه بتاريخ 30-12-2018، بتصرف