ما الفرق بين البقدونس والكزبرة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٧ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
ما الفرق بين البقدونس والكزبرة

نبذة عن البقدونس والكزبرة

البقدونس والكزبرة من النباتات الورقية التي يكثر استخدامها في المطبخ، حيث يستخدم كل من البقدونس والكزبرة بطرق مختلفة ومميزة عن بعضهما البعض، لكن يحدث في كثير من الأحيان أن تتوجه ربة البيت إلى السوق لتتسوق ولتوفير مستلزمات البيت المختلفة، ولكن عندما تعود إلى المنزل تعجز عن التفريق بين البقدونس والكزبرة التي ابتاعتهما أثناء التسوق، فما هو الفرق بين البقدونس والكزبرة.

ما الفرق بين البقدونس والكزبرة

يتشابه نبات البقدونس مع نبات الكزبرة إلى حد كبير جدا، إلا أن هناك بعض الفروقات التي تساعد في تميزهما عن بعضهما.

السيقان: تكون سيقان البقدونس أكثر عرضا وتدويرا من الكزبرة، كما تخلو قمم لغصانه من الأوراق بينما تتواجد البعض منها في قمم أغصان الكزبرة.

الأوراق: تكون أوراق الكزبرة صغيرة الحجم، وتحتوي على أعداد من الزوايا المدببة أكثر منها لدى أوراق البقدونس الكبيرة نوعا ما.

الملمس: يمكن الإحساس بالملمس الطري والسلس لأوراق البقدونس، بينما يكون ملمس أوراق الكزبرة خشناً نوعاً ما.

اللون: تتميز أوراق البقدونس بلونها الأخضر الفاتح، بينما يكون اللون داكنا بشكل أوضح لدى أوراق الكزبرة.

الطعم: طعم أوراق الكزبرة أكثر قوة ووضوحا من طعم أوراق البقدونس، بينما يكون طعم أوراق البقدونس لذيذا وهو نيء، إلّ أنه غير مقبول لدى أوراق الكزبرة.

الرائحة: لكلا النباتين رائحة مميزة تفرقه عن الآخر، تتميز الكزبرة برائحتها الفواحة الواضحة التي تنتشر في الهواء، أما البقدونس فرائحته خفيفة وأقل وضوحا.

استخدامات البقدونس والكزبرة

الطبخ، يستخدم البقدونس نياً دون الاضطرار إل طبخه، وغالبا ما تستخدم أوراق البقدونس الطازجة كزينة تزين بها الأنواع المختلفة من الطعام، كما تستعمل بشكل واسع في الأنواع المختلفة من السلطات، أما الكزبرة فيدخل استخدامه في مجال الطهي والطبخات المختلفة، لكونه لا يؤكل إلا مطبوخا.

التوابل: تجفف أوراق الكزبرة وتطحن لتستخدم كأحد أشهر التوابل في عالم الطبخ وأطيبها نكهة، أما البقدونس فلا.

العلاج، يستخدم نبات البقدونس كاملا حالات اضطراب الدورة الشهرية، والجهاز الهضمي، أما الكزبرة فتقدم حلا مناسبا لعلاج حالات الربو وآلام المفاصل وانتفاخ المعدة، كما يستخدم في تهدئة الأعصاب والتخلص من مشاعر القلق الزائد.

فوائد الكزبرة

  • تحد من التهاب المفاصل الروماتويدي: فقد أشارت دراسة علمية إلى قدرة الكزبرة على الحد من هذا المرض، وغيره من الأنواع الأخرى من أمراض المفاصل.
  •  تنشِط خلايا البنكرياس: حيث إنها تنظم إفراز الإنسولين في الدم، فتقي من مرض السكري.
  •  تنشط خلايا الكبد.
  •  مهدِئة للأعصاب.
  •  تساعد على التخلُص من مشاكل القولون العصبي.
  •  تساعد من يعانون من مشاكل الأرق.
  •  تطرد الغازات المتجمِعة في منطقة الأمعاء والقولون.
  •  تفتح الشهية وخاصة إذا ما استخدمت في مقبلات المائدة.
  •  مسكنة لآلام المغص، كما أنها ملطِفة للمعدة والأمعاء.
  •  تعالج ملتحمة العين، لما تحتويه من خاصية معقمة.
  •  تساعد الأشخاص الذين يعانون من النزف الأنفي، أو ما يسمى بالرعاف.

فوائد البقدونس

  • وجدت التجارب التي أجريت على تجارب الحيوانات قدرة البقدونس على تحسين سكر الدم في حالات السكري، وخفض الأضرار التأكسدية التي ترافقه، بما فيها سمية الكبد، وفي إحدى الدراسات التي أجريت على جرذان التجارب المصابة بمرض السكري المحفز بالستريبتوزوتوسين، وجد لمستخلص البقدونس أثرا واقيا لخلايا الكبد مماثلا لدواء خافض للسكر ضد سمية خلايا الكبد التي تصاحب مرض السكري.
  • يمكن أن يلعب البقدونس دورا في محاربة السرطان، فقد وجد لمادة الأبيجينين المستخلصة منه قدرة على كبح خلايا سرطان الرئة، والقولون، والثدي، والبروستاتا، والدماغ، والجلد، واللسان، واللوكيميا.
  • وجد لمادة الأبيجينين الموجودة في البقدونس دوراً في منع التصاق الخلايا بالكوليسترول السيء، والتي تعتبر من ميكانيكيات بداية تصلب الشرايين، كما يعمل الأبيجينين والكوزموسين على منع الصفائح الدموية من التراكم، مما قد يساعد على خفض أمراض القلب.