لماذا يجب الابتعاد عن استخدام وسائل التواصل الاجتماعي !

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٦ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
لماذا يجب الابتعاد عن استخدام وسائل التواصل الاجتماعي !

يحتاج كل شخص لتلك المساحة المسموحة له باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي عندما تسنح الفرصة، و يمكن تحديد ما مدى التأثيرات السلبية و الايجابية من خلال معرفة ما هو مقدار الوقت الذي يقضيه مستعملا هذه الوسائل، فالبعض يقوم باستخدامها في العطل، أو  في وقت الاستراحة، و هناك من قد تصل به الأمور للإصابة بالإرهاق و تدهور في الحالة النفسية، لذلك يجب أن  الابتعاد عن  استعمال وسائل التواصل الاجتماعي لفترة من الوقت.

إليك مجموعة من الأسباب التي ستشجعك على الابتعاد بين  الحين و الأخر عن استخدام وسائل التواصل الاجتماعي ، و منها:

  • الصحة النفسية عندما تقوم بأخذ قسط من الراحة من  وسائل التواصل الاجتماعي، ستتفاجئ بالتغيير الايجابي للصحة النفسية، لأنك ستتوقف عن ملاحقة أخبار حياة الأخرين، و القيام بمقارنتها بحياتك، النظر إلى نقاط ضعفك بطريقة سلبية.
  • الصحة العقلية إن قضاء  الكثير من الوقت على وسائل التواصل الاجتماعي يعمل على ايقاف عملية التفكير  الذهني، فالأشعة المنبعثة من  الهواتف الذكية و  أجهزة الحاسوب تقتل الخلايا الدماغية دون أن يشعر الجسم بذلك.
  • أقل ثقافة إن الشخص الذي يميل إلى قضاء 90% من  وقت يومه مستعملا وسائل التواصل الاجتماعي، لن يتسنى له الوقت مطلقا لقراءة كتاب مفيد، و في أغلب الأحيان، لن يكون الكتاب من أولوياته الشخصية، و وفقا لما أثبتته بعض دراسات الطب النفسي، أن مدمني وسائل التواصل الاجتماعي هم أكبر شريحة غير مثقفة في المجتمع.
  • بدء حياة جديدة إن الابتعاد عن وسائل التواصل الاجتماعي ستتيح لك المجال، لإعادة تدوير  و ترتيب اولوياتك و اهتماماتك في الحياة، و ستتوقف عن مراقبة حياة الأخرين، و ربما ستبدأ في قراءة كتاب، أو تربية حيوان أليف، و ستلاحظ الطاقة الايجابية المنبعثة من داخلك و التي تساعدك في تحريك كل الأمور الحياتية بطريقة صحيحة و سليمة.