لا يحب الرجل المرأة النحيفة لأسباب قد تكون صادمة خاصة للسيدات اللواتي يحرصن على العناية بأجسامهن ليبقين رشيقات وجميلات، لا للرضا الذاتي وحسب بل لإرضاء أزواجهن كذلك، هذا وقد أشارت بعض الإحصائيات إن هناك بعض الرجال يفضلون السيدات النحيلات على السمينات. لماذا لا يحب الرجل المرأة النحيفة ؟ هناك أسباب مختلفة و متنوعة تفسر لما لا يحب الرجل المرأة النحيفة و منها ما يلي:  الشعور بالدفء أفضل من العظام: فالرجل يفضل أن يقترب من زوجته أو يصافحها أو يلمسها فيشعر بالدفء لا بالعظام. أكثر إغراء في اللباس: الملابس تبدو على المرأة السمينة أكثر ابرازاً لتعرجات جسدها ومنحنياته مما يجعل الرجل يشعر بالإثارة، بينما تبدو المرأة النحيلة مسطحة دون أي أن يلفت جسمها اي انتباه. المشاركة في الطعام: مشاركة الطعام مع أي شخص مصدر سعادة وسرور، فالزوجة النحيلة لا تشارك زوجها الطعام خوفا من السمنة، بينما الزوجة السمينة تشارك زوجها بحب وسعادة. المرأة السمينة أجمل وجهاً: المرأة النحيلة تبدو بشرتها باهتة وغير نضرة وتبرز عظام وجنتيها بشكل أجوف، بينما المرأة السمينة تكون ملامح وجهها ممتلئة وجميلة وتبدو خدودها منتفخة وحمراء بشكل ملفت. مميزة في العلاقة الحميمية: المرأة السمينة تكون أفضل أداءً في السرير من النحيلة لأن جسمها يساعدها على أن تكون مسيطرة ومتحكمة وهذا أمر يحبه الرجل. أعضاء جسم مثيرة: يفضل الرجل المرأة ذات الجسد البارز، هذا لا يتوفر في النحيلة، إلا أن السمينة تستطيع توفير الإثارة للرجل. أكثر عفوية: المرأة السمينة غالباُ ما تتميز بروح دعابة وخفة ظل واضحة، وهذه الصفة تلفت نظر الرجل الذي يفضل الفرح والضحك على الجمود والنزاقة. علاقة حميمية لوقت أطول: فالمرأة السمينة تستطيع تحمل ثقل وزن الرجل ومتطلباته الكثيرة في الفراش لأن جسمها وحجمها يساعدها على ذلك، في حين ستضجر وتتعب المرأة النحيلة سريعاً وتطالب بإنهاء العلاقة.  حنونة: ولا بد انك سمعت بهذه النظرية من قبل، فالمرأة الحنونة تستطيع منحك الحضن الدافىء  الذي يحتاجه الرجل على الدوام، فالرجال أطفال مهما كبروا والمرأة السمينة قادرة على أن تكون راحة الرجل.  المغامرة في الطعام: في حال كنت مغامراً ومحبا لتناول الوجبات الجديدة فالمرأة السمينة لن تخاف من تجربة ذلك ومشاركتك المتعة.

لماذا لا يحب الرجل المرأة النحيفة

لماذا لا يحب الرجل المرأة النحيفة

بواسطة: - آخر تحديث: 8 أغسطس، 2018

تصفح أيضاً

لا يحب الرجل المرأة النحيفة لأسباب قد تكون صادمة خاصة للسيدات اللواتي يحرصن على العناية بأجسامهن ليبقين رشيقات وجميلات، لا للرضا الذاتي وحسب بل لإرضاء أزواجهن كذلك، هذا وقد أشارت بعض الإحصائيات إن هناك بعض الرجال يفضلون السيدات النحيلات على السمينات.

لماذا لا يحب الرجل المرأة النحيفة ؟

هناك أسباب مختلفة و متنوعة تفسر لما لا يحب الرجل المرأة النحيفة و منها ما يلي:

  •  الشعور بالدفء أفضل من العظام:
    فالرجل يفضل أن يقترب من زوجته أو يصافحها أو يلمسها فيشعر بالدفء لا بالعظام.
  • أكثر إغراء في اللباس:
    الملابس تبدو على المرأة السمينة أكثر ابرازاً لتعرجات جسدها ومنحنياته مما يجعل الرجل يشعر بالإثارة، بينما تبدو المرأة النحيلة مسطحة دون أي أن يلفت جسمها اي انتباه.
  • المشاركة في الطعام:
    مشاركة الطعام مع أي شخص مصدر سعادة وسرور، فالزوجة النحيلة لا تشارك زوجها الطعام خوفا من السمنة، بينما الزوجة السمينة تشارك زوجها بحب وسعادة.
  • المرأة السمينة أجمل وجهاً:
    المرأة النحيلة تبدو بشرتها باهتة وغير نضرة وتبرز عظام وجنتيها بشكل أجوف، بينما المرأة السمينة تكون ملامح وجهها ممتلئة وجميلة وتبدو خدودها منتفخة وحمراء بشكل ملفت.
  • مميزة في العلاقة الحميمية:
    المرأة السمينة تكون أفضل أداءً في السرير من النحيلة لأن جسمها يساعدها على أن تكون مسيطرة ومتحكمة وهذا أمر يحبه الرجل.
  • أعضاء جسم مثيرة:
    يفضل الرجل المرأة ذات الجسد البارز، هذا لا يتوفر في النحيلة، إلا أن السمينة تستطيع توفير الإثارة للرجل.
  • أكثر عفوية:
    المرأة السمينة غالباُ ما تتميز بروح دعابة وخفة ظل واضحة، وهذه الصفة تلفت نظر الرجل الذي يفضل الفرح والضحك على الجمود والنزاقة.
  • علاقة حميمية لوقت أطول:
    فالمرأة السمينة تستطيع تحمل ثقل وزن الرجل ومتطلباته الكثيرة في الفراش لأن جسمها وحجمها يساعدها على ذلك، في حين ستضجر وتتعب المرأة النحيلة سريعاً وتطالب بإنهاء العلاقة.
  •  حنونة:
    ولا بد انك سمعت بهذه النظرية من قبل، فالمرأة الحنونة تستطيع منحك الحضن الدافىء  الذي يحتاجه الرجل على الدوام، فالرجال أطفال مهما كبروا والمرأة السمينة قادرة على أن تكون راحة الرجل.
  •  المغامرة في الطعام:
    في حال كنت مغامراً ومحبا لتناول الوجبات الجديدة فالمرأة السمينة لن تخاف من تجربة ذلك ومشاركتك المتعة.