كيف تضبط مصروف هاتفك النقال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٤ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
كيف تضبط مصروف هاتفك النقال

أن أقناء هاتف نقال في الوقت الحاضر أمر مهم و أساسي, فهو يقدم الكثير من الخدمات في أصعب الظروف و المواقف, و يسهل حياتنا بصورة كبيرة, يمكن لمسها في تفاصيلها اليومية, و لكن المشكلة التي نعاني منها بشكل فعلي هي انفاق الكثير من المال كمصروفات للهاتف النقال, و بالرغم من أننا نؤمن بأن الجزء الأكبر منها زائد عن الحاجة, إلا أننا لا نستطيع بحكم العادة أن نسيطر عليها, لذلك نقدم لك بعض الاستراتيجيات التي قد تساعدك في ذلك:-

اختر العرض أو نوع الاشتراك المناسب لحاجتك, بعد دراسة جميع الخيارات المتاحة, فكثير منا ينفق كمية إضافية من النقود بسبب سوء تقديره لطبيعة استخدامه و حاجته للهاتف النقال.

تابع باستمرار العروض و الأنواع الجديدة من الاشتراكات التي يتم طرحها, ولا تتوانى عن التغيير إذا كان ذلك مناسبا.

ضع حدود انفاق معقول إذا كان ذلك ممكنا, فبعض شركات الهواتف النقالة تعطيك القدرة على تحديد سقف للانفاق الشهري الذي تمنعك من تجاوزه, قد تنزعج في بداية الأمر حين تتفاجأ بوصولك إلى الحد الذي وضعته قبل الموعد المحدد, و لكنك ستبدأ ببرمجك نمط مصرفاتك بحيث لا تتجاوزه شيئا فشيئا.

أجعل عادة تفقد الرصيد المتبقي, أو قيمة الفاتورة جزء من الروتين اليومي, و قم بذلك مرتين في اليوم, الأول في الصباح, و الثانية في نهاية اليوم, و إذا استطعت توثيق ذلك سيكون أفضل, فهذا الاطلاع المستمر على كمية الاستهلاك سيجعلك تروض نفسك على عدم الانفاق شيئا فشيئا.

عطل جميع الخدمات الإضافية التي لا تحتاجها و لا تستخدمها إلا عندما تشعر بالملل, مثل ضبط الوسائط المتعددة وغيرها, فبذلك تغلق بابا كبيرا للانفاق أنت في غنا عنه, لا بد أنك تلاحظ أن شعورك بالملل يولد لديك بشكل مباشر الإمساك بجهاز الهاتف و التسلية ببعض التطبيقات المكلفة ماديا, وإذا كنت قد عطلت إعداداتها من قبل, فإن ذلك سيجعلك تتراجع عن استخدامها بسبب حاجتك إلى ضبطها مجددا.

اختر وقت مناسب لإجراء المكالمات الهاتفية مع الأصدقاء, فنحن غالبا نلجأ لوقت الفراغ من أجل هذه المكالمات, مما يجعلها تطول دون شعور منك, مما سيكلفك الكثير, فما رأيك إذا قمت بإجراء هذه المكالمة قبل موعد خروجك للعمل بخمس دقائق, أو قبل بدء مسلسك التلفزيوني المفضل, أحتى خلال وقت الإعلان, أو ما شابة ذلك, فاختيار هذا الوقت المحدد يجعلك تنتبه لمدة المكالمة بصورة أفضل, مما يحدد من عدد دقائق الاتصال.

ابق هاتفك النقال قريبا منك دائما, أن جزءا كبيرا من المكالمات التي نقوم بها يوميا, هي عبارة عن مكالمات فائته لم نقم بتلقيها في الوقت المناسب, مما جعلنا نجريها على حسابنا الخاص.