كيف أنسى الماضي المؤلم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٤ ، ٣ أبريل ٢٠١٩
كيف أنسى الماضي المؤلم

كيف أنسى الماضي المؤلم سؤال يطرحه البعض على نفسه عندما يقرّر بكل جدّ وحزم أن يتجاوز كل المصاعب والتحديات التي وضعها هو أمام نفسه نتيجة هذه الذكريات، فبعد مرور العمر وتراكض الأيّام سريعاً ستجد أنّ الكثير من الأحداث التي مرّت بك هي ما كونت شخصيتك، وصنعت منك إنساناً بهويتك التي تحملها في دواخلك، بالطبع جميعنا عشنا وسنعيش أيّاماً حلوة، وأخرى مرّة، ونسعى دائماً إلى أن نحتفظ بحلوها بكل تفاصيله، كما ونسعى إلى أن ننسى الماضي المؤلم، والذكريات التعيسة التي أثرّت سلباً بنا، وهنا سنقدّم لك بعض النصائح التي تساعدك في نسيان الماضي المؤلم.

كيف أنسى الماضي المؤلم

صفحة أمل جديدة

  • الخطوة الأولى والأهمّ حتى تتخلّص من ألمك وحزنك، وتنسى ماضيك المؤلم أن تقرّر أوّلاً أن ترميه خلف ظهرك، ولا تبكي أو تتوقف عندها طويلاً.
  • تذكّر دائماً أنّ الحياة جميلة، والقادم أجمل، وأنّك تستحق حياة رائعة، وتستحق أن تعيش الفرح والسعادة.

عبّر عن ألمك

  • إنّ الخطوة الثانية هنا أن تتحدّث مع شخص قريب منك عمّا يؤلمك ويحزنك.
  • مجرّد الحديث والفضفضة لشخص ينصت لك جيّداً يساعدك في التحرّر من سيطرة الأحزان والأفكار السلبيّة عليك، وهذا يساعدك أكثر في الاستمرار.

اكتب ما يزعجك

إن وجدت نفسك تقف عاجزاً أمام تخطّي الذكريات المؤلمة، وأنّك تحلم بها وتعيشها طوال الوقت إليك هذه الفكرة الرائعة:

  • أحضر ورقة وقلماً واكتب كل ما يزعجك من كلّ شخص آذاك؛ وبعد أن تنتهي من الكتابة أحضر كبريتاً وأحرق هذه الورقة أمامك وتخلّص منها.
  • هذه الطريقة ستجعلك تشعر كأنّك تخلصت فعلاً من كلّ أفكارك بحرقها! لا تتردّد كثيراً في تنفيذ الأمر سيساعدك هذا جدّاً.

انظر للمستقبل

  • تذكّر دائماً أنّ الماضي "مجرّد ذكريات"، فالذكرى وحدها تعني أنّها تجربة مرّت، وأنّ أمرها انتهى.
  • عليك أن تركّز على المستقبل، وعلى تحقيق آمالك وطموحاتك التي تنسيك كل هموم الماضي.

امحُ أحزانك

  • أن تكون قادراً على محو أحزانك وتخطّها فن رائع عليك إتقانه لعيش حياة سعيدة بعيدة عن الكدر والهمّ.
  • تخلّص من أحزانك بممارسة كل الهوايات التي تلهيك عن التفكير سلباً في نفسك، أو تذكّر ماضيك.

فكّر في غيرك

  • عليك أن تعرف أنّك لست الوحيد في هذا العالم الذي مرّ بتجربة سيئة، فكلّ إنسان في هذه المعمورة لا بدّ وأنّه يملك ذكرى مؤلمة.
  • صحيح أنّ الهموم والمشاكل تختلف صعوبتها من شخص لآخر، لكن بالنسبة لكلّ شخص مشكلته هي الأكبر والأصعب.
  • إذا نظرت إلى من حولك ستعرف أنّك لست وحيداً، وستعرف أنّ غيرك يعيش ظروفاً أقسى ولكنّه بقوّة إرادته تخطّاها.

عثرة الماضي قوّة المستقبل

  • عليك أن تذكّر نفسك دائماً بهذه الفكرة، وأن تتبنّاها في اعتبار المشكلة التي واجهتها في ماضيك يجب أن تكون نقطة قوّتك، وطريقك للمستقبل والحياة الأفضل.
  • أخرج نفسك من سجن الأفكار السلبيّة الحبيسة بداخلك، وعش حياتك بكلّ قوتك وسعادتك.
  • لا تيأس أبداً من المحاولة، حاول مرة، وثانية، وثالثة، وعاشرة حتى تفلح.

ركّز على ذكرياتك الجميلة

  • إذا شعرت أنّك في وقت ما تميل لحزنك، وماضيك المؤلم عليك أن تحاول أن تسترجع الذكريات الجميلة التي عشتها، والتي صنعت الجانب المشرق منك.
  • لحظات السعادة وإن كانت قليلة لا يمكن نسيانها.