كيف أعرف أني حامل من لون البول

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٠ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
كيف أعرف أني حامل من لون البول

اختبار الحمل

قد يتيح اختبار الحمل معرفة ما إذا كانت المرأة حاملًا، يتم تصميم اختبارات الحمل لمعرفة ما إذا كان البول أو الدم يحتوي على هرمون يسمى (hCG)، يتم إجراء هذا  الفحص مباشرةً بعد تثبيت البويضة الملقحة على جدار رحم المرأة، يحدث هذا عادةً بعد 6 أيام من التخصيب، إذا كانت المرأة حاملًا ستستمر مستويات الهرمون hCG في الارتفاع بسرعة، وتتضاعف كل يومين إلى ثلاثة أيام، يمكن لنوعين رئيسين من اختبارات الحمل إخبار فيما إذا كانت المرأة حاملًا؛ فحوصات البول واختبارات الدم، وسيتم الإجابة من خلال هذا المقال على السؤال التي تسأله كل امرأة متزوجة لنفسها؛ كيف أعرف أني حامل.

أعراض الحمل قبل الدورة بيوم

إنّ كل امرأة مختلفة عن الأخرى فيما يتعلّق بتجاربها مع الحمل، حيث أنّ ليس لكل امرأة نفس أعراض الحمل أو حتى الأعراض نفسها من حمل إلى آخر، وإنّ كيفية معرفة الحمل تتوقّف بشكل أساسي على الأعراض المبكرة للحمل والتي غالبًا ما تُحاكي الأعراض التي قد تواجهها المرأة قبل وأثناء الحيض، وما يأتي هو وصف لبعضٍ من الأعراض المبكرة الأكثر شيوعًا في فترات الحمل قبل الدورة، ويجب العلم أن هذه الأعراض قد تكون ناجمة عن أشياء أخرى غير الحمل، لذا فإن حقيقة ملاحظة بعض هذه الأعراض لا تعني بالضرورة أن المرأة حامل، وبالتالي فإنّ الطريقة الوحيدة للتأكيد هي إجراء اختبار الحمل، ومن هذه الأعراض:

  • التشنجات المعوية: بعد الحمل تعلق البويضة المخصبة على جدار الرحم، هذا يمكن أن يسبب واحدة من أولى علامات الحمل وهي التشنج، تشبه هذه التشنجات تقلصات الحيض، لذلك بعض النساء يخطئن بهذه التشنجات وذلك لأن التقلصات يمكن أن تكون طفيفة. [١]
  • النزيف الإفرازي: قد تلاحظ المرأة إفرازات بيضاء حليبيّة من مهبلها، والتي تبدأ على الفور بعد الحمل، ويؤدي النمو المتزايد للخلايا التي تبطن المهبل إلى هذا النوع من الإفرازات. [١]
  • التغييرات في الثدي: التغيرات في الثدي هي علامة أخرى مبكرة جدًا للحمل، وهي أسرع طريقة لمعرفة الحمل، حيث أنّ مستويات هرمونات المرأة تتغير بسرعة بعد  الحمل، ونتيجة هذه التغييرات قد يتورّم ثدياها أو يتقرّنان بعد أسبوع أو أسبوعين، أو قد تشعر المرأة بأنهما أثقل، وإنّ المنطقة المحيطة بالحلمات -والتي تسمى الهالة- قد تغمق أيضًا [٢]
  • الإعياء: الشعور بالتعب الشديد أمر طبيعي في الحمل، بدءًا من وقت مبكر، حيث يمكن أن تبدأ المرأة في الشعور بتعب شديد على نحو غير عادي بعد أسبوع واحد من الحمل. [٢]
  • الغثيان في فترات الصباح: هو أحد أشهر أعراض الحمل بعد تغير لون بول الحامل إلى اللون الداكن، لكن ليس كل امرأة حامل يحصل لها هذا الغثيان، ويقترن عادةً -على نحو خاطِئ- أن الغثيان هو الإشارة الفعلية أو الجواب الوحيد لسؤال الكثير من النساء؛ كيف أعرف أني حامل. [٢]

كيفية معرفة الحمل

لا تعاني جميع الأمهات من نفس الأعراض عند الحمل، وتختلف الأعراض في شدتها، ولكن يجب التنوية إلى أنّ ليس كل امرأة ستعاني بالضرورة من الأعراض نفسها بنفس الطريقة في حالات الحمل جميعها كما هو الحال مع حملها الأول، وإنّ بعض العلامات المبكرة، مثل غياب الحيض وزيادة الوزن المفاجئ، شائعة في جميع حالات الحمل، ومن الأعراض والعلامات المبكرة الأخرى المحتملة للحمل ما يأتي: [٣]

  • تغيرات في المزاج.
  • زيادة التبول.
  • الصداع.
  • ألم في الظهر.
  • التهاب صدرية.
  • اغمقاق حول الحلمات.
  • تعب.
  • الغثيان، وغالبا ما يشار إليه باسم "مرض الصباح".
  • وقد تشمل أعراض الحمل المتأخر تورم الساق وحرقة في المعدة وتسرب في البول وضيق في التنفس.

كيف أعرف أني حامل من لون البول

يتم عادةً جواب سؤال الكثير من النساء؛  كيف أعرف أني حامل من خلال لون بول الحامل الداكن، حيث أنّه عند النظر إلى وعاء المرحاض بعد التبول، وبدلاً من رؤية اللون الأصفر الفاتح المعتاد، يبدو البول أكثر قتامة أو قد يميل البول إلى أن يصبح أكثر قتامة عندما يكون مجففًا لأن نقص الماء يجعله أكثر تركيزًا، ومن المحتمل أن المرأة لم تكن قد شربت ما يكفي من الماء، كما تقول الدكتورة كارين ديغان، رئيسة قسم أمراض النساء والولادة في مستشفى جوتليب التذكاري لنظام الصحة بجامعة لويولا: "عندما تكونين حاملًا، ستحتاجين إلى شرب المزيد من الماء مقارنة بما كنت عليه قبل الحمل"، حيث أنّه إذا كانت المرأة تشرب كمية أكبر من الماء وظل البول قاتمًا، فقد يكون ذلك علامة على نوع من مشكلة في الكبد وليس له أيّة علاقة بالحمل، لذلك يجب استشارة الطبيب على الفور للتأكّد من وجود أيّة اعتلالات في الكبد أو أنّ وضع الكبد طبيعي وليس هناك مشكلة أبدًا، أمّا إذا رأت المرأة دمًا في البول أو تصادف وجود أعراض أخرى، مثل الحرق أثناء التبول، فيمكن أن تكون هذه علامات التهاب المجاري البولية (UTI)، والتي إذا تُركت دون علاج، يمكن أن تؤدي ذلك إلى عدوى في الكلى، وهو أمر خطير جدًا إذا ترافق ذلك مع وجود حمل.[٤]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب Pregnancy Symptoms, , "www.webmd.com”, Retrieved in 15-08-2018, Edited
  2. ^ أ ب ت Pregnancy Symptoms, , "www.webmd.com”, Retrieved in 15-08-2018, Edited
  3. Early pregnancy symptoms and signs facts, , “www.medicinenet.com”, Retrieved in 15-08-2018, Edited
  4. Dark Urine During Pregnancy, , “www.thebump.com”, Retrieved in 15-08-2018, Edited