كيفية علاج البواسير الداخلية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٣ ، ٨ يوليو ٢٠١٩
كيفية علاج البواسير الداخلية

البواسير الداخلية

البواسير هي عروق وريدية منتفخة في الجزء السفلي من الشرج والمستقيم، وعندما انتفاخها وتمددها فإنها تسبب ألمًا بسبب تهيجها، وعلى الرغم من أن البواسير يمكن أن تكون مزعجة ومؤلمة، إلا أنها تُعالج بسهولة كما يمكن الوقاية منها، وتعتبر النساء الحوامل في خطر أكبر للإصابة بالبواسير، كما أن التقدم بالعمر يعد أحد عوامل الخطر أيضًا، وتقسم البواسير من ناحية موقعها إلى بواسير داخلية وبواسير خارجية، حيث تكون البواسير الداخلية عميقة داخل المستقيم وغير مرئية من الخارج، وعادةً ما تكون غير مؤلمة، ويناقش هذا المقال طرق علاج البواسير الداخلية وأسباب الإصابة بها وسبل تشخيصها والوقاية منها.

أسباب البواسير الداخلية

تتورّم الأوردة الشرجية وتنتفخ بسبب زيادة الضغط عليها، الأمر الذي يمكن أن تتسبب به العديد من الحالات الطبية والتي فيما يأتي أهمها: [١]

  • الحمل: تصاب النساء الحوامل بنسبة أكبر بالبواسير، وذلك بسبب ما يؤدي إليه زيادة حجم الرحم من ضغط على القولون والمستقيم.
  • الشيخوخة: تكون البواسير أكثر شيوعًا بين البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 45 إلى 65 سنة، ولك هذا لا يعني أن الشباب والأطفال لا يمكن أن يصابوا بها.
  • الإسهال: يمكن أن تحدث البواسير بعد حالات الإسهال المزمن بسبب الضغط الذي يولده الإخراج المتكرر على المستقيم.
  • الإمساك المزمن: يؤدي امتناع الإخراج إلى الضغط على البراز وارتجاعه إلى أعلى، الأمر الذي يولّد ضغطًا إضافيًّا على جدران الأوعية الدموية.
  • الجلوس لفترة طويلة: يمكن أن يؤدي البقاء في وضع الجلوس لفترات طويلة إلى حدوث البواسير، خاصةً في الجلوس على المرحاض.
  • رفع الأجسام الثقيلة: يمكن أن يؤدي الرفع المتكرر للأجسام الثقيلة إلى البواسير.
  • الجماع الشرجي: يمكن أن يسبب البواسير أو أن يزيد من سوء حالتها في حال وجوده.
  • السمنة: ترتبط السمنة بالبواسير لما تسببه من زيادة ضغط على الجسم في تلك المنطقة.
  • الوراثة: بعض الناس يرثون جينات تجعلهم أكثر عرضةً للتعرض للبواسير.

أعراض البواسير الداخلية

تعتمد أعراض البواسير عادةً على موقعها، وتكون أعراض البواسير متقطعة، كما يلعب الطعام دورًا رئيسًا في مدى شدتها وتكرار حدوثها، وبسبب موقع البواسير الداخلية العميق في المستقيم، فإنها نادرًا ما تتسبب بعدم الراحة أو الألم، ولكن الإجهاد أو التهيج عند مرور البراز قد يجرح سطح الباسور ويؤدي إلى نزيفه، وفي بعض الأحيان، يمكن أن يسبب الإجهاد بروز البواسير الداخلية من خلال فتحة الشرج، وهو ما يعرف بالباسور البارز، وتسبب هذه الحالة ألم وتهيج شديد في منطقة الشرج. [٢]

تشخيص البواسير الداخلية

يجب على أي شخص يعاني من الأعراض المذكورة أعلاه مراجعة الطبيب، إذ يجب وضع بعض المخاطر في عين الاعتبار، بما في ذلك سرطان القولون والمستقيم والشرج، والذي يمكن أن يتسبب بنزف المستقيم، كما يمكن للطبيب إجراء فحص بدني وإجراء اختبارات أخرى لتحديد ما إذا كانت البواسير موجودة أم لا، وقد تشمل هذه الاختبارات الفحص اليدوي من قبل الطبيب لفتحة الشرج باستخدام إصبع القفاز، وإذا كانت الأعراض تشتمل على كميات كبيرة من النزيف والدوخة، فيجب على الفرد أن يلتمس الرعاية الطارئة على الفور. [٣]

الوقاية من البواسير الداخلية

للوقاية وتفادي البواسير، ينصح بزيادة كمية الماء التي يشربها الشخص يوميًا، وذلك لما يساعد بجعل قوام البراز أثر سلاسةً وسهولةً في الخراج، كما ينصح بممارسة التمارين الرياضية بانتظام وتجنب الجلوس لفترات طويلة، وخاصةً على الأسطح الصلبة مثل الخرسانة أو البلاط، كما ينصح بتناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف الغذائية مثل: الدقيق والإجاص والجزر. [٤]

علاج البواسير الداخلية

غالباً ما تتحسن البواسير دون جراحة أو حتى أي إجراءات طبية، وينقسم علاج البواسير الداخلية إلى قسمين، العلاجات المنزلية والإجراءات الطبية: [٥]

  • علاجات منزلية:
  1. لتهدئة الألم والحكة، تعتبر حمامات الماء الدافئ (وليس الساخن) هي أحد الطرق القديمة المتبعة في علاج البواسير الداخلية والشفاء منها، حيث يجلس المريض في كمية كافية من الماء الدافئ لمدة 15 دقيقة أو أكثر عدة مرات في اليوم، مما يساعد على تقليل التورم في المنطقة كما يريح عضلات الإخراج في المستقيم.
  2. وضع القليل من الفازلين ودهن منطقة الشرج وفتحتها به، وذلك لتسهيل عملية الإخراج.
  3. استخدام الكريمات التي لا تستلزم وصفة طبية أو المراهم المصممة لعلاج أعراض البواسير، على سبيل المثال ممكن لكريم هيدروكورتيزون 1 ٪ على الجلد خارج فتحة الشرج (وليس داخلها)، أن يخفف تهيج الباسور والحكة، ولكن لا تستخدمها لمدة تزيد عن أسبوع.
  4. يمكن وضع كمادات باردة على منطقة التهيج والباسور لتخفيف التورّم والألم.
  5. اتباع نظام غذائي عالي الألياف وهو من أفضل علاجات البواسير، وتناول الخضروات والفواكه والمكسرات والحبوب الكاملة لتجنب الإمساك، أما إذا لم يستطع المريض الحصول على ما يكفي من الألياف من الطعام، فقد يطلب الطبيب تناول مكمل غذائي من الألياف أو منبهات البراز، ويجب الابتعاد عن الأدوية مسهلة، لأن الإسهال يمكن أن يسبب تهيج البواسير.
  6. شرب سبعة إلى ثمانية أكواب من الماء كل يوم، أي ما لا يقل عن نصف غالون.
  • اجراءات طبية: 

إذا كانت الأعراض شديدة أو لم يكن هناك أي تحسن بعد أسبوعين، فقد يرغب الطبيب في اللجوء إلى الخيارات الطبية الأخرى لعلاج الباسور وهي:

  • الحقن: يمكن للطبيب حقن الباسور الداخلي بمادة لتوجد ندبة في الباسور ومن ثم تغلقه، ويمكن أن تؤلم هذا الحقنة المريض بعض الشيء.
  • الربط بشريط مطاطي: غالبًا ما يتم استخدام هذا الإجراء في علاج البواسير الداخلية وخاصةً البارزة، وذلك باستخدام أداة خاصة، حيث يضع الطبيب شريطًا مطاطيًا صغيرًا حول البواسير، مما يؤدي إلى قطع إمدادات الدم عن الباسور على الفور، وفي غضون أسبوع، سوف يجف الباسور ويسقط.
  • التخثير أو الكي: باستخدام مسبار كهربائي، أو شعاع ليزر، أو ضوء الأشعة تحت الحمراء، سيقوم الطبيب بحرق صغير لإزالة الأنسجة وقاعدة الباسور بدون ألم، مما يؤدي إلى تقلصها.
  • العملية الجراحية: والتي تستخدم للبواسير الداخلية الكبيرة أو البواسير الخارجية المؤلمة للغاية، قد يرغب الطبيب في إجراء عملية استئصال الباسور التقليدية، أو تقنية أحدث باستخدام الدبابيس.

فيديو عن خيارات علاج البواسير الداخلية

في هذا الفيديو تتحدث أخصائية الجراحة العامة وجراحة المناظير الدكتورة ندى عبد الباقي عن خيارات علاج البواسير الداخلية.[٦]

المراجع[+]

  1. H, emorrhoids-Causes, "www.medicalnewstoday.com", Retrieved in 30-08-2018, Edited
  2. What are the signs and symptoms of an internal or prolapsed hemorrhoid?, , "www.emedicinehealth.com", Retrieved in 30-08-2018, Edited
  3. Hemorrhoids-Diagnosis, , "www.medicalnewstoday.com", Retrieved in 30-08-2018, Edited
  4. Hemorrhoids-Prevention, , "www.healthline.com", Retrieved in 30-08-2018, Edited
  5. Hemorrhoids Treatment, , "www.webmd.com", Retrieved in 30-08-2018, Edited
  6. Dr. Nada Abdel Baqi, "www.youtube.com", Retrieved in 06-01-2019