كيفية استخراج العنبر من الحوت

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٤ ، ٣ أبريل ٢٠١٩
كيفية استخراج العنبر من الحوت

يتم استخراج العنبر من الحوت وبالتحديد من بطن الحوت، وهي مادة يكون لونها أسود أو رمادي أو أصفر أو أبيض، حيث يتم استخدامها لتصنيع وإنتاج أفضل العطور وأجودها على الإطلاق، وحوت العنبر حيوان ضخم يعيش في المُحيطات، ذو رأس ضخم وجسم عملاق، يبلغ طول الذكر منه ما يُقارب 20 متراً، والأنثى يبلغ طولها قُرابة 10 أمتار، والعنبر ليس إلا قيء الحوت الذي يخرُج من داخل جوفه.

أنواع العنبر

  • العنبر الأشهب القوي: وهو من أجود وأفضل أنواع العنبر على الإطلاق، ويُعتبر ثمنه باهظ جداً.
  • العنبر الأزرق: أقل من العنبر الأشهب جودة، لكنه من أنواع العنبر المميزة.
  • العنبر الأصفر: نوع من أنواع العنبر متوسط الجودة.
  • العنبر الأسود: أقل الأنواع جودة، وعادة ما يتم غُشه بإضافة مادة الشمع أو الجص له.

كيفية استخراج العنبر من الحوت

  • حوت العنبر مخلوق ضخم، يعيش في المحيطات ويأكل ما طاب له من الحيوانات البحرية الغريبة والعجيبة.
  • بعض المخلوقات والكائنات الحية البحرية التي يأكلها حوت العنبر تتسبب له بأمراض وأمغاص في أمعاؤه.
  • تقوم أمعاء الحوت بإفراز مادة العنبر لتحميه من هذه المخلوقات الغريبة التي سببت له عسر الهضم.
  • يقوم بعد ذلك الحوت بإفراغ جوفه بما يحتويه من مخلوقات ومن عنبر في قيعان المحيطات.
  • يقوم الخبراء في مجال العطور وبالأخص عطر العنبر بالغوص في المحيطات، وجمع هذه المادة باستخدام عدة طرق حديثة ومختلفة، كما يوجد بعضها عائماً فوق الماء.

أهمية مادة العنبر

تُعتبر مادة العنبر المُستخرجة من حوت العنبر مادة ذات أهميّة اقتصاديّة كبيرة، ومن يعثر عليها يُعدّ ذو حظ عظيم نظراً لارتفاع ثمنها، هذا وكانت أكبر قطعة عنبر تمّ التقاطها من مياه المحيط بلغ وزنها 248 رطلاً، وبلغ ثمنها إلى 13 ألف جنيه استرليني، وللعنبر استخدامات متعدّدة في حياة الإنسان، منها:

  • علاج صداع الشقيقة، و علاج بعض أمراض الدماغ الأخرى.
  • صناعة أرقى وأجود وأفخم أنواع العطور من العنبر، فيمنحها الرائحة العطريّة الجيدة والجميلة طويلة الأمد.
  • يُستخدم العنبر في علاج الضعف الجنسيّ لدى الرجال والنساء، ويعمل على زيادة القدرة الجنسيّة.
  • يُعتبر العنبر فاتحاً للشهيّة، ويساعد على زيادة الوزن.
  • العنبر علاج فعّال لآلام المفاصل، وطارد للغازات المعويّة.
  • العنبر دواء فعّال لأمراض عدبدة كأمراض المعدة، والكبد، وأمراض المثانة، والأمعاء.
  • يُستخدم العنبر في علاج آلام الظهر، كما ويُستخدم في معالجة أوجاع العصب والخدر.