كم عدد أقمار كوكب المريخ

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٠ ، ٢٥ أغسطس ٢٠١٩
كم عدد أقمار كوكب المريخ

كوكب المريخ

كوكب المريخ هو الكوكب الرابع في كواكب المجموعة الشمسية من حيث القرب من الشمس وثاني أصغر الكواكب في المجموعة الشمسية بعد عطارد، وفي اللغة الإنجليزية يحمل المريخ اسم إله الحرب الروماني Mars وغالبًا ما يشار إليه باسم "الكوكب الأحمر" نظرًا لأن أكاسيد الحديد السائدة على سطحه تمنحه مظهرًا محمرًا مميزًا، والمريخ كوكب أرضي يملك غلافًا جويًا رقيقًا وله سمات سطح تشبه كلًا من الحفر الصخرية للقمر والوديان والصحاري والقبعات الجليدية القطبية للأرض، وتكون الأيام والفصول في كوكب المريخ مقاربة لتلك الموجودة في الأرض لأن فترة الدوران وميلان محور الدوران متشابهان للغاية في الكوكبين، ويجيب هذا المقال عن السؤال "كم عدد أقمار كوكب المريخ".[١]

كم عدد أقمار كوكب المريخ

الإجابة البسيطة عن سؤال "كم عدد أقمار كوكب المريخ" هي أن للمريخ قمران؛ وهما فوبوس وديموس وقد تم اكتشافهما في عام 1877، ويدور فوبوس حول كوكب المريخ مرة واحدة كل 7 ساعات و39 دقيقة ويتحرك في مدار قريب بشكل استثنائي على مسافة متوسطة تبلغ حوالي 6000 كيلومتر من سطح الأرض، أما ديموس فعلى العكس من فوبوس فهو يتحرك في مدار بعيد نسبيًا عن كوكب الأرض، وكلا القمرين عبارة عن قطع غير منتظمة من الصخور تحمل تقريبًا الشكل البيضاوي، ويعد القمر فوبوس الأكبر بين الاثنين ويكون سطح هذا القمر وعرًا ومغطى بالكامل بفوهات التصادم وأكبرها هي فوهة الحفرة؛ حيث يبلغ عرضها حوالي نحو نصف مساحة القمر نفسه، وفي المجمل يظهر سطح القمر فوبوس نظامًا واسعًا من الأخاديد، وعلى النقيض من ذلك يبدو سطح ديموس سلسًا وخاليًا من الحفر حيث أن العديد من الحفر يتم دفنها بالكامل تقريبًا بواسطة الحطام الناعم ولا تظهر أي شكل من أشكال الفوهات على سطحة. [٢]

خصائص كوكب المريخ

بعد الإجابة عن السؤال "كم عدد أقمار كوكب المريخ" لا بد من التطرق الى بعض خصائص هذا الكوكب المدهش، حيث يدور كوكب المريخ حول الشمس على مسافة تبلغ في المتوسط حوالي 227 مليون كيلومتر، ويستغرق المريخ حوالي 686.93 يومًا أرضًيا أو 1.8807 سنة أرضية لإكمال دورة واحدة حول الشمس، والكوكب الأحمر كما هو معروف في كثير من الأحيان هو بالتأكيد أصغر من كوكب الأرض؛ حيث يبلغ قطره حوالي نصف قطر الأرض ولديه عُشر كتلتها تقريبًا بينما تبلغ جاذبيته حوالي ثلث جاذبية الأرض، كما أن كثافة كوكب المريخ أقل بنحو 30 في المائة من كثافة الأرض، أما الظروف المناخية على المريخ فهي ليست شبيهة بالأرض تمامًا حيث تتراوح درجات الحرارة القصوى بين -225 و +60 درجة فهرنهايت بينما تبلغ متوسط درجات الحرارة حوالي ​​-67 درجة فهرنهايت، ويتمتع الكوكب الأحمر بغلاف جوي رقيق للغاية يتكون في معظمه من ثاني أكسيد الكربون بنسبة 95.3 في المائة بالاضافة الى غاز النيتروجين الذي يتواجد بنسبة 2.7 في المائة وغاز الأرجون بنسبة 1.6 في المائة والأكسجين بنسبة 0.15 في المائة كما يحتوي كوكب المريخ على نسبة ضئيلة من المياه تبلغ حوالي 0.03 في المائة.[٣]

المراجع[+]

  1. "Mars", en.wikipedia.org, Retrieved 23-08-2019. Edited.
  2. "Meteorites From Mars", www.britannica.com, Retrieved 23-08-2019. Edited.
  3. "Journey Through the Solar System: Planet Mars", www.thoughtco.com, Retrieved 23-08-2019. Edited.