كم عدد أبواب النار

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
كم عدد أبواب النار

النار

النار اسمٌ يُطلق على عذاب الله الذي أعدّه للمكذبين والكافرين والمشركين، ويُطلق عليها أيضًا اسم جهنم، وهي نارٌ شديدة يخلّد في عذابها كلّ من خالف شرع الله تعالى، وقد وصف الله النار في القرآن الكريم في مواضع كثيرة، منها قوله تعالى: {وسِيقَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِلَى جَهَنَّمَ زُمَرًا حَتَّى إِذَا جَاءُوهَا فُتِحَتْ أَبْوَابُهَا وَقَالَ لَهُمْ خَزَنَتُهَا أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِنْكُمْ يَتْلُونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِ رَبِّكُمْ وَيُنْذِرُونَكُمْ لِقَاءَ يَوْمِكُمْ هَذَا قَالُوا بَلَى وَلَكِنْ حَقَّتْ كَلِمَةُ الْعَذَابِ عَلَى الْكَافِرِينَ}[١]، وفي هذا المقال، سيتم الإجابة عن سؤال: كم عدد أبواب النار. [٢]

كم عدد أبواب النار

يتساءل الكثير من الناس كم عدد أبواب النار، وقد بيّن الله تعالى في القرآن الكريم كم عدد أبواب النار في آيات مختلفة، وعددها سبعة أبواب، أمّا عن أسماء هذه الأبواب فهو غير معروف، كما أنّ للنار دركاتٍ ودرجاتٍ عدّة تختلفُ عن أبوابها، منها دركٌ أسفل، وقد قال تعالى في الكتاب: {إِنَّ الْمُنَافِقِينَ فِي الدَّرْكِ الأَسْفَلِ مِنَ النَّارِ وَلَنْ تَجِدَ لَهُمْ نَصِيرا}[٣]، أما ذكر كم عدد أبواب النار فقد جاء في قوله تعالى: {وَإِنَّ جَهَنَّمَ لَمَوْعِدُهُمْ أَجْمَعِينَ* لَهَا سَبْعَةُ أَبْوَابٍ لِّكُلِّ بَابٍ مِّنْهُمْ جُزْءٌ مَّقْسُومٌ}[٤]، وعند المقارنة بين كم عدد أبواب النار وكم عدد أبواب الجنة، فإنّ للجنة ثمانية أبواب. [٥]

أسماء النار في القرآن الكريم

للنار أسماءٌ عدّة ذُكرتْ في القرآنِ الكريم والسنة النبوية الشريفة، وقد وصفَ الله تعالى في هذه الأسماء شيئًا من عذابها والكيفية التي ستكون عليها وحال الكفار فيها، واسم النار هو الاسم الأشهر على الإطلاق، ويليه أسماءٌ أخرى، تعالى: {وَقَالَ الَّذِينَ فِي النَّارِ لِخَزَنَةِ جَهَنَّمَ ادْعُوا رَبَّكُمْ يُخَفِّفْ عَنَّا يَوْمًا مِّنَ الْعَذَابِ}[٦]ويقول ومن أسماء النار التي ذُكرت في القرآن الكريم ما يأتي: [٧]

  • جهنم: هو أشهر أسماء النار وأكثرها استخدامًا، ويُشير هذا الاسم إلى شدّة عمق جهنم وابتعاد المسافة بين أدراكها، إذ يقول تعالى في محكم التنزيل: {وَإِذَا قِيلَ لَهُ اتَّقِ اللَّهَ أَخَذَتْهُ الْعِزَّةُ بِالْإِثْمِ فَحَسْبُهُ جَهَنَّمُ وَلَبِئْسَ الْمِهَادُ}[٨].
  • سَقَر: يعني الحرّ الشديد، يقول تعالى: {يَوْمَ يُسْحَبُونَ فِي النَّارِ عَلَى وُجُوهِهِمْ ذُوقُوا مَسَّ سَقَرَ}[٩]
  • الهاوِية: يُشير اسم الهاوية إلى أنّ الداخل إليها يهوي من أعلاها إلى أسفلها ليصل إلى الدريك الأسفل فيها، وهذا كناية عن شدّة العذاب، وقد ذكر الله تعالى اسم الهاوية في قوله: {وَأَمَّا مَنْ خَفَّتْ مَوَازِينُهُ*فَأُمُّهُ هَاوِيَةٌ*وَمَا أَدْرَاكَ مَا هِيَهْ*نَارٌ حَامِيَةٌ}[١٠].
  • السَّعير: يعني اسم السعير توقّد النار وتهيّجها وتوهّجها، ويقول تعالى: {فَمِنْهُمْ مَنْ آمَنَ بِهِ وَمِنْهُمْ مَنْ صَدَّ عَنْهُ وَكَفَىٰ بِجَهَنَّمَ سَعِيرًا [١١].
  • الجَحِيم: يُشير هذا الاسم إلى شدّة حرّ جهنّم وتأجّجها، وقد وصفها الله تعالى بقوله: {وَالَّذِينَ كَفَرُوا وَكَذَّبُوا بِآيَاتِنَا أُولَٰئِكَ أَصْحَابُ الْجَحِيمِْ}[١٢].
  • لَظى: من أسماء النار التي تُشير إلى شدّة اللهب، ويقول تعالى: {كَلَّا إِنَّهَا لَظَى}[١٣].
  • الحُطَمة: ويعني اسم النار هذا شدّة التحطم والتكسر لكل شيءٍ يُلقى في أعماقها، ويقول تعالى: {كَلَّا لَيُنْبَذَنَّ فِي الْحُطَمَةِ*وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْحُطَمَةُ}[١٤].

المراجع[+]

  1. {الزمر: آية 71}
  2. وصف النار وشيء من عذابها, ، "www.alukah.net"، اطُّلع عليه بتاريخ 11-1-2019، بتصرّف.
  3. {سورة النساء، آية: 145}
  4. {الحجر: آية 43،44}
  5. أسماء أبواب الجنة وأبواب النار, ، "لمطهرة، نبوية اwww.islamweb.net"، اطُّلع عليه بتاريخ 11-1-2019، بتصرّف.
  6. {غافر: آية 49}
  7. أسماء جهنم, ، "www.islamqa.info"، اطُّلع عليه بتاريخ 11-1-2019، بتصرّف.
  8. {سورة البقرة، آية: 206}
  9. {سورة القمر، آية: 48}
  10. {سورة القارعة، آية: 8-11}
  11. {سورة النساء، آية: 55}
  12. {سورة المائدة، آية: 86}
  13. {سورة المعارج: آية 15}
  14. {سورة الهمزة، آية: 4-5}

196075 مشاهدة