قصص نجيب محفوظ

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٨ ، ٢٤ يوليو ٢٠١٩
قصص نجيب محفوظ

نجيب محفوظ

نجيب باشا محفوظ الأديب والروائيّ المصري المعروف، ولد عام 1911م، وهو أول أديب مصري يحصل على جائزة نوبل في الأدب، وقد بدأ مسيرة الكتابة في مطلع الأربعينات من القرن الماضي، حتى عام 2004م، وكلُّ الروايات التي كتبها كانت أحداثها تدور في مصر، والركن الأساسيُّ من كلِّ رواية هي الحارة التي ترمز إلى العالم، ومن أشهر الأعمال التي كتبها نجيب محفوظ أولاد حارتنا التي مُنع نشرها في مصر في الوقت التي صدرت فيه، ولم تنتشر هناك إلا من وقت قريب، يصنف أدب محفوظ من الآداب الواقعية التي ظهرت فيها المواضيع الوجودية، وقد مُثلت العديد من أعماله في السينما والتلفزيون، توفي محفوظ في عام 2006م، وسيتحدث هذا المقال عن قصص نجيب محفوظ.[١]


قصص نجيب محفوظ

تزخُرُ حياة نجيب محفوظ بالأعمال الأدبية من رواية وقصة قصيرة، وقد عبَّر في هذه الأعمال عن هموم وتطلعاتِ وأحلام وقضايا الطبقة الوسطى في المجتمع المصريَّ، وكان ينقل حياة الأُسر المصريَّة بكلِّ أمانةٍ وإبداعٍ أدبيّ، فيصوّر علاقاتهم الداخلية وعلاقاتهم في المجتمع، فكان تارةً يصوّر الواقع كما هو، وتارةً يذهب للرمزية في طرح الأمور كما في رواية أولاد حارتنا والحرافيش وغيرهم، ومن قصص نجيب محفوظ:[٢]

  • همس الجنون صدرت عام 1938م.
  • دنيا الله صدرت عام 1962م.
  • بيت سيء السمعة صدرت عام 1965م.
  • خمارة القط الأسود صدرت عام 1969م.
  • تحت المظلة صدرت عام 1969م.
  • حكاية بلا بداية وبلا نهاية صدرت عام 1971م.
  • شهر العسل صدرت عام 1971م.
  • الجريمة صدرت عام 1973م.
  • الحب فوق هضبة الهرم صدرت عام 1979م.
  • الشيطان يعظ صدرت عام 1979م.
  • رأيت فيما يرى النائم صدرت عام 1982م.
  • التنظيم السري صدرت عام 1984م.
  • صباح الورد صدرت عام 1987م.
  • الفجر الكاذب صدرت عام 1988م.
  • أصداء السيرة الذاتية صدرت عام 1995م.
  • القرار الأخير صدرت عام 1996م.
  • صدى النسيان صدرت عام 1999م.
  • فتوة العطوف صدرت عام 2001م.
  • أحلام فترة النقاهة صدرت عام 2004م.


محاولة اغتيال نجيب محفوظ

بعد معرفة قصص نجيب محفوظ، يُمكن الحديث عن قصة اغتيال محفوظ التي كانت بعد نشر إحدى رواياته، فعندما بدأ نجيب محفوظ بنشر روايته أولاد حارتنا في جريدة الأهرام على شكل سلسلة في 21 أيلول عام 1950م، واجهت الرواية اعتراضات من قبل هيئات دينيَّة، وأُتهمَ نجيب محفوظ بأنَّه تطاول على الذات الإلهية في هذه الرواية، فتوقف نشر الرواية في 25 كانون الأول من العام ذاته، ولم تنتشر الرواية في مصر حينها، وبعد ثمانِ سنوات نُشرت الرواية كاملةً بوساطة دار نشرٍ لبنانية، وقد طُبعت الرواية في بيروت عام 1967م، ولم تنُشر في مصر حتى عام 2006م، وقد تعرَّض نجيب محفوظ لطعنةٍ في عنقه عام 1995م على يد شابين قررا قتل محفوظ بسبب اتهامه بالكفر الصريح والخروج عن ملة المسلمين، وكلُّ ذلك نتيجة رواية أولاد حارتنا التي أثارت الكثير من الجدل.[٣]


وقد ارتبط نجيب محفوظ بوعدٍ مع الممثل الشخصي للرئيس جمال عبد الناصر "صبري الخولي"، بأنَّه لن ينشر روايته في مصر إلى بعد موافقة الأزهر، لذلك تم طبعتها في لبنان، ولم تدخل مصر وقتها إلا نُسخٌ مسربةٌ منها، لم تكن نهاية حياة محفوظ إثر حادثة الاغتيال تلك، وأُعدم الشابان المتورطان فيها، رغم تنازل نجيب محفوظ عن حقه، وتوفي بعدها نجيب محفوظ متأثرًا بمرضه في عام 2006م.[٣]

المراجع[+]

  1. "بدايات نجيب محفوظ"، www.arageek.com، اطّلع عليه بتاريخ 20-07-2019. بتصرّف.
  2. "نجيب محفوظ"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 20-07-2019. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "نجيب محفوظ"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 20-07-2019. بتصرّف.