فيتامين ه والجنس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٨ ، ٢٥ يوليو ٢٠١٩
فيتامين ه والجنس

فيتامين ه والجنس

يعرف فيتامين ه أو فيتامين E بكونه أحد الفيتامينات المهمة لجسم الإنسان، ويمكن الحصول على هذا الفيتامين وتغذية الجسم به عن طريق تناول بعض الأطعمة والتي من أهمها المكسرات، وبذور دوار الشمس، وفول الصويا، وزيت جنين القمح، إضافة إلى الدقيق الكامل وغيره من الأطعمة والمواد الغذائية الأخرى، ويجب ألا تقل كمية هذا الفيتامين في الجسم عن 5 مليغرامات لكل 100 ملغرام من الدم وفي حال حدوث نقص في ذلك فإنه يجب على الإنسان تعويضه، ويؤثر هذا الفيتامين على القدرة الجنسية بشكل كبير، وسنقدم في هذا المقال حول العلاقة بين فيتامين ه والجنس.

العلاقة بين فيتامين ه والجنس

  • يعرف هذا الفيتامين باسم فيتامين الجنس (Sex vitamin) نظراً لتأثيره الكبير على القدرة الجنسية لدى كل من الرجل والمرأة.
  • بلعب دوراً في تحفيز عمل الغدة الدرقية والتي تؤثر بشكل كبير على الإحساس بالرغبة الجنسية.
  • يساهم هذا الفيتامين في التأثير على الجزء الأمامي من الغدة النخامية، ويؤثر هذا الجزء على عمل الأعضاء الجنسية في جسم الإنسان، كما أنه يتحكم بالخصائص والوظائف الجنسية أيضاً.
  • إن نقص هذا الفيتامين في جسم الإنسان يسبب إفراط في نمو الأعضاء التناسلية وهذا يضر بالإنسان.
  • يساهم في حماية المرأة من الإصابة بالتهاب المهبل Vaginitis، وحماية الرجل من الإصابة بالتهاب البروستات Prostatitis.
  • إن نقصان هذا الفيتامين في جسم الرجال بشكل كبير يؤدي إلى حدوث ضمور في خلايا الخصيتين.
  • إن حدوث نقصان في كمية هذا الفيتامين في جسم المرأة الحامل قد تؤدي إلى موت الجنين في رحم أمه أو حدوث الإجهاض.
  • يعمل كبديل لهرمون الأستروجين عند بلوغ المرأة سن اليأس وهذا ما يساهم في تحسين الاستجابة الجنسية لديهن.
  • يعمل هذا الفيتامين كمضاد للأكسدة وبالتالي فإنه يكون قادراً على حماية الخلايا الجنسية من الإصابة بالسرطانات.

أهم الفيتامينات لتعزيز الصحة الجنسية

يوجد مجموعة من الفيتامينات التي تساهم في تعزيز القوة والصحة الجنسية لدى كل من الرجل والمرأة، وتأتي على النحو الآتي:

أوميجا 3 (زيت السمك)

  • تمثل أوميجا 3 دهون غير مشبعة تلعب دوراً في إنتاج الهرمونات الجنسية والتي من أهمها التستوستيرون والأستروجين.
  • يلعب دوراً في حماية وظائف الجهاز العصبي والتي تؤثر على عمل الأجهزة التناسلية بشكل مباشر.

فيتامين B9 (حمض الفوليك)

  • يعتبر هذا الفيتامين مهماً في تجديد الخلايا كما أنه يؤثر على إنتاج DNA ومهم جداً لإنجاب أطفال.

فيتامين A

  • إن حدوث انخفاض في مستوى هذا الهرمون في جسم الإنسان يؤثر على إنتاج الهرمونات الجنسية لدى كل من الرجال والنساء.
  • إن نقصانه يؤدي إلى حدوث ضمور في المبايض لدى النساء وانكماش في الخصيتين لدى الرجال.