فوائد عملية تكميم المعدة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٥ ، ٢٢ سبتمبر ٢٠١٩
فوائد عملية تكميم المعدة

عملية تكميم المعدة

يجب على الشخص الذي يريد الخضوع لجراحة أو عملية تكميم المعدة أن يعرف تمامًا ما هي مخاطر وفوائد العملية، وعلى من تُجرى هذه العملية، وكيف يقوم الشخص بالحفاظ على نظام صحي جيد ومختلف بعد العملية، فالذي يريد هذه العملية عليه أن يدرك أنّه يجب عليه تغيير نظام حياته فيما يتعلق بالحمية الغذائية والتمارين الرياضية، ويقوم الجراحون بهذه العملية بإزالة جزء من المعدة وربط الجزء الباقي لتشكيل معدة على شكل الموزة أو الكم، حيث تصبح المعدة قادرة على احتواء القليل من الطعام مقارنة بالسابق، حيث يُقدر حجم المعدة التالي للعملية بُعشر الحجم السابق، مما يؤدي إلى الإحساس السريع بالشبع عند الشخص، وهذا الأمر يساعد بفقدان الوزن بشكل سريع وفعال. [١]

مخاطر عملية تكميم المعدة

لكل عملية جراحية مخاطر واختلاطات، ولا تُعد عملية تكميم المعدة استثناءً، ويجب سؤال الطبيب الذي سيجري العملية عن نسبة نجاح العملية والنتائج المتوقعة والمخاطر المحتملة، ولكن يمكن القول أن المخاطر المرتبطة بالعملية وبالتخدير العام ما يأتي: [٢]

  • رد فعل الحساسية الناتج عن الأدوية المستخدمة في التخدير العام.
  • صعوبة التنفس.
  • فقدان كميات كبيرة من الدم.
  • الخثرات الدموية التي يمكن أن تنتقل إلى الرئتين.
  • احتشاء العضلة القلبية والسكتة الدماغية أثناء إجراء الجراحة، وعلى الرغم من أن هذين الاختلاطين غير شائعين، إلّا أنّهما ممكنين.
  • الإنتان الموضّع مكان الجرح أو إنتان الدم.

وهناك بعض المخاطر التالية للعملية الجراحية، والتي يجب العمل مع الطبيب لمحاولة تخفيفها قدر الإمكان، من هذه المخاطر ما يأتي:

  • الانزعاج المَعِدي.
  • الأذية المعديّة.
  • أذية الأعصاب.
  • النزف أو التسريب من منطقة ربط أجزاء المعدة بعد القطع.
  • التندبات الجراحية التي يمكن أن تؤثر في حركة الطعام ضمن المعدة.
  • التقيؤ الناتج عن تناول كميات تزيد عن قدرة المعدة الاستيعابية الجديدة.

وبفرض عدم حدوث أي من الاختلاطات السابقة والتي تلي العمل الجراحي، عادة ما يستطيع المريض الذهاب للمنزل بعد يومين من العملية.

فوائد عملية تكميم المعدة

تُعد عملية تكميم المعدة من عمليات الحجب أو المنع الموجودة ضمن عمليات البدانة، فهي تخفف من حجم المعدة بشكل كبير وتؤدّي إلى تحديد كمية الوجبة التي يستطيع الشخص تناولها في وقت واحد، وهي لا تسبب خللًا في طريقة امتصاص الجسم للموارد الغذائية ولا تتجاوز الأمعاء الدقيقة، بل يعتمد مبدأها الرئيس على الإحساس السريع بالشبع عند تناول كميات قليلة جدًا من الطعام مقارنة بالسابق، واستمرار الإحساس بالشبع لعدّة ساعات، ويمكن أن تسهم عملية تكميم المعدة أيضًا في تخفيف الشهية الطعامية، كما تقلل من إفرازات الهرمونات المسؤولة عن الإحساس بالجوع والتي يتم إفرازها من المعدة عادة، وهذه الآليات كلها تؤدي إلى فقدان الوزن بعد الجراحة.

واعتمادًا على الوزن السابق للعملية، يمكن أن تصل الفائدة من عملية تكميم المعدة إلى درجة خسارة 40 إلى 70 بالمئة من الوزن الزائد في الجسم في السنة الأولى بعد الجراحة، وهذا يخفض معه الأعراض المرافقة للبدانة واحتمالية تطوير أعراض أخرى، حيث يتحسن كل من السكري وارتفاع التوتر الشرياني وانقطاع التنفس أثناء النوم ومستويات الكولسترول بعد العملية عند ما يقارب 75 بالمئة من المرضى، وعلى الرغم من عدم وجود دراسات على المدى البعيد فيما يخص هذه الجراحة، إلّا أن النتائج التي تخص التحسن خلال السنة الأولى التالية للعملية مبشّرة جدًا. [٣]

فيديو عن فوائد عملية تكميم المعدة

في هذا الفيديو تتحدث أخصائية التغذية دانة بردقجي عن عملية تكميم المعدة وطريقة التحضير لها. [٤]

المراجع[+]

  1. What Is Gastric Sleeve Weight Loss Surgery?, , "www.webmd.com", Retrieved in 17-02-2019, Edited
  2. Vertical Sleeve Gastrectomy: The Ups and Downs, , "www.healthline.com", Retrieved in 17-02-2019, Edited
  3. Gastric Sleeve Surgery, , "clevelandclinic.org", Retrieved in 17-02-2019, Edited
  4. "عملية تكميم المعدة وطريقة التحضير لها"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 22-09-2019.