فوائد عصير قصب السكر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٠٢ ، ٢ سبتمبر ٢٠١٩
فوائد عصير قصب السكر

عصير قصب السكر

يستخدم قصب السكر الطازج في عدد من المأكولات حول العالم، وخاصّةً في جنوب شرق آسيا والمناطق ذات المناخ المداري، ويمكن أن يستهلك قصب السكر طازجًا في سيقان أو سكر مكرر أو على شكل عصير قصب السكر، ويعدّ قصب السكر من الأطعمة التي تقدّم العديد من الفوائد الصحية وخاصّةً عندما لا يخضع لعملية تنقية ثقيلة ومن أفض الفوائد أنّه يعدّ بديل صحي للسكر الأبيض المكرر، وسيتحدّث هذا المقال عن فوائد عصير قصب السكر.

القيمة الغذائية لعصير قصب السكر

قبل معرفة فوائد عصير قصب السكر لا بدّ من التعرّف على قيمته الغذائية، والتي تعدّ عالية جدًا، إذ يحتوي قصب السكر 70 إلى 75 % من الماء، و 13 إلى 15 % من السكروز -أو السكر-، و 10 إلى 15 % من الألياف، ويمكن تحضير عصير قصب السكر في المنزل أو يمكن شراؤه جاهزًا، ويقوم عصير قصب السكر بالترطيب توفير الطاقة الفورية، وذلك نظرًا لاحتوائه على العناصر الغذائية الآتية:[١]

  • 39 سعرة حرارية لكل 100 غرام من عصير قصب السكر.
  • 9 غرام من الكربوهيدرات لكل 100 غرام منه.
  • الفوسفور.
  • البوتاسيوم.
  • الكالسيوم.
  • الحديد.
  • المغنيسيوم.
  • فيتامين A.
  • فيتامين B1.
  • فيتامين B2.
  • فيتامين B3.
  • فيتامين B5.
  • فيتامين B6.
  • فيتامين C.
  • فيتامين E.

فوائد عصير قصب السكر

تُعزى فوائد عير قصب السكر الصحية إلى العناصر الغذائية الموجودة فيه من معادن أساسية وفيتامينات متنوعة، بالإضافة إلى كمية الماء الموجودة فيه، والسكر الذي ينتج عنه والذي يعدّ بديلًا جيدًا جدًا عن السكر الأبيض، وفيما يأتي بعض فوائد عصير قصب السكر:[٢]

  • مدرّ للبول: من أهم فوائد عصير قصب السكر أنّه مدرّ للبول، وبالتالي يساعد في التهاب المجاري البولية وتخفيف أعراض حصى الكلى، وتعزيز وظيفة الكلية أيضًا.
  • تعزيز وظيفة الكبد: إذ يوصي الأطباء بعصير قصب السكر في حالات اليرقان -وهو حالة مرضية تنتج عن ضعف الكبد ومن أعراضها اصفرار الجلد والعيون-، ويعمل عصير قصب السكر على تجديد البروتينات والعناصر الغذائية المفقودة.
  • مصدر للعناصر المغذية: يعدّ عصير قصب السكر غني جدًا بالكربوهيدرات الجيدة والبروتينات والمعادن كالحديد والبوتاسيوم والعناصر الغذائية الأساسية، ممّا يجعله مشروب ممتاز للطاقة، وخاصةً في أشهر الصيف الحارّة.
  • خواص مليّنة: من فوائد عصير قصب السكر أيضًا، أنّه يتميّز بخصائص مليّنة، وبالتالي يعمل على تحسين حركة الأمعاء ومنع حدوث الإمساك.
  • تخفيف حموضة المعدة: يتميّز عصير قصب السكر أيضًا بالخصائص القلوية، وبالتالي يساعد في تخفيف حموضة وحرقان المعدة.
  • تعزيز صحة الفم والأسنان: يعدّ عصير قصب السكر من المشروبات الغنية بالمعادن، ممّا يساعد على الحدّ من تسوّس الأسنان والقضاء على رائحة الفم الكريهة.

عصير قصب السكر ومرض السكري

بالرغم من احتواء عصير قصب السكر على كمية كبيرة من السكروز والكربوهيدرات، إلّا أنّه يمكن أن يكون مشروبًا جيدًا لمرضى السكري، ولكن من الأفضل استشارة الطبيب قبل شربه، ويمكن شرح فوائد عصير قصب السكر لمرض السكري عند توضيح أن هناك مصطلح يسمى مؤشر نسبة السكر في الدم، وهو قياس مدى سرعة الطعام في رفع مستويات السكر في الدم، ويكون أعلى مستوى لهم هو 100، يحتوي عصير قصب السكر على مؤشر نسبة السكر في الدم تساوي 43.[٣]

ووفقًا لجمعية السكري الأمريكية، ذلك يجعل قصب السكر غذاء منخفض في نسبة السكر في الدم، وبالتالي يعدّ قصب السكر -سواء كان في شكل سكر أو شراب أو عصي - بديلاً جيدًا للسكر الأبيض المكرّر، والسبب في ذلك أنّ قصب السكر هو أنّ السكريات المشتقة من النباتات تتم معالجتها في الكبد، وليس في الأمعاء الدقيقة، ممّا يعني أن السكريات الناتجة عن قصب السكر -وهي الفركتوز والجلوكوز- يتم امتصاصها ببطء أكثر من السكروز، ممّا يقلل من احتمالات حدوث طفرات في نسبة السكر في الدم.[٣]

وبالتالي يعدّ عصير قصب السكر مشروب لذيذ وبديل صحي عن مشروبات الصودا الضارّة، ولذلك يمكن للأشخاص المصابين بمرض السكري استهلاكه لكن بكميات معتدلة، لأنّه يمكن أن يساعد بشكل كبير في تنظيم مستوى السكر في الدم، ولكن بالنسبة للأشخاص المصابين بمرض السكري من النوع الثاني فيجب عليهم استشارة الطبيب قبل تناول عصير قصب السكر.[٤]

الفرق بين سكر القصب وسكر البنجر

يقدر مجمل السكر بـ 55-60 % المنتج في الولايات المتحدة المنتج من نبات البنجر السكر، ويتواجد كل من البنجر وسكر القصب في مجموعة متنوعة من الأطعمة بما في ذلك الحلويات والأطعمة المصنعة والسلع المخبوزة والمشروبات الغازية. ومع ذلك، يوجد بعض الاختلافات بينهما، وفيما يأتي سيتم ذكر بعضها:[٥]

  • يُشتق سكر البنجر من نبات بنجر السكر، وهو نوع من الخضروات الجذرية والذي يشبه الشمندر، أما سكر القصب فيتم استخلاصه من سيقان قصب السكر، ولكن من الصعب تمييزهما عن بعضهما في المنتجات الغذائية.
  • يختلف النوعان في طريق استخلاص السكر منهما، إذ يتم تصنيع سكر البنجر باستخدام عملية يتم فيها تشريح بنجر السكر على شكل رقائق لاستخراج عصير السكر الطبيعي، ثمّ يتم تنقية وتسخين العصير لإنشاء شراب مركز، والذي يتبلور ليشكل حبيبيات السكر.
  • يتم إنتاج سكر القصب باستخدام طريقة مماثلة ولكن يتم معالجته في بعض الأحيان باستخدام عظام الفحم، وهو عنصر مصنوع من تفحم عظام الحيوانات، والتي تساعد في تبييض وتصفية السكر الناتج.
  • يعدّ سكر البنجر وسكر القصب متشابهان بشكل كبير من الناحية التغذوية.

المراجع[+]

  1. "The Nutrition of Sugarcane Juice", www.livestrong.com, Retrieved 29-08-2019. Edited.
  2. "6 Health Benefits of Sugarcane Juice: A Promise of Good Health", www.food.ndtv.com, Retrieved 30-08-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "What Are the Health Benefits of Sugarcane?", www.livestrong.com, Retrieved 30-08-2019. Edited.
  4. "10 Amazing Benefits Of Sugarcane Juice", www.organicfacts.net, Retrieved 30-08-2019. Edited.
  5. "Beet Sugar vs Cane Sugar: Which Is Healthier?", www.healthline.com, Retrieved 30-08-2019. Edited.