فوائد زبدة الكاكاو للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
فوائد زبدة الكاكاو للحامل

زبدة الكاكاو

تُعتبر زبدة الكاكاو من أهم أنواع الزبدة ذات المصدر النباتي، ويُطلق عليها أيضاً اسم زيت الثيوبروما، وهي تتكون من مجموعة دهون نباتية مستخلصة من بذور الكاكاو ويميل لونها إلى الأصفر وهي صالحة للأكل وطعمها لذيذ وتدخل في العديد من الصناعات الغذائية واهمها صناعة الشوكولاتة، كما تدخل في تصنيع العديد من مستحضرات التجميل والمراهم الصيدلانية المختلفة، والجدير بالذكر أن لهذه الزبدة رائحة الكاكاو ونكهته، وفي هذا المقال سنذكر فوائد زبدة الكاكاو للحامل خلال هذا المقال.

 فوائد زبدة الكاكاو للحامل

  • تمنح بشرة الحامل الترطيب العميق الذي يتغلغل في المسامات ويمنع جفافها، خصوصاً أن هذه الزبدة لا تحتوي على مواد كيميائية، لذلك لا تُسبب أية أضرار للجنين.
  • تمنع ظهور علامات التمدد على بطن الحامل وتخفف من التشققات لأنها تمنح الجلد الليونة اللازمة، وتمنع ظهور الخطوط البيضاء.
  • تمنح بشرة الحامل ملمساً حريرياً ومشرقاً، وتمنع حساسية البشرة وتمنع الشعور بالحكة، خصوصاً أن البشرة خلال فترة الحمل تكون حساسة جداً.
  • تُعالج تقرحات الفم دون التسبب بأية أضرار للجنين بفضل مكوناتها الطبيعية.

 فوائد عامة لزبدة الكاكاو

  • تُقاوم ظهور علامات التقدم بالسن التي تظهر على الجلد والبشرة مثل التجاعيد والخطوط الدقيقة والتصبغات اللونية.
  • تحتوي على كميات كبيرة من مضادات الأكسدة المفيدة للجسم، بالإضافة إلى الأحماض.
  • تمنح الشعر الترطيب العميق وتمنحه الحيوية واللمعان والنعومة وتمنع تقصفه وتكسره، وتقوي بصيلات الشعر وتمنع تساقطها، وتحافظ على صحة فروة الرأس وتُعتبر بلسماً طبيعياً رائعاً للشعر من خلال تطبيقها مباشرةً على فروة الرأس والشعر لفترة من الوقت ومن ثم غسله.
  • تُعالج العديد من الأمراض الجلدية مثل الصدفية والطفح الجلدي والأكزيما وتقلل الشعور بالألم، خصوصاً إذا وضعت على الجلد يومياً في الصباح والمساء مع التدليك بحركات دائرية حتى تتغلغل في أعماقه.
  • يُمكن استخدامها كصابون لحلاقة الذقن لمنع تهيج البشرة، كما أنها تمنع ظهور الحبوب على البشرة الحساسة خصوصاً بعد الحلاقة.
  • تُساعد في الحصول على شفاه ممتلئة حيوية وذات ملمس حريري ولون مشرق بتطبيقها يومياً على الشفاه.
  • تُساعد على الشعور بالاسترخاء، بفضل مكوناتها التي تعدل المزاج العام وتُشجع على إفراز هرمونات السعادة والتخلص من القلق والتوتر والضغط النفسي وتزيد من السعادة.
  • تُعزز جهاز المناعة وتزيد من كفاءته وتحمي من الإصابة بالعديد من الأمراض الالتهابية والمعدية.
  • تُحافظ على صحة القلب والأوعية الدموية.
  • تُساعد في علاج حالات الإمساك الشديدة بفضل احتوائها على ملينات طبيعية تُسهل حركة المعدة والأمعاء.