فوائد خبز الشعير للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٣ ، ٣ أبريل ٢٠١٩
فوائد خبز الشعير للحامل

الشعير

يعتبر الشعير من أقدم المحاصيل الزراعية التي اهتم الإنسان بزراعته واعتمد عليه في صناعة الخبز، وهو أحد النباتات العشبية السنوية والمنتمية للفصيلة النجيلية، ولعائلة الحبوب الكاملة المحتوية على العديد من الفيتامينات والغنية بالمعادن ومضادات الأكسدة، والذي يغذي ويقي الجسم من الكثير من المشاكل الصحية، كما ويعد من الحبوب الاستراتيجية اللازمة والمهمة لتحقيق الأمن الغذائي لكل من الإنسان والحيوان، وذلك لتميّزه بعدم احتوائه على مواد ضارة أو كيميائية للصحة، وسنقدم فوائد خبز الشعير للحامل خلال هذا المقال.

القيمة الغذائية للشعير

يعد الشعير من الحبوب الغنية بالمواد الغذائية الأساسية والمهمة لجسم الإنسان مثل، فيتامين (B) والحديد والمغنيسيوم والكالسيوم والزنك والسلينيوم والمنغنيز والنحاس والأحماض الأمينية والبروتين ومضادات الأكسدة، وعلى ألياف البيتا جلوكان.

فوائد خبز الشعير للحامل

ومن أهم فوائده للحامل ما يلي:

  • يعتبر الشعير غني بالعديد من الفيتامينات المفيدة لنمو الجنين بالشكل الصحي والسليم.
  • يساعد في إصلاح ونمو الأنسجة والخلايا التالفة، وذلك لاحتوائه على البروتين.
  • يفيد في إدرار البول ووقاية الحامل من التهاب البول.
  • تفيد المعادن الغني بها مثل الكالسيوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم في تحسين أداء وظائف الأعصاب والعضلات عند الحامل والجنين، ويحافظ على صحة الحامل.
  • يساهم في استرخاء الحامل ومساعدتها على النوم المريح ليلاً.
  • تساعد بتنظيم أداء الغدة الدرقية لدى السيدة الحامل.
  • تخليص جسم الحامل من المواد والأملاح الضارة.
  • يفيد في منع حدوث تشوهات خلقية بالعمود الفقري للجنين، حيث يعمل على تزويده بحامض الفوليك.

الفوائد العامة للشعير

  • يقي من السرطان ويمنع إنتشار الخلايا السرطانية والجذور الحرة، وذلك لغناه بمضادات الأكسدة والسيلينيوم.
  • يحافظ على صحة ونضارة البشرة ويزيد من مرونة الجلد ورطوبته، ويعالج الحبوب والبثور والبقع الداكنة بالوجه، ويقلل من علامات التقدم بالسن والشيخوخة.
  • يعمل على تنشيط الدورة الدموية بالجسم، ويُحسّن من وظائف الكبد وينقيها من السموم.
  • يعزز من إنتاج كريات الدم الحمراء ويحارب فقر الدم، وذلك لاحتوائه على عنصر الحديد.
  • يساهم عنصر الزنك بتقوية وتعزيز قدرات جهاز المناعة في مقاومة الأمراض الفيروسية المختلفة.
  • يحمي السيدات الحوامل من الإصابة بالالتهابات، ويزيد من مناعتهن للأمراض، كما يحمي الحامل من تورم القدمين واليدين بسبب السوائل المحتبسة وينشط الدورة الدموية.
  • يعمل على تنظيم مستويات الكوليسترول الضار بالدم، ويزيد من معدل الكوليسترول الجيد، وذلك لاحتوائه على الألياف والأحماض الدهنية الصحية.

الأضرار الجانبية للإفراط في تناول الشعير

  • يؤدي الإكثار منه الإصابة بالحساسية والطفح الجلدي والإلتهاب، كما يسبب إنتفاخ وتورم بالعينين والجفون والذراعين، وذلك لإحتوائه على مادة (الغلوتين).
  • يسبب إضطرابات والآلام بالمعدة مثل وجود الغازات ومشكلة الإنتفاخ والتشنج والإسهال.
  • يسبب الإمساك الشديد ونزيف بالمستقيم.
  • خلل في وظائف المرئ وحدوث تمزق به نتيجة الألياف الغني بها الشعير.
  • يؤدي إلى إنخفاض معدل السكر بالدم.
  • يعمل على زيادة إدرار البول.
  • يزيد من خطر الإصابة بالفطريات والربو.