فوائد تنظيف الوجه بالبخار

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٢ ، ٤ أبريل ٢٠١٩
فوائد تنظيف الوجه بالبخار

أصبح اليوم بإمكان أي سيدة أن توفر لنفسها الدلال والفائدة التي توفرها صالونات التجميل، بدءً من العناية بالشعر وإنتهاء بالعناية بالأقدام، ولكن العناية بالبشرة هي الأهم على الإطلاق، وذلك لتعرضها إلى العوامل الجوية المختلفة بشكل يومي كأشعة الشمس الحارقة، بالإضافة إلى المواد الكيميائية المكونة لمساحيق التجميل، ولهذا يعد البخار من أفضل طرق الحماية والإهتمام بالبشرة، و ذلك عن طريق تنظيف الوجه بالبخار .

تنظيف الوجه بالبخار  (حمام البخار)

  • قبل أن تقومي بعمل حمام البخار، عليك التأكد من غسل الوجه جيداً بالماء والصابون، وإزالة آثار المكياج عن وجهك بشكل كامل.
  • ثم قومي بتسخين القليل من الماء وإضافة النعناع أو البابونج أو البقدونس إليه( أو أي عشبة طبية تلائم وجهك).
  • بعد دقيقة واحدة من رفعه عن النار، ارفعي شعرك وغطي وجهك بقطعة قماش.
  • عرضي وجهك للبخار لمدة ربع ساعة.
  • ستلاحظين النتائج بشكل فوري.
  • يجدر التذكير بأن تنظيف البشرة بالبخار يجب أن يتم مرتين في الشهر، لا أكثر ولا أقل.

فوائد تنظيف الوجه بالبخار

لتنظيف الوجه بالبخار فوائد جمّة، وهي :

التخلص من السموم:

  • حمام البخار يساعد على زيادة تعرق الجلد.
  • هو ما يسمح لخلايا الجلد بالتخلص من السموم الضارة.
  • يترك بشرتك ناعمة ورطبة بطريقة صحية.

التخلص من الرؤوس السوداء:

  • فالبخار يفتح مسام البشرة.
  • يساعدها على التخلص من الأتربة والشوائب المتراكمة داخل المسامات.

تنشيط الدورة الدموية:

  • وذلك بزيادة تدفق الدم تجاه خلايا البشرة.
  • وهو ما يمد البشرة بالمزيد من العناصر الغذائية اللازمة والأكسجين.
  • ويضفي عليها الحيوية والطاقة والنضارة والصحة.

إضفاء النضارة والحيوية على البشرة:

  • إذ أنه ومع التقدم بالعمل، يقل معدل تجدد الخلايا لدى المرأة مما يعرضها لخطر ظهور التجاعيد حول العينين وأسفل الذقن والرقبة.
  • لكن تنظيف الوجه بالبخار يساعد على تسريع عملية تجدد الخلايا وتخليص المسامات منالجلد الميت، ليمنحك بشرة نضرة وأكثر شبابا.

الوقاية من حب الشباب والبثور: حيث يساعد ذلك على تفتيح مسام البشرة وتنقيتها من البكتيريا و الشوائب والزيوت الزائدة.

علاج تصبغات البشرة:

  • فالعلاج بالبخار يوحد لون البشرة من عدة أماكن، وخاصة حول الوجنتين و أسفل الذقن.
  • يساعد بشرتك على التنفس وذلك بحمايتها من التلوث البيئي ومن العوامل التي تعمل لتكون طبقة خارجية على سطح البشرة، والتي تمنع بشرتك من التنفس والشعور بالحيوية.