فوائد بذور الكتان للقولون

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
فوائد بذور الكتان للقولون

القولون هو أحد أجزاء الجهاز الهضمي، فهو الجزء الذي يصل بين الأمعاء الدقيقة والمستقيم، ويصل طوله إلى 1.5 متر، وهو جزءٌ مهم في عملية هضم الطعام وامتصاصه، فيقوم بامتصاص الماء والأملاح من الطعام المهضوم الذي وصل إلى الأمعاء ليقوم بعدها بدفعه للخارج على شكل براز، كما تتجمّع الغازات فيه مما قد يسبب الضيق في بعض الأحيان، وكذلك يعد مكاناً مناسباً لنمو البكتيريا التي تقوم بصنع بعض الأنواع من الفيتامينات مثل فيتامين (K)، ولكن يحتاج هذا الجزء إلى العناية وتناول الأغذية المفيدة له من أجل المحافظة على سلامته وبالتالي قدرته على القيام بعمله بشكلٍ سليمٍ، ومن الأغذية والأطعمة التي تفيده بذور الكتان، لذلك سنستعرض فوائد بذور الكتان للقولون خلال هذا المقال.

فوائد بذور الكتان للقولون

تعد بذور الكتان من أنواع البذور المستخرجة من النباتات الكتانية الحولية، حيث استطاع الإنسان معرفة فوائد الكتان منذ آلاف السنين واستخدمها في غذائه وعلاجه، وتنتشر زراعة الكتان في الدول الممتدة من شرق البحر الأبيض المتوسط إلى الهند، ويمتلك الكتان بذوراً ذات لون بني غنية بالزيوت والعناصر المفيدة مثل المعادن (الحديد، والمغنيسيوم، والكالسيوم، والبوتاسيوم، والفسفور)، والفيتامينات (فيتامين B2، وفيتامين C، وفيتامين B6، وفيتامين B5)، وهناك أيضاً البروتينات والكثير من الألياف الغذائية واللأأحماض الدهنية (حمض الفوليك، وحمضَ ألفا لينوليني9 ومواد مضادة للأكسدة، ومن فوائد بذور الكتان للقولون :-

  • معالجة مشاكل القولون مثل الحساسية والقرحة والالتهابات التي قد تصيبه مثل التهاب الردب الذي يكون عبارة عن أكياش تنشأ داخله.
  • معالجة الإمساك الذي يسبب إصابة القولون بالمشاكل، ويكون ذلك بسبب نسبة الألياف الموجودة فيها فتعمل على تليين الأمعاء.
  • معالجة التوتر عند الإصابة بالقولون العصبي مما يخفف من حدته وتأثيراته السلبية.
  • التقليل من الجيوب التي قد تظهر في القولون مع التقدم في السن.
  • وقاية القولون من الأورام سواء كانت حميدةً أو خبيثةً.
  • معالجة القروح التي قد تنتشر في المعدة والامعاء والقولون.

فوائد عامة لبذور الكتان

  • المحافظة على صحة وسلامة القلب والشرايين ووقايتها من الأمراض مثل الجلطات وتصلب الشرايين.
  • الوقاية من أمراض السرطان مثل سرطان الثدي.
  • علاج أمراض الجهاز التنفسي مثل السعال المتكرر.
  • تخفيف الوزن والتخلص من السمنة، فهي تجعل الشخص يشعر بالشبع مما يقلل من تناوله للطعام.
  • علاج مرض البواسير والتهابات المعدة والأكزيما التي قد تظهر على الجلد.
  • المحافظة على سلامة الجهاز البولي وزيادة قدرته على القيام بعمله في التخلص من الفضلات إلى خارج الجسم.
  • علاج مشاكل الشعر وتقويته وزيادة كثافته وحمايته من الضعف والتقصف والتساقط.