فوائد اللبن قبل النوم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٢ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
فوائد اللبن قبل النوم

يعد اللبن أحد أبرز المنتجات الحيوانية التي يستخدمها الإنسان للتغذية، حيث يتم صناعته من خلال تخميره، ويمتاز اللبن بإحتوائه على نسبة عالية من بكتيريا حمض اللاكتيك التي تجعله ذا طعم حامض، ولا يفسد اللبن بسرعة على العكس من الحليب الطازج، حيث من الممكن الإحتفاظ به في الثلاجة، كما أن اللبن يحتوي على نسبة منخفضة جداً من السعرات الحرارية والدهون حيث يتم إزالة الدهون منه من أجل عمل الزبدة، ويوجد الكثير من الفوائد للبن بسبب احتوائه على الكالسيوم والبوتاسيوم والبروتين وفيتامين ب والدهون والكربوهيدرات المفيدة لجسم الإنسان، كما أنه يعد مصدراً أساسياً لفيتامين أ، وكذلك يحتوي على نسبة منخفضة جداً من فيتامين د، لذلك يعد تناول اللبن من الأمور الضرورية أثناء النهار، كما أن له أهمية عظيمة عند تناوله قبل النوم، لذلك سنتحدث عن فوائد اللبن قبل النوم في هذا المقال.

فوائد اللبن قبل النوم

  • يحمي الجسم من الإصابة بالجفاف، ويعوض المعادن والسوائل التي يفقدها جسم الإنسان أثناء الصيف وارتفاع درجات الحرارة.
  • يقلل من حدوث الإصابة بسرطان القولون، حيث أكدت العديد من الدراسات الحديثة والتي أجريت على اللبن أنه يحتوي على مضادات الأكسدة التي تقاوم السرطان والأورام.
  • يمنع تكون الحصى في المثانة والكلى، ويعمل على إدرار البول.
  • يساعد في إنقاص وزن الجسم بشكل سريع جداً، نظراً إلى أنه يعمل على زيادة سرعة عملية الهضم، كما أنه يخلص الجسم من الكثير من أنواع السموم، ويمنح الإحساس بالشبع، ويعمل على تقوية العضلات وحرق الدهون.
  • يعد اللبن من المصادر المهمة والغنية بالبروتين الضروري من أجل بناء العضلات والجسم.
  • يستخدم اللبن كمضاد حيوي ومنظف للأمعاء بسبب احتوائه على البكتيريا المفيدة، كما أنه يعمل على تقليل الإلتهابات التي تصيب المهبل لدى الكثير من النساء، ويعود السبب في ذلك إلى أنه يعمل على ضبط درجة الحموضة في المهبل ويمنع حدوث الفطريات.
  • يحمي العظام من الهشاشة، نظراً لاحتوائه على نسبة من فيتامين د والكالسيوم، مما يؤدي إلى تقوية العظام وزيادة كثافتها، كما أنه يعمل على تهدئة الأعصاب.
  • يعمل على تقليل حدوث الإصابة بالأمراض التي تصيب القلب والشرايين وارتفاع ضغط الدم.
  • يقلل من كمية السموم التي تدخل إلى الكبد، لذلك يعد طارداً للسموم، ويساعد في علاج التسمم الذي يصيب الأمعاء، كما أنه يعتبر علاجاً مفيداً للإسهال الناتج عن تناول المضادات الحيوية.
  • المحافظة على الجهاز الهضمي من خلال تسهيل عملية الهضم وتخليص جسم الإنسان من المشاكل التي تصيب الجهاز الهضمي، لأنه يحتوي على البكتيريا المفيدة التي تعمل على هضم الطعام بطريقة جيدة، مما يؤدي إلى التقليل من الإمساك والغازات وعسر الهضم.