فوائد الفراولة للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٤٢ ، ١٠ سبتمبر ٢٠١٩
فوائد الفراولة للحامل

الفراولة

الفراولة من الشجيرات المعمرة وتنمو باتجاه أفقي، وتعد من الشجيرات التي تنمو بشكل جيد وتنتج محصول وفير إذا توفرت لها بيئة خالية من الأعشاب وتربة متعادلة الحموضة، تتميز نبتة الفراولة بتغير لونها تبعًا لحالة نضجها بداية من اللون الأخضر ثم الأبيض حتى وصولها للون الأحمر القاتم الذي يعبر عن نضوج النبتة، تعتبر البيئة المحيطة للفراولة العامل الرئيس في تحديد حجم الثمرة، ويتضمن هذا المقال فوائد الفراولة للحامل بالإضافة إلى بعض الفواكه المهمة خلال فترة الحمل.

القيمة الغذائية للفراولة

الفراولة من الفواكه الغنية بالفيتامينات والمعادن بالإضافة إلى السعرات الحرارية القليلة، تحتوي الفراولة على الألياف ومضادات الأكسدة بكميات كبيرة، يقدم 100 غرام من الفراولة ما يقارب 32 سُعر حراري، تأتي هذه السعرات من المصادر الرئيسة التي يتكون منها الطعام بشكل عام، يبين الجدول أدناه المواد الغذائية وقيمتها التي تجعل من الفراولة واحدة من الفواكه الغنية بالعناصر الغذائية لكل 100 غرام:[١]

المادة الغذائية القيمة الغذائية
الماء 90.95 غرام
الطاقة 32 سعر حراري
البروتين 0.67 غرام
الدهون 0.3 غرام
الكربوهيدرات 7.68 غرام
الألياف 2 غرام
الكالسيوم 16 ملغرام
البوتاسيوم 153 ملغرام
فيتامين C 58.8 ملغرام
الفوليت 24 ملغرام
المغنيسوم 13 ملغرام
الفوسفور 24 ملغرام
السكريات 4.89 غرام

فوائد الفراولة

يرتبط تناول الفراولة بتخفيف حدة بعض الأمراض المزمنة التي تصيب الإنسان بفضل محتواها الجيد من الفيتامينات والمعادن، كما يساعد محتواها العالي من الماء على جعلها فواكه مفيدة في ترطيب الجسم وتحسين العمليات الأيضية، من الفوائد التي تقدمها الفراولة للجسم:[٢]

  • الحفاظ على صحة القلب: تحتوي الفراولة على كميات كبيرة من مضادات الأكسدة التي تساعد في محاربة الجذور الحرة التي تتكون نتيجة الإجهاد التأكسدي الحاصل في الجسم ، كما يساعد الأنثوسيانين الموجود بكميات لا بأس بها بتقليل فرص الإصابة بأمراض القلب خاصةً احتشاء عضلة القلب، ويُسهم الكيرسيتين والفلافونويد الموجود في الفراولة في تقليل خطر انسداد الشرايين، بالإضافة إلى البوتاسيوم والألياف التي تفيد عضلة القلب بشكل عام.[٢]
  • تنظيم عملية إفراز السكر في الجسم: تعرف الفراولة بأنها واحدة من الفواكه ذات المؤشر الجلايسيمي المنخفض low glycemic index وبذلك تسهم بشكل رئيس في تقليل عملية هضم الجلوكوز، وبالتالي التقليل من الجلوكوز والأنسولين في الجسم.[٢]
  • حماية العينين من التلف: تناول الفراولة يساعد في حماية العينين من الجفاف وتنكس الأعصاب البصرية والتنكس البقعي، كما تساعد مضادات الأكسدة مثل الفلافونيد وحمض الإيلاجيك الموجود في الفراولة في تقليل فرص التقاط العينين لعدوى نتيجة بعض الفيروسات التي قد تصيب العينين وتؤدي إلى حدوث التهاب، كما يساعد تناول الفراولة لدى بعض الأشخاص في التقليل من حالة اضطراب ضغط العين نتيجة وجود البوتاسيوم.[١]
  • التخفيف من آلام المفاصل والنقرس: تساعد الفراولة في تقليل الالتهابات التي قد تحصل في المفاصل مثل تنكس العضلات والأنسجة، كما يقلل تناول الفراولة من فرصة جفاف السائل المسؤول عن تشحيم المفاصل والحفاظ على مرونتها، ويسهم إضافة الفراولة كوجبة خفيفة لدى الأشخاص الذين يعانون من النقرس في تقليل حمض اليوريك من الجسم من خلال زيادة كمية طرحه خارج الجسم.[١]
  • التقليل من الإمساك: تحتوي الفراولة على كميات كبيرة من الماء والألياف، وتناول كوب من الفراولة يوميُا يساعد في تقليل الإمساك لدى الأشخاص الذين يعانون منه.[٣]
  • التقليل من الوزن: تحفز الفراولة من إنتاج الأديبونيكتينadiponectin وليبتين leptin، وهي هرمونات مسؤولة عن حرق الدهون في الجسم، كما يساعد تناول الفراولة على تقليل الشهية وتقليل نسبة السكر في الدم.[١]

فوائد الفراولة للحامل

تُنصح الحامل بزيادة الحصص اليومية من الفواكه والخضروات، وذلك لتغطية حاجاتها وحاجات الجنين من الفيتامينات والمعادن، حيث توفر الفراولة كميات جيدة من البوتاسيوم والمغنسيوم وفيتامين C الذي يساعد في عملية البناء الحيوي لجسم الجنين، ويجب الانتباه لعدم وجود أي حساسية اتجاه الفراولة، وذلك لتفادي المضاعفات التي قد تصيب الأم والجنين ويجدر الانتباه إلى غسلها جيدًا،[٤]، كما تحتوي الفراولة على حمض الفوليك الذي يمنع حدوث خلل عصبي والتشوهات الخلقية، وبذلك يسهم في نمو الجنين بصحة جيدة.[١]

فواكه ينصح بتناولها خلال فترة الحمل

إن تناول الغذاء الصحي خلال فترة الحمل يضمن نمو الجنين بشكل صحي وبجسم خالي من الأمراض، تناول الفواكه بشكل خاص يضمن الحصول على الفيتامينات والمعادن التي تجعل نمو الجنين أفضل ومن الفواكه التي يفضل ضمها لنظام الغذائي خلال فترة الحمل:[٥]

  • المشمش: يحتوي المشمش على كل من الفيتامينات A و C و E والكالسيوم والحديد والبوتاسيوم والبيتا كاروتين والفوسفور والسيليكون، تساعد جميع هذه العناصر على نمو الجنين بصحة جيدة خاصة العظام والأسنان.
  • البرتقال: يحتوي البرتقال على كل من حمض الفوليك وفيتامين C، يساعد حمض الفوليك في منع التشوهات التي قد تحصل في الدماغ بالإضافة إلى تقليل فرص الإصابة بخلل في الأنبوب العصبي والحبل الشوكي عند الجنين، كما يساعد فيتامين C في منع تلف الخلايا.
  • الإجاص: يوفر الإجاص كل من البوتاسيوم وحمض الفوليك، يساعد البوتاسيوم في الحفاظ على صحة القلب لدى كل من الأم والطفل بالإضافة إلى تجديد التالف من الخلايا، يحتوي الإجاص على نسبة جيدة من الألياف التي تساعد في تقليل الإمساك لدى المرأة الحامل.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث ج "18 Nutritional Benefits Of Strawberries", www.organicfacts.net, Retrieved 02-09-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Strawberries 101: Nutrition Facts and Health Benefits", www.healthline.com, Retrieved 03-09-2019. Edited.
  3. "Everything you need to know about strawberries", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 04-09-2019. Edited.
  4. "How to Eat Strawberries During Pregnancy", www.livestrong.com, Retrieved 04-09-2019. Edited.
  5. "Which fruits should you eat during pregnancy?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 04-09-2019. Edited.