فوائد الصنوبر الغذائية و الصحية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٧ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
فوائد الصنوبر الغذائية و الصحية

فوائد الصنوبر كثيرة ومتعددة، فهو يعتبر من المكسرات و البذور الحلوة، التي تنمو في الغابات البرية الباردة في النصف الشمالي من الكرة الأرضية، و خاصة في سيبيريا، و كندا، بحيث تتميز بطعمها اللذيذ، الذي يستخدم في الكثير من الأكلات و الأطعمة، ليضفي عليها طعما رائعا، بالإضافة إلى اعتبارها مصدرا جيدا للمغذيات النباتية و الفيتامينات و المعادن الأساسية، و الدهون الأحادية غير المشبعة، التي تساعد على خفض مستويات الكوليسترول في الدم، كما تحتوي على العديد من الفوائد الأخرى.

فوائد الصنوبر الغذائية و الصحية

  • يعد من المكسرات الغنية بالسعرات الحرارية، بحيث يوفر تناول 100 غرام من حباته الجافه ما يقارب 673 سعرة حرارية، بالإضافة إلى احتوائها على العديد من المواد المعززة للصحة، كالمواد الكيميائية النباتية، و الفيتامينات، و مضادات الأكسدة، و المعادن.
  • يحتوي على الكثير من الأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة، و الفيتامينات، و المواد المضادة للأكسدة، التي تساعد في خفض الكوليسترول الضار بالجسم، و زيادة الجيد منه، بالإضافة إلى قدرته على منع مرض الشريان التاجي، و السكتة الدماغية.
  • يستخدم في تخفيف الوزن لقدرته على الحد من الشهية، و ذلك بسبب احتوائه على حمض البينولينك، و الذي يعمل على إفراج الإنزيمات القامعة للجوع في القناة الهضمية، كالكوليسيستوكينين، و الجلوكاجون.
  • يعتبر من المصادر الممتازة لفيتامين ه، بحيث يحتوي على حوالي 62 بالمئة لكل 100 غرام، و يعتبر فيتامين ه من مضادات الأكسدة القوية و القابلة للذوبان في الدهون، و اللازمة للحفاظ على سلامة غشاء الخلية و الجلد من الأغشية المخاطية، عن طريق حمايتها من الجذور الحرة الضارة.
  • يعتبر كغيره من المكسرات مثل اللوز، و الفول السوداني، خالي من الغلوتين، كما يستخدم كعنصر شعبي في إعداد محضرات غذائية خالية من الغلوتين.
  • يمتاز الصنوبر باحتوائه على نسب عالية من فيتامين ب المعقد، كالثيامين، و الريبوفلافين، و النياسين، و حمض البانتوثينيك، و فيتامين ب6، و حامض الفوليك، بحيث تعمل هذه الفيتامينات على مشاركة الأنزيمات في عملية الأيض الخلوية الركيزة داخل الجسم البشري.
  • يحتوي الصنوبر على كميات صحية من المعادن الضرورية،  كالمنجنيز، و البوتاسيوم، و الكالسيوم، و الحديد، و المغنيسيوم، و الزنك, و السيلينيوم، كما يعتبر من أهم مصادر المنغنيز, الذي يساعد الجسم في تطوير المقاومة ضد العوامل المعدية، و التخلص من جذور الأكسجين الحرة الضارة.

فوائد الصنوبر للحامل

بالإضافة للفوائد السابق ذكرها للصنوبر، و تأثيره الكبير الإيجابي على مختلف أعضاء الجسم، و انسجته و أجهزته، سنتتطرق إلى أهمية تناول المرأة الحامل للصنوبر.

  • يحتاج جسم المرأة خلال فترة الحل إلى الكثير من الطاقة التي تستخدمها في مواجهة التعب و التغيرات التي تطرأ على جسمها، و في الواقع فإن الصنوبر خيار جيد للمرأة الحامل لتلبية هذا المتطلب.
  • و كذلك يمكن للصنوبر أن يكون مفيدا للمرأة الحامل في المحافظة على صحة شعرها، الذي قد يكون معرضا للتساقط و التقصف و الضعف بسبب التغيرات الهرمونية و استهلاك المواد المغدية في جسمها.

فوائد الصنوبر للرجل

يؤثر إيجابيا على جسم الرجل كما على جسم المرأة، و فوائده الصحية كثيرة و متعددة و قد أتينا على ذكر الكثير منها، و لكن يمكن الإضافة إلى ذلك بأن الصنوبر يحسن الصحة و القدرة و الرغبة الجنسية عند الرجال.

فوائد الصنوبر للاطفال

  • يعد الصنوبر مفيدا لجميع المراحل العمرية، و لكنه الأهم في مرحلة الطفولة، فالأطفال دائما بحاجة إلى مواد في نظامهم الغذائي تعطيهم الطاقة الكبيرة التي تتناسب مع حركتهم الزائدة و حاجتهم للنشاط، كما تمنح الأطفال الطاقة اللازمة و التركيز للذهاب إلى المدارس بدون تكاسل و بتركيز عالي في الدروس.
  • وبما أن الصنوبر يمكن أن يمد الجسم بعدد كبير من المواد الغذائية الأساسية، فلا بد أن أجسام الأطفال التي تمر في مرحلة نمو نشطة، بحاجة إلى هذا المصدر المهم للمعادن و الفيتامينات، و الجدير بالذكر هنا كذلك.
  • أن استخدام الصنوبر كبديل لعدد كبير من أنواع العلاجات الكميائية، يجعله يساعد الطفل في الشفاء من كثير من المشاكل الصحية مثل السعال و الإلتهابات في الحالات البسيطة دون الحاجة إلى استخدام الادوية الكميائية، و هذا ما يجعله خيارا أمنا للأهل.

فوائد الصنوبر للجنس

وجدت الدراسات أن الحصول على كمية كافية من عنصر الزنك، هو عامل مؤثر في القدرة و الرغبة الجنسية عند الرجل، و هو عنصر متواجد بكثرة في الصنوبر، لذلك يمكن تناوله لهذه الغاية.

أضرار الصنوبر

إن الاعتدال أمر مطلوب في كل الحالات، حتى عند تناول مادة لها الكثير من الفوائد الصحية مثل الصنوبر، لأن الإفراط في تناول الصنوبر قد يكون أمر غير محمود، و قد يعرض الجسم إلى كثير من المضاعفات التي تحتاج إلى مراجعة الطبيب،و هنا يجب التأكيد على أن المرور ببعض الأعراض بعد تناول كميات كبيرة من الصنوبر، أمر يستعدي مراجعة الطبيب و طلب المساعدة الطبية.