فوائد السباحة للجسم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٤ ، ٢٧ أكتوبر ٢٠١٩
فوائد السباحة للجسم

السباحة

لا شك أن ممارسة التمارين الرياضية بانتظام هو أحد أسس الحياة الصحية السليمة، وتُعدّ السباحة من أفضل التمارين الرياضية في العالم؛ فهي أكثر فاعلية من رفع الأثقال والجري وغيرها من التمارين المشهورة، كما أنها أكثر متعة وفرص الإصابة أثناء ممارستها أقل بكثير من معظم التمارين الأخرى، وهي في الأساس مهارة مهمة في الحياة، وبالإضافة إلى ذلك فإن فوائد السباحة للجسم كثيرة تشمل العديد من أعضاء وأجهزة الجسم المختلفة، وسيناقش هذا المقال فوائد السباحة للجسم وإمكانية ممارستها لبعض الحالات الخاصة مثل مرضى السكري والحوامل والأطفال وذوي الإعاقات مع تقديم بعض النصائح المهمة للاستفادة من ممارسة السباحة بقدر الإمكان.[١]

فوائد السباحة للجسم

لا تقتصر فوائد السباحة للجسم على عضو واحد أو جهاز واحد من أجهزة الجسم، ولكن تشمل فوائد السباحة للجسم العديد من أعضاء وأجهزة الجسم المختلفة، كما أن فوائد السباحة للجسم لا تقتصر على الفوائد العضوية فقط، ولكن تشمل أيضًا فوائد عقلية ومعنوية، وتشمل فوائد السباحة للجسم ما يأتي:[٢]

  • المساعدة في فقدان الوزن: حيث تُعدّ السباحة طريقة رائعة لحرق السعرات الحرارية، وكلما زاد عدد السعرات الحرارية التي يتم حرقها كلما تم حرق المزيد من الدهون في الجسم وبالتالي تقليل كتلة الدهون في الجسم.
  • تقوية العظام: في الطبيعي، تقل كتلة العظام تدريجيًا مع تقدم العمر خاصةً عند النساء، ويمكن أن تساعد السباحة في منع فقدان العظام الناتج عن تقدم العمر، كما أنها مفيدة أيضًا لأولئك الذين يعانون من آلام والتهاب المفاصل؛ فقد وُجد أن السباحة تعمل على تحسين هشاشة العظام وتساعد في تقوية العظام.
  • الحفاظ على صحة القلب: فقد وجدت العديد من الدراسات أن السباحة تُعدّ من أفضل التمارين الرياضية التي تساعد على الحفاظ على صحة القلب.
  • تحسين مرونة الجسم: المرونة هي القدرة على تحريك المفاصل في مداها الكامل، وعند ممارسة السباحة فإن استخدام مفاصل الذراعين والرجلين وأيضًا الجذع لدفع الجسم للأمام يساعد على تحسين مرونة الجسم كله، وبالتالي تقليل آلام المفاصل عند الحركة.
  • تقليل نسبة الدهون الثلاثية في كبار السن: كلما ارتفعت مستويات الدهون الثلاثية زاد خطر الإصابة بأمراض القلب والموت المبكر، ومن فوائد السباحة للجسم أنها تساعد على تقليل نسبة الدهون الثلاثية؛ فقد أجرى العلماء دراسة على النساء في منتصف العمر ووجدوا أن النساء اللواتي يمارسن السباحة بانتظام لديهن مستويات منخفضة من الدهون الثلاثية في الدم.
  • المساهمة في تكوين الخلايا العصبية الجديدة: وجدت دراسة بحثية أُجريت على الفئران أن السباحة تزيد من تكوين الخلايا العصبية في الفئران المختبرية، مما يمكن أن يساعد في علاج مرض الصرع الصدغي، وهو مرض عصبي ناجم عن موت خلايا معينة الدماغ.
  • تحسين أعراض الربو: يحدث مرض الربو بسبب التهاب في الشعب الهوائية، مما يتسبب في إغلاقها وبالتالي يؤدي إلى صعوبة في التنفس، وقد وجدت دراسات مختلفة أن من فوائد السباحة للجسم أنها يمكن أن تساعد في تقليل نوبات الربو، كما أنها أكثر فائدةً من التمارين الأرضية الأخرى.
  • تحسين جودة النوم: يُعدّ تحسين جودة النوم أحد فوائد السباحة للجسم؛ وذلك لأن السباحة تستخدم معظم عضلات الجسم إلى جانب العقل باستمرار أثناء السباحة، مما يؤدي إلى الشعور بالإرهاق وبالتالي النوم بشكل أفضل.
  • دعم الصحة العقلية: يُعدّ التوتر والقلق والاكتئاب النفسي من مشكلات الصحة العقلية التي لا يمكن تجاهلها، وقد وجد العلماء أن السباحة يمكن أن تساعد في رفع المزاج وعلاج العديد من المشكلات النفسية الخطيرة.
  • إبطاء عملية الشيخوخة: من فوائد السباحة للجسم أنها تساعد على جعل الجسم يبدو أصغر سناً، وذلك لأنها تساعد على رفع مستوى المزاج والذي بدوره يقلل من التأكسد في الجسم، ونتيجةً لذلك يعمل الجسم بشكل طبيعي.
  • تقوية العضلات: بالطبع تُعدّ تقوية العضلات من أهم فوائد السباحة للجسم؛ فالحركات المتكررة لعضلات الساقين واليدين والصدر والرأس والرقبة والبطن والجذع تعمل على بناء عضلات رفيعة بدلاً من العضلات الضخمة وزيادة قوة العضلات.

كيفية فقدان الوزن عن طريق السباحة

من أهم فوائد السباحة للجسم أنها تساعد على فقدان الوزن، ولكن هناك إرشادات معينة للاستفادة من السباحة بالشكل الأمثل لفقدان الوزن، وينبغي الوصول لمعدل ضربات القلب للسباحة المناسب لحرق الدهون، ويمكن حساب معدل ضربات القلب للسباحة المناسب لحرق الدهون من خلال طرح العمر من 220 لإيجاد الحد الأقصى لمعدل ضربات القلب، على سبيل المثال إذا كان هناك شخص يبلغ من العمر 25 عامًا، فإن الحد الأقصى لمعدل ضربات قلبه أثناء السباحة هو ناتج طرح 25 من 220 أي ما يعادل 195، إذًا لحرق الدهون يجب أن يكون معدل ضربات قلب هذا الشخص أثناء السباحة من 60%- 80% من 195 أي بين 117-154 بالدقيقة الواحدة، وللحفاظ على معدل ضربات القلب ضمن هذا النطاق يجب ارتداء جهاز رصد معدل ضربات القلب عند السباحة، وينبغي محاولة الوصول إلى السباحة بهذا المعدل لمدة 60 دقيقة من 5-6 أيام في الأسبوع، وإذا كان الشخص سباحًا جديدًا لا يستطيع أن يصل إلى هذه المدة فيمكن البدء بالسباحة 3 أيام في الأسبوع لمدة 30 دقيقة مع الزيادة تدريجيًا للوصول إلى المعدل المطلوب.[٣]

هل السباحة آمنة أثناء الحمل؟

هذا السؤال غالبًا ما يتم سؤاله من قبل الحوامل، والإجابة هي أن السباحة ليست فقط آمنة أثناء الحمل، ولكنها أيضًا تُعدّ أحد التمارين الموصى بممارستها أثناء الحمل، وذلك لأن الوزن الإضافي الذي تكتسبه المرأة أثناء الحمل يمكن أن يتسبب في حدوث آلام في المفاصل والعضلات، والسباحة يمكن أن تتغلب على هذه المشكلة حيث إن الماء يمكن أن يدعم هذا الوزن الإضافي مما يساعد على الشعور براحة أكبر مع الحفاظ على اللياقة،[٤] ومن فوائد السباحة للجسم أثناء الحمل أنها قد تساعد في منع الولادة المبكرة وبعض العيوب الخلقية؛ فقد أظهرت دراسة عملية أن الحوامل اللواتي مارسن السباحة خلال فترة الحمل المبكرة إلى منتصف الحمل أقل عُرضة للولادة المبكرة والعيوب الخلقية، كما أظهرت تلك الدراسة عدم وجود آثار ضارة للسباحة في حمامات مُكلورة أثناء الحمل، ولكن على الرغم من أن السباحة تُعدّ آمنة بشكل عام أثناء الحمل فقد يكون لدى بعض النساء قيود على بعض الأنشطة الرياضية بسبب بعض مضاعفات الحمل الخاصة بها؛ لذلك يُفضل استشارة الطبيب قبل البدء في ممارسة أي تمارين جديدة أثناء الحمل.[٥]

ممارسة السباحة للأطفال

هناك العديد من الأندية وحمامات السباحة التي تُقدم دروسًا للسباحة للأطفال والرضع أيضًا، ولكن ينبغي على الآباء توخي الحذر من عدم التسرع في بداية ممارسة أطفالهم للسباحة قبل سن الرابعة؛ فإن الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال تنص على أن الأطفال ليسوا مستُعدّين من الناحية التنموية لتلقي دروس السباحة إلا بعد بلوغهم سن الرابعة، ووفقًا لبيان الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بشأن برامج السباحة للرضع والأطفال الصغار فإن الغرق يُعدّ سببًا رئيسًا للإصابة غير المقصودة والوفاة في هذه الفئة العمرية للأطفال وأن معدلات الغرق أعلى بين الأطفال الصغار الذين تتراوح أعمارهم بين سنة إلى سنتين، لذلك يجب على الآباء توخي الحذر أثناء وجود طفلهم في الماء أو حوله، ويجب أن يكون هناك شخص بالغ مراقبًا له على الدوام بحيث لا تغيب عنه عينيه لحظةً واحدة مع ضرورة وجود منقذ سباحة بالقرب منه.[٦]

ممارسة السباحة لمرضى السكري

تُعدّ ممارسة التمارين الرياضية بانتظام أحد أجزاء العلاج السليم لمرضى السكري؛ والسباحة كغيرها من التمارين الرياضية لها العديد من الفوائد لمرضى السكري؛ فمن فوائد السباحة للجسم في حالة ما إذا كان الشخص مصابًا بمرض السكري أنها تساعد على حرق السعرات الحرارية وفقدان الوزن والحفاظ على مستوى السكر في الدم تحت السيطرة، وكثيرًا ما يعاني مرضى السكري من ارتفاع نسبة الكوليسترول الضار في الدم، وهنا تأتي فائدة أخرى للسباحة وهي أنها تساعد على خفض نسبة الكوليسترول الضار في الدم كما تساعد أيضًا على رفع نسبة الكولسترول الجيد في الدم، كما أن ممارسة السباحة بانتظام يمكن أن يساعد في تقليل خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني وغيره من الأمراض المزمنة مثل أمراض اقلب والسكتة الدماغية.[٧]

ممارسة السباحة للمصابين وذوي الإعاقات

يمكن أن تؤدي بعض الإصابات أو الحوادث أو حتى بعض الحالات الصحية مثل التهاب المفاصل إلى صعوبة شديدة في ممارسة الكثير من التمارين الرياضية البدنية، ولكن تبقى السباحة خيارًا ممتازًا في هذه الحالات؛ وذلك لأن الماء يدعم العضلات بلطف أثناء السباحة وبالتالي يمكن التغلب على الإصابة أو الحالة الصحية المصاب بها الشخص، وكذلك أيضًا يُفضل ممارسة السباحة عن غيرها من التمارين الرياضية في حالات الإعاقات الجسدية مثل الشلل النصفي؛ وذلك لأن الماء يوفر المقاومة والدعم المطلوب للتغلب على الإعاقة، وكذلك يُفضل ممارسة السباحة في حالات الإعاقات العقلية أيضًا؛ حيث إن السباحة يمكن أن تساعد في تعزيز الثقة بالنفس وتحسين المهارات الاجتماعية لدى الأشخاص ذوي الإعاقات العقلية.[٤]

نصائح قبل البدء في ممارسة السباحة

قبل البدء في ممارسة السباحة يُفضل تجهيز العضلات في حالة ما إذا كان الشخص غير رياضي أو لا يمارس تمارين رياضية بانتظام، ويمكن تجهيز العضلات من خلال ممارسة بعض التمارين البسيطة مثل تمرين سحب الجسم لأعلى وتمرين القرفصاء وغيرها من التمارين البسيطة، وللبدء في ممارسة السباحة سيحتاج الشخص أولًا إلى العثور على حمام سباحة بالقرب منه يكون فيه دروس في السباحة يتم تقديمها بواسطة متخصصين، وذلك ليتعلم طرق السباحة المختلفة وتقنيات التنفس أثناء السباحة وغيرها من النصائح المفيدة للحصول على أقصى استفادة من السباحة، وبمجرد دخول مكان حمام السباحة ينبغي اتباع آداب حمام السباحة، فعند النزول إلى حمام السباحة أو الخروج منه ينبغي تجنب الحركات التي من شأنها أن تخلق موجات قوية أو تتداخل بطريقة أخرى مع السباحين الآخرين مثل القفز، كذلك ينبغي الحفاظ على تشذيب الأظافر لتجنب خدش الآخرين عن طريق الخطأ، وأثناء السباحة إذا كان الشخص بحاجة للمرور من شخص أمامه فينبغي المرور من على الجانب الأيسر، إلى غير ذلك من آداب السباحة التي غالبًا ما تكون مكتوبة في مكان حمام السباحة.[٥]

نصائح للاستمرار في ممارسة السباحة

لا يمكن الحصول على فوائد السباحة للجسم من خلال ممارسة السباحة مرة واحدة فقط أو ممارسة السباحة مرات معدودة ثم تركها، ولكن ينبغي الاستمرار في ممارسة السباحة بانتظام للحصول على فوائد السباحة للجسم، وهذه بعض النصائح التي يمكن أن تساعد في جعل السباحة عادة مميزة مع الاستمرار في ممارستها لفترات طويلة:[٨]

  • تخصيص موعد محدد كل أسبوع للذهاب إلى حمام السباحة قبل أو بعد العمل أو في عطلة نهاية الأسبوع.
  • تسجيل موعد السباحة في جدول الأعمال الأسبوعي حتى لا يتم ملء ذلك الموعد بأعمال أو اهتمامات أخرى.
  • الحصول على اشتراك سنوي في حمام السباحة، والذي قد يكون أكثر توفيرًا ماديًا ويشجع على الذهاب والاستمرار لفترة أطول.
  • اصطحاب الأطفال والعائلة إلى حمام السباحة للاستمتاع والتحفيز على الذهاب.
  • اختيار صديق مناسب للسباحة معه بانتظام لزيادة التشجيع والتحفيز والمنافسة.
  • ممارسة بعض الأنشطة المائية التنافسية؛ فالشخص الذي يُتقن السباحة سوف يُفتح أمامه عالم جديد بالكامل من الأنشطة المائية المختلفة مثل الكرة المائية وغيرها.
  • الالتحاق بنادي للسباحة لتكوين صداقات جديدة وتحسين مهارات السباحة والتحفيز على ممارستها بانتظام.

نصائح لتحسين السباحة

بغض النظر عن العمر أو المستوى في السباحة، هناك بعض النصائح المهمة لتحسين مهارات السباحة والاستفادة من فوائد السباحة للجسم بالشكل الأمثل وجعل ممارسة السباحة أكثر متعةً وأكثر أمانًا، وتشمل هذه النصائح ما يأتي:

  • العمل مع مدرب سباحة واتباع ارشاداته باستمرار.[٩]
  • اختيار مكان آمن للسباحة مع وجود رجال إنقاذ.[٢]
  • القيام بتمارين الاحماء وتمديد المفاصل والعضلات قبل دخول الماء.[٢]
  • تناول الكثير من السوائل والحرص على ترطيب الجسم بشكل دائم.[٢]
  • التنفس بشكل سليم أثناء السباحة مع مراعاة إخراج الزفير كلما كان الرأس تحت الماء وعدم حبس النفس.[٩]
  • مشاهدة فيديوهات تعليمية لرؤية وضع الجسم السليم أثناء السباحة.[٩]
  • وضع نظارات السباحة قبل ساعة من دخول حمام السباحة للتعود عليها.[٢]
  • استخدام سدادات أذن سيليكون لمنع إصابة الأذن والحد من تهيجها.[٢]
  • الاحتفاظ بمنشفة صغيرة في متناول اليدي لأغراض التجفيف أو التنظيف أو المسح.[٢]
  • ممارسة السباحة بصورة منتظمة.[٩]
  • التفاعل مع السباحين ذوي الخبرة للحصول على التوجيه والنصائح.[٢]

نصائح للوقاية من إصابات السباحة

على الرغم من أن ممارسة السباحة تُعدّ آمنة إلى حدٍ كبير كما تُعدّ من التمارين منخفضة التأثير إلا أن إصابات السباحة قد تحدث بسبب اتباع أسلوب غير صحيح أثناء السباحة أو بسبب محاولة عمل بعض التمرينات الصعبة، وتشمل إصابات السباحة الأكثر حدوثًا: إصابة الكتف وإصابة الركبة وإصابة الرقبة وإصابة أسفل الظهر،[٢] كما أن هناك بعض الإصابات الميكروبية والكيميائية التي يمكن أن تنتج بسبب عدم نظافة المكان،[١٠] وهذه بعض النصائح التي قد تساعد في الوقاية من كل هذه الإصابات:

  • الحرص على القيام بتمارين الاحماء وتمديد المفاصل والعضلات دائمًا قبل البدء في السباحة.[٢]
  • الحرص على التمدد والاسترخاء بعد الانتهاء من السباحة.[٢]
  • اتباع برنامج عام لتطوير وتنمية القوة الوظيفية.[٢]
  • البقاء خارج الماء في حالة المعاناة من الإسهال.[١٠]
  • عدم السباحة بجرح مفتوح إلا إذا كان مغطى بضمادة مضادة للماء.[١٠]
  • الاستحمام قبل وبعد السباحة.[١٠]
  • الابتعاد عن السباحة في الماء الذي له رائحة كيميائية قوية أو متغير لونه أو يبدو غائما.[١٠]

فيديو عن أهمية السباحة لتقوية عضلات الظهر

في هذا الفيديو تتحدث أخصائية العلاج الطبيعي آلاء دويكات عن أهمية السباحة لتقوية عضلات الظهر، وتوضح أنَّ السباحة تقوي مختلف العضلات في الجسم ولكن عضلات الظهر لها الحصة الأكبر لكون السباحة تعتمد على هذه العضلات بشكل أساسي، وتضيف أيضًا أنَّ حركة الماء خلال السباحة تعمل عمل المساج لذلك تؤدي إلى ارتخاء العضلات، وفي النهاية تنوه إلى أهمية الاستشارة قبل ممارسة السباحة في حال وجود إصابات أو أمراض.[١١]

المراجع[+]

  1. "The Best Exercise in the World Is Something You've Been Doing Since You Were a Kid", www.healthline.com, Retrieved 26-10-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز س "13 Benefits Of Swimming For Health And Fitness", www.stylecraze.com, Retrieved 26-10-2019. Edited.
  3. "Does Swimming Aid Weight Loss?", www.stylecraze.com, Retrieved 26-10-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "Physical and mental benefits of swimming", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 26-10-2019. Edited.
  5. ^ أ ب "What Are the Top 12 Benefits of Swimming?", www.healthline.com, Retrieved 26-10-2019. Edited.
  6. "swimming", www.medicinenet.com, Retrieved 26-10-2019. Edited.
  7. "swimming", www.webmd.com, Retrieved 26-10-2019. Edited.
  8. "swimming for fitness", www.nhs.uk, Retrieved 26-10-2019. Edited.
  9. ^ أ ب ت ث "How to Swim: Instructions and Tips for Kids and Adults", www.healthline.com, Retrieved 26-10-2019. Edited.
  10. ^ أ ب ت ث ج "Can Your Swimming Spot Make You Sick? ", www.webmd.com, Retrieved 26-10-2019. Edited.
  11. "أهمية السباحة لتقوية عضلات الظهر", youtube.com, Retrieved 21.08.2019.