فوائد الرمان للحامل في الشهر التاسع

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
فوائد الرمان للحامل في الشهر التاسع

الرمان، من أشهر أنواع الفواكه، وأكثرها فائدةً، وهو من الثمار التي ذكرها الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم، على أنه من ثمار الجنة، وذلك في قوله جلّ وعلا:  "فِيهِمَا فَاكِهَةٌ وَنَخْلٌ وَرُمَّانٌ " سورة الرحمن، آية (68)، ويوجد من الرمان عدة أنواع، فمنه الحامض ومنه الحلو، كما يُستخدم في العديد من الصناعات الغذائية مثل صناعة عصير الرمان، ودبس الرمان، وخل الرمان، كما أن قشوره مفيدة جداً، وتُستخدم في العديد من الوصفات المفيدة للجسم، وتنتشر زراعة الرمان في العديد من مناطق العالم.

 القيمة الغذائية للرمان

يحتوي الرمان على قيمةٍ غذائيةٍ عالية، من أهمها:

  • الألياف الغذائية، والعديد من الأحماض المهمة مثل حمض التانيك، ومضادات الأكسدة، والعناصر المعدنية مثل الحديد، الفسفور، البوتاسيوم، المغنيسيوم، الكالسيوم، الصوديوم، والمنغنيز.
  •  يحتوي على العديد من الفيتامينات مثل فيتامين ج، فيتامين أ، فيتامين ب المركب، ومواد قابضة، والقليل من المواد الدهنية، الماء، الكربوهيدرات، البروتينات، السكريات، خصوصاً سكر المنتول، فيتامين ك، فيتامين هـ، ومركبات البوليفينول.

فوائد الرمان للحامل في الشهر التاسع

يعتبر الرمان من أفضل الأغذية للمرأة الحامل والجنين وخاصة في الشهر التاسع نظر للفوائد التالية:

  • يحد من إصابة المرأة الحامل بالنزيف.
  • يساهم في تقوية عظام المرأة الحامل.
  • يقي من الأصابة بالإمساك.
  • يحد من إصابة الحامل بفقر الدم.
  • يساعد المراة الحامل في الحفاظ على الوزن نظرا لكونه غني بالألياف.

فوائد الرمان للحامل و الجنين

  • يقوي مناعة الحامل ويقيها من الإصابة بالأمراض الالتهابية، والعدوى التي تسببها الفيروسات، مثل الرشح والزكام.
  •  يخفف من حموضة المعدة التي تعد من الأعراض المنتشرة خلال فترة الحمل.
  • يقوي جسم الحامل ويمنحها النشاط والحيوية، ويزيل عنها عوارض التعب والإرهاق والضعف العام.
  • يقلل من الغثيان المرافق للشهور الأولى من الحمل، ويمنع التقيؤ.
  • يمنع إصابة المرأة الحامل بالإمساك، ويحسن لديها عملية الهضم، ويقي من الإصابة بالبواسير.
  • يقي الحامل من الإصابة بفقر الدم "الأنيميا"، ويساعد الجسم في امتصاص الحديد من الغذاء.
  • يساهم في زيادة وزن الجنين في بطن أمهن، حيث يمنع تلف أنسجة الدماغ، ويقي من إصابته بالتشوهات الخلقية، وذلك لاحتوائه على كميات ممتازة من حمض الفوليك الضروري جداً لعملية الانقسام الخلوي.
  • يساعد في الحفاظ على رشاقة الحامل، ومنع زيادة وزنها كثيراً أثناء فترة الحمل، وذلك لمحتواه المنخفض من السعرات الحرارية، كما أنه يمنح الإحساس بالشبع، ويمنع تناول كميات زائدة من الطعام.
  • يمنع إصابة الحامل بالنزيف، ويقلل من فرصة حدوث إجهاض للجنين.
  •  يقوي عظام الحامل وعظام الجنين.
  • يحمي جلد الحامل من الإصابة بالالتهابات والتحسس ومن ظهور حب الشباب، كما يحميها من الإصابة بالالتهابات الجهاز التناسلي.