فوائد الدوم لمرضى السكر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
فوائد الدوم لمرضى السكر

الدوم من أنواع النخيل التي تزرع في الجبال والأودية، وقد كان منتشراً في مقابر المصريين، وكان يطلق عليها الفراعنة "خنت إن ماما" بينما يطلق السعوديين عليه اسم"البهش"، وتكون ثمارها صلبةً قريبةً من حجم التفاحة، وتمتاز القشرة الخارجية بطراوته وهو الجزء الذي يؤكل بيننا يكون اللب شديد الصلابة ولا يمكن تناولها، وللدوم الكثير من الفوائد نظراً لغناه بالفيتامينات مثل فيتامين أ وفيتامين  ب1 وفيتامين ب12 والمعادن والنياسين ومضادات الأكسدة، ويفيد الدوم مرضى السكري ويخفف من تأثير المرض على الإنسان، لذلك سنقوم بتقديم أبرز فوائد الدوم لمرضى السكر خلال هذا المقال.

فوائد الدوم

  • خفض الكوليسترول في الدم وتنظيم ضغط الدم، مما يحمي القلب والشرايين من الأمراص مثل التصلب والجلطات.
  • علاج مرض البواسير الذي يصيب بعض الأشخاص وينتج عنه ألم شديد عند التبرز.
  • علاج بعض الأنواع من أمراض الجلد.
  • علاج تقرحات الفم وتبييض الأسنان بشكلٍ طبيعي.
  • علاج أمراض الجهاز التنفسي وعلى رأسها الربو.
  • علاج مشاكل الشعر وحمايته ووقايته من التساقط.
  • علاج مشكلة عدم الإنجاب عند النساء
  • علاج مشكلة ضربة الشمس، حيث يتم تناول اللب الداخلي الثمرة الدوم إذا كانت طريةً نوعاً ما ولكن إذا كانت قاسيةً فيمكن سحقها ونقع ثلاث ملاعق من المسحوق في كوبٍ من الماء وشربه يومياً.
  • علاج مرض السرطان والوقاية من انتشاره في الجسم.

فوائد الدوم لمرضى السكر

يعد مرض السكري من الأمراض المنتشرة بين العديد من الناس، وهو ينتج عن نقص في هرمون الأنسولين في الجسم نتيجة وجود خلل في غدة البنكرياس مما يسبب نقص في السكر، فقد يكون هذا النقص بسبب عدم دخول البنسلين إلى الخلايا أو عدم قدرة البنكرياس على إنتاج البنسلين أيضاً، فالجسم يحتاج إلى السكر لإنتاج الطاقة اللازمة لعمل الخلايا بوجود البنسلين، ولكن عند نقص البنسلين فإن الجسم لا يستفيد من السكر ويتجمع في الدم ليخرج مع البول.

ويمكن استخدام ثمرة الدوم للسيطرة على مرض السكري، فهو يعمل على:

  • خفض نسبة السكر في الدم، لتصل إلى المعدلات الطبيعية.
  • تحفيزه إنتاج الخلايا  المسؤولة عن تحفيز إفراز هرمون الأنسولين وهي خلايا البيتا.

 صنع عصير الدوم لمرضى السكري

  • نقوم بنقع الدوم في الماء لمدةٍ لا تقل عن ست ساعاتٍ، ومن الأفضل وضع المنقوع في الثلاجة، ويجب أن نقلبه جيداً بين الحين والآخر.
  • نخرج المنقوع من الثلاجة ثم نسخنه لنتأكد من تعقيمه جيداً، ويجب الحذر من تركه ليصل إلى مرحلة الغليان وإنما فقط تسخين لكي لا يتغير طعمها الطعم المر.
  • نبرد المنقوع ثم تصفيه للتخلص من التفل، ونضيف له السكر حسب الرغبة، ثم نشربه مباشرةً، ولا يمكن حفظه لأنه سريع التلف.