فوائد الخروب للرجيم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
فوائد الخروب للرجيم

تعد شجرة الخروب دائمة الخضرة، وهي من الأشجار ذات الارتفاعات الشاهقة حيث قد يصل ارتفاعها إلى سبعة عشر متراً، وتمتاز بريشية الأوراق ذات اللون الأخضر الداكن، ولها أزهارٌ حمراء وذات حجمٍ صغيرٍ، وتنمو عليها ثماراً قرنية الشكل ذات لونٍ بنيٍّ فاتحٍ أو أحمر داكن، قشرتها الخارجية صلبةً ولها لمعان ظاهرٌ بينما يكون اللب الداخلي لها طريٌّ له مذاقٌ حلوٌ ذو نكهةٍ عطريةٍ تميّزه عن بقية الثمار، كما يحتوي القرن على البذور الصغيرة لها نفس الحجم والوزن تقريباً، ويتم تناول ثمار الخروب كاملةً بقشورها الخارجية الصلبة أو تحضير العصير الشهي، وقد توصلت الدراسات إلى أهمية الخروب في المحافظة على صحة الإنسان نظراً لاحتوائه على الفيتامينات مثل فيتامين أ وب1 وب2 وب3 وفيتامين د المهم لنمو العظام، كما يحتوي على البروتينات والمعادن مثل البوتاسيوم والفسفور والمنغنيز بالإضافة إلى الحديد والكالسيوم والنيكل والمغنيسيوم، وله دورٌ فاعلٌ بإنقاص الوزن، لذلك سنقدم فوائد الخروب للرجيم خلال هذا المقال.

فوائد الخروب للرجيم

يعد الوزن الزائد من أمراض العصر التي انتشرت بين الناس بشكلٍ كبيرٍ، وقد يسبب تراكم الدهون في أجزاء مختلفة من الجسم إلى إحراج الشخص البدين مما يؤثر على نفسيته وقد يقوده ذلك إلى العزلة والاكتئاب والابتعاد عن مواجهة الناس خوفاً من نظرات السخرية والشفقة التي قد يشعرها بعيونهم، بالإضافة إلى الأضرار والأمراض التي تصيب صحة الشخص بسبب تراكم الدهون وعلى رأسها أمراض القلب والشرايين والسكري، وكذلك الكسل والخمول وضيق التنفس وغيرها، لذلك يلجأ معظم المصابين بزيادة الوزن إلى البحث عن برامج الريجيم المختلفة دون التعرف على أساسيات الرجيم الصحيح، وهذا يعطيهم نتائج عكسية، ويقودهم إلى إعادة اكتساب ما فقدوه،  ومن طرق الرجيم الصحيحة تناول بعض الأنواع من ثمار النباتات والأشجار التي تفيد في عملية حرق الدهون بشكلٍ آمنٍ ومنها الخروب، فيقوم الخروب بالأمور التالية :

  • تغذية الجسم وتزويده بالعناصر التي يحتاج إليها أثناء فترة الرجيم لخفض الوزن، مما يجعل الجسم في حالة نشاط باستمرار مع زيادة حرق الدهون، فتشير الدراسات إلى أن جسم الإنسان ذكي وعندما يشعر بنقص في الأغذية فإنه يبدأ يخزّن كل ما يحصل عليه من غذاء لاحقاً.
  • الشعور بالشبع نتيجة غناه بالألياف الغذائية، وبالتالي تناول كميات قليلة من الطعام على فتراتٍ مختلفةٍ.
  • تحفيز الجسم على حرق الدهون من خلال تنشيط عملية التمثيل الغذائي، فالخروب يعمل على تنشيط الدورة الدموية في الجسم والتي تؤثر بشكلٍ مباشرٍ على حرق السعرات الحرارية، كما أنه يساهم أيضاً في التخلص من الكوليسترول الضار.
  • تحسين عملية الهضم من خلال تنشيط عمل المعدة والأمعاء مما يزيد من امتصاص المزيد من الفوائد.