فوائد الثوم للتخسيس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٥ ، ٣٠ يوليو ٢٠١٩
فوائد الثوم للتخسيس

الثوم

نبات عشبي ينتمي إلى الفصيلة الثومية ويتميز برائحته القوية، يحمل الاسم العلمي Allium Sativum، الثوم أحد النباتات ثنائية الحول التي تعيش لحولين كاملين إلى أن يتم تكثيرها خضريًا باستخدام أحد الفصوص التي تكونها لتعطي نبات جديد وعدد جديد من الفصوص لتحمل الخصائص التي كانت تحملها النبتة الأم، تعد آسيا الوسطى الموطن الرئيس لزراعة الثوم، حيث تم استخدامها كنوع من أنواع البهارات واستخدامها كمضاد للالتهابات في الطب القديم، تتعدد فوائد الثوم في يومنا الحالي وسيتم الإشارة إلى بعض الفوائد التي تحملها ونخص بالذكر فوائد الثوم للتخسيس.

القيمة الغذائية لثوم

تقدر القيمة الغذائية لثوم من خلال محتواه المميز الذي يحمل العديد من الفيتامينات والمعادن مثل الفوسفور والبوتاسيوم والمغنيسيوم والزنك والكالسيوم والحديد واليود والكبريت والكلور، كما يعد الثوم مصدرًا غنيًا بفيتامينات المجموعة B مثل الثيامين، والنياسين، وحمض الفوليك وفيتامين A،C،K كما يحمل الثوم في مكوناته بعض للمركبات العضوية مثل الأليسين والأليسين -1 والأليسين -2،[١] ويعطي الفص الواحد من الثوم 3 غرام ما يقارب 4.5 سُعر حراري، تقسم على كل من الكربوهيدرات بنسبة 85% أي ما يقدر بحوالي 3.8 سُعر حراري، البروتين بنسبة 12% أي ما يقدر بحوالي 0.5 سُعر حراري، الدهون بنسبة 3% أي ما يقدر بأقل من 0.2 سُعر حراري.[٢]

فوائد الثوم

يتمتع الثوم بالعديد من الفوائد الذي تجعله أحد أهم أنواع النباتات التي تدخل في الغذاء، يدخل الثوم في العديد من الأطعمة الشرقية والغربية كمصدر معزز لنكهات، ولكن تتعدى هذه النبتة المقاييس في فوائدها كونها أكثر من مجرد نكهة، بالإضافة إلى فوائد الثوم للتخسيس، لتضيف لعالم الطب والغذاء العديد من الفوائد نذكر منها:[١]

  • تخفيف أعراض الرشح والزكام: تساعد الفيتامينات ومضادات الأكسدة الموجودة في الثوم على تخفيف حدة أعراض البرد والزكام، كما تجعل فرص الإصابة بها أقل من الأشخاص الذين لا يدخلون الثوم في نظامهم الغذائي.
  • التقليل من ارتفاع ضغط الدم: يحتوي الثوم على أكسيد النتريك الذي يُسهم في زيادة حجم الأوعية الدموية، وبالتالي التقليل من ارتفاع ضغط الدم، كما يساعد فيتامين K الموجود في الثوم على تقليل فرص تخثر الدم وبالتالي التقليل من الإصابة بانسداد الشرايين والأوعية الدموية.
  • تقليل مستويات الكوليسترول في الدم: يمنع الأليسين الموجود في الثوم تأكسد الكوليسترول الضار وارتفاعه في الدم، كما يقلل من الدهون الثلاثية بشكل عام.
  • تعزيز صحة الأعصاب: تساعد مضادات الأكسدة ومضادات الالتهاب الموجودة في الثوم على منع حدوث انتكاسات مستقبلية في الأعصاب.
  • التقليل من فرص التسمم بالمعادن الثقيلة: الكبريت الذي يعتبر أحد مكونات الثوم يساعد على التقليل من نسب تراكم الرصاص في الدم، كما يساعد الكبريت على زيادة امتصاص الحديد والزنك في الدم.
  • يساعد في التئام الجروح: طحن الثوم ووضعه على الجروح يساعد في تسريع عملية التئام الجروح.
  • تعزيز جهاز المناعة: تساعد مكونات الثوم على تقليل الإجهاد التأكسدي في الجسم وبالتالي زيادة حصانة الجسم من الأمراض.
  • تحسين صحة العيون: يحتوي الثوم على السيلينيوم والكيرسيتين التي تساعد على حماية العين من الالتهابات والعدوى بالإضافة إلى فيتامين C.
  • تعزيز صحة الجهاز الهضمي: يساعد الثوم في تقليل الجهد والضغط على جدار المعدة، بالإضافة إلى تهدئة القولون وتحسين أداء الجهاز الهضمي.
  • التقليل من حدة الربو: شرب كوب من الحليب مع الثوم المسلوق يعمل على تقليل حدة النوبة التي تحدث نتيجة الربو.
  • زيادة الرغبة الجنسية: تُسهم مكونات الثوم في زيادة الرغبة الجنسية لدى الأشخاص وينصح بتناولها من قبل الأشخاص الذين يعانون من التعب بعد ممارسة النشاط الجنسي لتقليل من أعراض الإعياء والتعب.
  • محاربة السرطان: يضم الثوم واحد من المركبات المهمة التي تقلل من خطر الإصابة بالأورام السرطانية ويسمى ديليل تريسولفيد ويعرف DATS وهو علاج فعال في منع تطور الورم وانقسامه.

فوائد الثوم للتخسيس

يساعد تناول الثوم النيئ بشكل غير مباشر على زيادة حرق الدهون في الجسم، تعمل نبتة الثوم على توليد الحرارة في جسم الإنسان وبذلك التقليل من الخلايا الدهنية في جسم الإنسان وخفض نسبة الكوليسترول الضار[١]، ومن خلال زيادة الحرق في الجسم وزيادة التمثيل الغذائي تكمن فوائد الثوم للتخسيس، ويجدر الإشارة إلى أن تناول الثوم يعمل على بقاء المعدة ممتلئة حيث يمنع الثوم الشعور بالجوع لفترات طويلة، وإضافة الثوم في النظام الغذائي يُسهم في تنظيف الجهاز الهضمي من جميع السموم والأوساخ وبذلك زيادة كفاءة الهضم.[٣]

تم اثبات فوائد الثوم للتخسيس من خلال إجراء الأبحاث على الفئران، حيث تم تسمين ستة فئران قبل البدء بالأبحاث لضمان الحصول على نتائج صحيحة، ثم تم تقسيم الفئران إلى أربع مجموعات بشكل عشوائي كل منها يحتوي على عشرة فئران، منها من اتبع نظام عالي الدهون ومنها من اتبع نظام غذائي متوازن، وجد أن الفئران التي تناولت الثوم بانتظام لمدة 5 أسابيع نسبة الكوليسترول انخفضت لديهم بشكل ملحوظ كما لوحظ نزول الوزن بشكل كبير، بالإضافة إلى تقليل الشحوم والدهون المتراكمة في كل من الشرايين والأوعية.[٤]

مضار الإكثار من الثوم

على الرغم من فوائد الثوم للتخسيس وفوائده العديدة للجسم إلى أن الإكثار منه قد يضر في بعض الحالات، يسبب الثوم رائحة الفم الكريهة بسبب محتواه العالي من الكبريت وبعض المركبات العضوية، كما يسبب تناوله بشكله النيئ إلى حرقة في الفم أو المعدة، وغازات، والشعور بالغثيان، وقيء في حالة الإكثار منه، ورائحة غير جيدة للجسم عند التعرق.[٥]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "25 Interesting Benefits Of Raw Garlic", www.organicfacts.net, Retrieved 28-07-2019. Edited.
  2. "Garlic, raw", nutritiondata.self.com, Retrieved 28-07-2019. Edited.
  3. "Weight Loss: How To Use Raw Garlic To Lose Weight And Burn Belly Fat", www.ndtv.com, Retrieved 29-07-2019. Edited.
  4. "Effect of garlic on high fat induced obesity.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 29-07-2019. Edited.
  5. "GARLIC", www.webmd.com, Retrieved 29-07-2019. Edited.