فوائد البابونج للقولون

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
فوائد البابونج للقولون

البابونج

تعد نبتة البابونج إحدى النباتات العشبية السريعة النمو، والمتميزة برائحتها الزكيّة والقوية، وتكون أزهارها بيضاء أو ذات لون أصفر فاتح، كما يُمكن زراعته في حدائق المنزل، وتتواجد بتركيبته عدد من المواد والزيوت الطيّارة والفعالة التي تساهم بعلاج عدة أمراض، ومن تلك الأمراض المزعجة مشكلة القولون التي تنتج عن كثرة ضغوطات الحياة ومشاكل البيت والعمل، أو بسبب تناول النظام الغذائي الخاطئ والوجبات السريعة، وحدوث ألم ناجم عن الغازات ومغص بالقولون، مما يؤثر على قدرة المريض البدنية والذهنية، حيث تفيد خواص البابونج الطبيّة بعلاج وتهدئة القولون، والتخفيف من تلك الآلام والأعراض، لذا سنقوم خلال مقالنا هذا بالتعرف على فوائد البابونج للقولون.

فوائد البابونج للقولون

  • يعمل على تخفيف الآلام وتهدئته.
  • يساعد في علاج انتفاخات المعدة وتقلصاتها، والتخلص من الغازات.
  • يساهم في الحدّ من الألم بالأمعاء وتهيّجها.
  • مُلطّف لالتهابات القولون ومضاد لتشنجات البطن.
  • يعالج مشاكل الجهاز العصبي كالإمساك أو الإسهال وغيرها.
  • يقلل من الشعور بالتوتر والقلق المصاحب لمريض القولون.

طريقة تحضير منقوع البابونج

  • نقوم بوضع مقدار ملعقتان صغيرتان من أزهار البابونج المجففة بالماء المغلي جيداً.
  • نعمل على تغطيته ونتركه ينقع على الأقل خمسة عشر دقيقة.
  • يتم تصفيته بمصفاة الشاي وتناوله دافئاً صباحاً ومساءً، أو عند اللزوم والشعور بالألم.

فوائد البابونج للجسم

  • يساهم في تعزيز وتقوية الجهاز المناعي للجسم، حيث يعمل كمضاد للبكتيريا والشفاء من أمراض البرد والسعال.
  • يفيد في استرخاء العضلات وإراحة عضلات الرحم والتشنجات المصاحبة للدورة الشهرية.
  • يفيد في معالجة مشكلة القرحة بالمعدة والتخفيف من آلامها.
  • يساعد في توازن وتنظيم مستوى السكر في الدم، والتحكم بمرض السكر.
  • يساهم في علاج البواسير وتهدئة أوجاعه.
  • يفيد في علاج الصداع النصفي وفي التخلص من الأرق والنوم الهادئ.
  • بفيد في معالجة الأمراض الجلدية كالطفح الجلدي والأكزيما والصدفية والحساسية والتهابات البشرة.
  • يفيد في علاج أمراض الجهاز التنفسي وتقوية المناعة والقضاء على الجراثيم، وفي التخفيف من أعراض البرد والزكام والإنفلونزا.
  • يفيد عمل كمادات منه في معالجة تهيّج وتحسس العين والحرقة والاحمرار.

الأضرار الجانبية للبابونج

على الرغم من فوائد نبات البابونج المتعددة لصحة جسم الإنسان، لكن قد نصادف بعض الأضرار السلبية له منها:

  • يصاب البعض بمشكلة الحساسية المفرطة، بسبب تناوله بكثرة، مما يستدعي الاعتدال في استخدامه وشربه،
  • كما يضر تناوله بصحة الحامل والجنين، ويؤدي إلى النزيف، وذلك لاحتوائه على مادة (الكومارين) التي تسبب الاضطراب والإجهاض.
  • يجب الحذر عند تناوله مع أدوية تخثر الدم.
  • يتسبب بالنعاس والخمول، لذلك يُنصح بعدم الإكثار من تناوله قبل أو أثناء قيادة المركبات.