فضل سورة الغاشية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٢ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
فضل سورة الغاشية

سورة الغاشية

الغاشية السورة المكية التي نزلت على الرسول -صلى الله عليه وسلم- قبل سورة الكهف وبعد سورة الذاريات وعُدّت السورة السابعة والستين من حيث ترتيب النزول والسورة الثامنة والثمانين في ترتيب سُور المصحف العثمانيّ، وهي من سُور المفصَّل، وتقع آياتها الستة والعشرين في الربع الخامس من الحزب الستين من الجزء الثلاثين، والغاشية اسمٌ من أسماء يوم القيامة كما عُرفت باسم سورة هل أتاك حديث الغاشية، وفي بعض كُتب التفسير اسم سورة هل أتاك، وهذا المقال يُسلط الضوء على فضل سورة الغاشية.

مضامين سورة الغاشية

افتتحت السورة آياتها بتوجيه الخطاب للنبي -صلى الله عليه وسلم- للإشارة إلى يوم القيامة وما فيه من أهوالٍ وشدائد وهو موجهٌ للرسول ويجوز اعتباره عامًّا لكل الناس؛ فهم أولى بالعمل والاستعداد لهذا اليوم العصيب، وتضمنت السورة ما يأتي: [١][٢]

  • جزاء كلٍّ من المؤمنين والكفار يوم القيامة.
  • التدليل على قدرة الله وتفرده بالخلق من خلال ضرب الأمثلة في خلق الإبل وهو من أهم الحيوانات عند العرب، إلى جانب الإشارة إلى خلق كل ما تستعظمه النفس البشرية وهي السماء والجبال والأرض.
  • الإشارة إلى أن إعادة الخلق -البعث بعد الموت- أسهل لمن خلق ابتداءً.
  • حثّ الرسول على الثبات على الدعوة وألا يولي إعراض الكفار اهتمامًا.
  • اختتام السورة بالتذكير بالحقيقة الراسخة، وهي رجوع الناس كافةً إلى الله يوم القيامة للحساب ثم الجزاء. [١][٢]

فضل سورة الغاشية

ورد في فضل سورة الغاشية أحاديث صحيحة تُشير إلى قراءة الرسول -صلى الله عليه وسلم- لها في مواضع عديدة من صلواته ومنها صلاة العيدين: "كان النبيُّ يقرأُ في العيدينِ: "سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الْأَعْلَى" [٣] و"هَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ الْغَاشِيَةِ" [٤][٥] ومن فضل سورة الغاشية مواظبة الرسول على قراءتها في الركعة الثانية من صلاة الجمعة: "أنَّ رسولَ اللَّهِ -صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ- كانَ يقرأُ في صلاةِ الجمعة بـ"سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الْأَعْلَى"[٣] و"هَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ الْغَاشِيَةِ"[٤][٦] وأيضًا كان يقرأ بسورة الجمعة ثم سورة الغاشية:" أنَّ الضَّحَّاكَ بنَ قيسٍ سألَ النُّعمانَ بنَ بشيرٍ ماذا كانَ يقرأُ بِهِ رسولُ اللَّهِ -صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ- يومَ الجمعةِ على إثرِ سورةِ الجمعةِ فقالَ: كانَ يقرأُ بِـ"هَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ الْغَاشِيَةِ"[٤][٧]، وأيضًا ممّا ورد في فضل سورة الغاشية قراءة الرسول لها في صلاة العيديْن:" أنَّ رسولَ اللَّهِ -صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ- كانَ يقرأُ في العيدينِ ويومِ الجمعةِ بـ"سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الْأَعْلَى" [٣] و"هَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ الْغَاشِيَةِ" [٤] قالَ وربَّما اجتمعا في يومٍ واحدٍ فقرأَ بِهما" [٨]، وأيضًا قراءتها في صلاتي الظهر والعصر:"كان يقرأ في الظهرِ والعصرِ بـ"سَبّحِ اسْمَ رَبِّكَ الأَعْلَى"[٣] و"هَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ الغَاشِيَةِ"[٤][٩][١٠][١١]

تفسير آية أفلا ينظرون إلى الإبل كيف خلقت

قال تعالى: "أَفَلَا يَنظُرُونَ إِلَى الْإِبِلِ كَيْفَ خُلِقَتْ" [١٢] وجه الله سبحانه قريشًا إلى النظر إلى أعظم المخلوقات في بيئتهم وهو الجمل كيف خُلق بهذه الهيئة العظيمة من طول العنق والقوائم وثِقل الوزن ومع ذلك سرعة الحركة والقدرة على حمل الأثقال والمتاع، وقدرته على التكيف مع المناخ الصحراوي القاسي في الصيف والشتاء وتحمل العطش والجوع لفتراتٍ طويلةٍ؛ فالذي خلق هذا المخلوق بكل تلك الصفات التي يعلمها العرب جميعًا كون الإبل أمرًا ضروريًّا لحياتهم في تلك الأزمنة فهو القادر على البعث والجزاء وأنّ المتفكر يُسلِّم بتلك القدرة. [١٣]

 

فيديو عن فضل سورة الغاشية

في هذا الفيديو يوضح فضيلة الدكتور عبد الرحمن إبداح فضل سورة الغاشية. [١٤]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب تفسير القرآن التحرير والتنوير سورة الغاشية،,  "www.islamweb.net"، اطُّلع عليه بتاريخ 19-10-2018، بتصرف
  2. ^ أ ب تفسير سورة الغاشية،,  "www.alukah.net"، اطُّلع عليه بتاريخ 20-10-2018، بتصرف
  3. ^ أ ب ت ث {الأعلى: الآية 1}
  4. ^ أ ب ت ث ج {الغاشية: الآية 1}
  5. الراوي: سمرة بن جندب، المحدث: الألباني، المصدر: إرواء الغليل، الصفحة أو الرقم: 644، خلاصة حكم المحدث: صحيح
  6. الراوي: سمرة بن جندب، المحدث: الألباني، المصدر: صحيح أبي داود، الصفحة أو الرقم: 1125، خلاصة حكم المحدث: صحيح
  7. الراوي: عبيدالله بن عبدالله بن عتبة، المحدث: الألباني، المصدر: صحيح أبي داود، الصفحة أو الرقم: 1123، خلاصة حكم المحدث: صحيح
  8. الراوي: النعمان بن بشير، المحدث: الألباني، المصدر: صحيح أبي داود، الصفحة أو الرقم: 1122، خلاصة حكم المحدث: صحيح
  9. الراوي: أنس بن مالك، المحدث: الألباني، المصدر: السلسلة الصحيحة، الصفحة أو الرقم: 1160، خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح
  10. فضل قراءة سورة الغاشية،,  "www.islamweb.net"، اطُّلع عليه بتاريخ 20-10-2018، بتصرف
  11. السنة في قراءة صلاة الجمعة،,  "www.islamweb.net"، اطُّلع عليه بتاريخ 20-10-2018، بتصرف
  12. {الغاشية: الآية 17}
  13. تفسير قوله تعالى: أفلا ينظرون إلى الإبل كيف خلقت،,  "www.binbaz.org.sa"، اطُّلع عليه بتاريخ 20-10 -2018، بتصرف
  14. فضل سورة الغاشية، "www.youtube.com"، اطُّلع عليه بتاريخ 23-01 -2019