علاقة النفط بالدولار الأمريكي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٧ ، ١٥ أغسطس ٢٠١٩
علاقة النفط بالدولار الأمريكي

الشريط الإخباري

تأثرت أسعار النفط بشكلٍ كبير نتيجة علاقة النفط بالدولار الأمريكي، فقد أدى خطاب رئيس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول بخصوص السياسة النقدية وتلميحات بخصوص تخفيض سعر الفائدة خلال العام القادم إلى اضطرابات كبيرة في الأسواق، وقد ظهر أثر خطاب باول على العديد من أزواج العملات والسلع مقابل الدولار والذي أثر بشكلٍ كبير على مؤشر الدولار، فما علاقة النفط بالدولار الأمريكي؟ هذا ما سيتم الإجابة عنه خلال المقال.

الدولار الأمريكي دوليًا

التعرف على استخدامات الدولار الأمريكي دوليًا ضروري لمعرفة علاقة النفط بالدولار الأمريكي، بالإضافة إلى أن الدولار العملة الرئيسة للولايات المتحدة الأمريكية، يتم استخدام الدولار الأمريكي كوحدة قياس للعملة في الأسواق العالمية للسلع مثل الذهب والنفط وهذه الأخيرة تسمى أحيانًا البتروكيماويات وهي مصدر مصطلح البترودولار، وتتعامل بعض الشركات غير الأمريكية في الأسواق المعولمة مثل إيربس Airbus وتكون أسعارها بالدولار، ويعد الدولار الأمريكي العملة الاحتياطية الأولى على مستوى العالم ويليه اليورو، بالإضافة إلى حيازته من البنوك المركزية والمؤسسات الأخرى، والواقع أن معظم الأوراق النقدية الأمريكية موجودة خارج الولايات المتحدة الأمريكية.[١]

النفط والاقتصاد والأفراد

ومن الأمور التي يجب النظر إليها لمعرفة علاقة النفط بالدولار الأمريكي تأثير النفط على الاقتصاد والأفراد، إذ إن أسعار النفط المرتفعة تؤدي إلى زيادة أسعار الوقود الأخرى، مثل البنزين والسولار المستخدم في تدفئة المنازل، كما أنها مسؤولة عن 55% من سعر البنزين، بينما التوزيع والضرائب تؤثر على النسبة المتبقية وهي 45%، والذي بدوره يقود إلى زيادة تكلفة توليد الطاقة الكهربائية والتصنيع، كما وتؤثر أسعار النفط على 96% من أجور النقل و43% من المنتجات الصناعية و21% من الاستخدامات السكنية والتجارية و3% من الطاقة الكهربائية، لذا فإن ارتفاع أسعار النفط يزيد من تكلفة كل شيء يتم شراؤه وبالتالي يخلق التضخم، بالإضافة لتأثيرات النفط على البيئة والناتج عن حرق الوقود الذي يؤدي إلى إطلاق عاز ثاني أكسيد الكربون، ومن أهم هذه التأثيرات ظاهرة الاحتباس الحراري.[٢]

علاقة النفط بالدولار الأمريكي

يتم قياس النفط الخام بالدولار الأمريكي، لذلك أي ارتفاع أو انخفاض في الدولار أو في سعر النفط يولد إعادة تنظيم فورية بين الدولار الأمريكي والعديد من أزواج الفوركس، وهذه التحركات أقل ترابطًا في الدول التي ليس لديها احتياطي كبير من النفط الخام مثل اليابان، وأكثر ترابطًا في الدول التي لديها احتياطي كبير من النفط الخام مثل كندا وروسيا، كما أن الدول التي تشتري النفط الخام بالإضافة للدول المنتجة للنفط تتبادل الدولار بنظام يسمى البترودولار.[٣]

ولفهم علاقة النفط بالدولار الأمريكي بشكل أفضل يجب معرفة تأثير الدولار الأمريكي على النفط، ففي الوقت الذي انتقلت فيه الولايات المتحدة بأنظمة إنتاج النفط حول العالم، استفاد الدولار الأمريكي من الانخفاض الحاد في أسعار النفط الخام لعدة أسباب منها، أن النمو الاقتصادي في الولايات المتحدة الأمريكية منذ السوق الهبوطي كان قويًا على غير العادة مقارنةً مع شركائها التجاريين، والذي أدى بدوره إلى الحفاظ على سلامة الميزانية، كما أن قطاع الطاقة يساهم بشكلٍ كبير في الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة، كما ويقلل التنوع الاقتصادي الكبير في الولايات المتحدة من اعتمادها على هذه الصناعة المنفردة.[٣]

الاطلاع على نظام البترودولار سيوضح العلاقة بين النفط والدولار الأمريكي، وبدايةً سيتم التعرف على نظام البترودولار قبل التعرف على تأثير البترودولار على الدولار الأمريكي والذي سيقود لفهم علاقة النفط بالدولار الأمريكي، فنظام البترودولار هو تبادل النفط بالدولار الأمريكي بين البلدان التي تشتري النفط والدول المنتجة له، فبعد انهيار المعيار الذهبي بريتون وودز Bretton Woods في بداية السبعينات، قانت الولايات المتحدة بإبرام صفقة مع المملكة العربية السعودية لمعايرة أسعار النفط بالدولار الأمريكي، ومن خلال هذه الصفقة ولد نظام البترودولار، ومع التحرك النموذجي بعيدًا عن أسعار الصرف المُثبتة والعملات المدعومة بالذهب إلى العملات غير المدعومة وأنظمة الأسعار العائمة.[٤]

كما ورفع نظام البترودولار الدولار الأمريكي بجعله العملة الاحتياطية العالمية، لذا فإن الولايات المتحدة تتمتع بعجز تجاري مستمر وهي سيطرة اقتصادية عالمية، ونظام البترودولار يوفر للأسواق المالية في الولايات المتحدة مصدرًا للسيولة والتدفقات المالية لرأس المال الأجنبي من خلال إعادة التدوير للبترودولار، ونظرًا لأن النفط يعد السلعة الأكثر طلبًا عالميًا والذي يتم تسعيره بالدولار، فقد ساعد البترودولار على رفع الدولار الأمريكي وجعله عملة مهيمنة عالميًا، ببساطة يتم مبادلة النفط بالدولار الأمريكي، فالبترودولار هي دولار أمريكي يُدفع للدول المصدرة مقابل البترول، كما ويعد البترودولار مصدر الدخل الرئيس للعديد من أعضاء منظمة أوبك والمُصدرين الأخرين للنفط، ونظرًا لأن النفط مقوَّم بالدولار فإن القوة الشرائية للبترودولار يعتمد على قيمة الدولار الأمريكي، لذا عندما يهبط الدولار الأمريكي يهبط البترودولار.[٤]

وللدولار تأثير على العديد من السلع ومنها النفط وهو أن السلع تعد أصول عالمية يتم المتاجرة بها في جميع أنحاء العالم، ويقوم المشترين الأجانب بشراء السلع الأمريكية مثل النفط بالدولار، لذا عندما تنخفض قيمة الدولار يكون لدى المشترين قوة شرائية أكبر لأن ذلك يتطلب كمية أقل من العملة المحلية لشراء الدولار، وحسب الاقتصاد الكلاسيكي فإن انخفاض الأسعار عادةً ما يؤدي إلى زيادة الطلب، ومما سبق يتبيَّن أن علاقة النفط بالدولار الأمريكي مرتبطة بسعر صرف الدولار وسعر برميل النفط.[٥]

المراجع[+]

  1. "International use of the U.S. dollar", www.wikiwand.com, Retrieved 14-08-2019. Edited.
  2. "Crude Oil, Its Types, Uses, and Impact", www.thebalance.com, Retrieved 14-08-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Understanding the Correlation of Oil and Currency", www.investopedia.com, Retrieved 13-08-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "How Petrodollars Affect The U.S. Dollar", www.investopedia.com, Retrieved 14-08-2019. Edited.
  5. "How the Dollar Impacts Commodity Prices", www.thebalance.com, Retrieved 15-08-2019. Edited.