علاج موت خلايا المخ

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٩ ، ٤ سبتمبر ٢٠١٩
علاج موت خلايا المخ

تلف المخ أو الأذية الدماغية

هي إصابة تؤدي إلى تدمير وتلف الخلايا الدماغية، والتي تحدث نتيجة مجموعة من العوامل الداخلية كالأورام أو السكتة الدماغية والتي قد ترجع إلى نقص إمدادات الدم إلى منطقة من الدماغ بسبب شريان مسدود، أو سكتة نزفية نتيجة انفجار أحد الشرايين وانسكاب الدم في أنسجة المخ[١]، أو العوامل الخارجية كالإصابات الرضية التي تتبع الصدمات الجسدية أو السقوط أو إصابة الرأس من مصدر خارجي، ولا يقوم الدماغ بإصلاح نفسه كما هو المعتاد في الإصابات الجسدية الأخرى، أي لا يمكن علاج موت خلايا المخ ذاتيًا ولكن يمكن تدارك هذا التلف بالعلاج المبكر والفوري للأذية الدماغية وذلك بالاعتماد على سبب الإصابة والأعراض التي يعاني منها الشخص المصاب.[٢]

أعراض الأذية الدماغية وموت خلايا المخ

هناك العديد من الأعراض التي تنتج عن الأذية الدماغية والتي يعتمد عليها طريقة علاج موت خلايا المخ وهي تندرج في أربع فئات رئيسة حسب موقع الأذية الدماغية:[٣]

  • أعراض معرفية: والتي تشمل صعوبة في معالجة المعلومات والتعبير عن الأفكار، بالإضافة إلى صعوبة في فهم الآخرين وضعف القدرة على صنع القرار وفقدان الذاكرة.
  • أعراض إدراكية حسية: وهي تتضمن تغير في السمع أو الرؤية أو الشعور باللمس، أو عدم القدرة على الشعور بالوقت والمكان، بالإضافة إلى اضطرابات الشم والتذوق وزيادة الحساسية للألم.
  • أعراض جسدية: كالصداع المستمر والتعب العقلي والبدني الشديد، كما تشتمل الأعراض على شلل وارتعاش وحساسية للضوء واضطرابات في النوم وفقدان الوعي.
  • أعراض عاطفية سلوكية: انخفاض القدرة على تحمل الضغوطات ونفاد الصبر سريعًا وزيادة العدوانية والمبالغة في ردود الفعل أحيانًا.

علاج موت خلايا المخ

على الرغم من أن العلاج المبكر للأذية الدماغية لا يضمن عدم وجود آثار دائمة، إلا أنه يساعد بشكل كبير في التقليل من حدوث خطر دائم في الدماغ، فبغض النظرعن نوع الأذية، يعد العلاج السريع أمرًا بالغ الأهمية، إذ يعتمد علاج موت خلايا المخ على نوع الأذية الدماغية والتي يمكن تحديدها من خلال إجراء فحص بالأشعة المقطعية في حال كانت الأذية ناتجة عن سكتة دماغية لمعرفة فيما إذا كان سبب السكتة نزفيًا أو إقفاريًا، بالنسبة للسكتة الدماغية الناجمة عن نقص إمدادات الدم إلى المخ، يمكن للأدوية في بعض الأحيان حل جلطة الدم التي تسد الشريان، وهذا العلاج يعيد تدفق الدم إلى أنسجة المخ ويزود خلايا الدماغ بالأوكسجين الذي تحتاجه للبقاء على قيد الحياة إذا تم استخدامه في وقت مبكر أي خلال حوالي أربع ساعات ونصف من بداية حدوث السكتة، أما في حال تجاوز هذه الفترة الزمنية يتم استخدام طريقة أخرى لإيصال الدواء مباشرة إلى المنطقة المسدودة عبر أنبوب بلاستيكي رفيع يدعى القسطرة. وأما السكتة الدماغية النزفية فيمكن العلاج عبر إجراء عمل جراحي لإزالة الدم أو يمكن علاجها بالراحة التامة في الفراش مع المراقبة الدقيقة والرعاية الطبية في المستشفى.[١]

فيديو عن علاج موت خلايا المخ

في هذا الفيديو يتحدث استشاري جراحة الدماغ والأعصاب والعمودي الفقري الدكتورعلي الجمال عن علاج موت خلايا المخ.[٤]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Early treatment following stroke dramatically decreases risk of permanent brain damage", www.mayoclinic.org, Retrieved 8-8-2019. Edited.
  2. "Brain Damage: Symptoms, Causes, Treatments", www.webmd.com, Retrieved 18-8-2019. Edited.
  3. "Brain Damage: Symptoms, Causes, Treatments", www.medicinenet.com, Retrieved 18-8-2019. Edited.
  4. "علاج موت خلايا المخ", youtube.com, Retrieved 04-09-2019.