علاج قصر القامة عند البنات

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٦ ، ٢١ يوليو ٢٠١٩
علاج قصر القامة عند البنات

تعريف قصر القامة

قصر القامة هو مصطلح عام يطلق على الأشخاص الذين يكون طولهم أقل بكثير من المتوسط مقارنة بطول قامة أقرانهم، يمكن أن يطلق هذا المصطلح على البالغين، إلا أنه أكثر شيوعًا للإشارة إلى قصر قامة الأطفال، يمكن أن يكون الطفل أقصر بكثير من أصدقائه ويتمتع بصحة جيدة، ويعتبر هذا طبيعيًا بشكل خاص إذا كان كلا الوالدين أقصر من الطول المتوسط، وتعد الوراثة هي المحدد الرئيسي للطول، مع ذلك يمكن أن يشير قصر القامة إلى وجود مشكلة طبية، في هذه الحالات يمكن أن ينمو العديد من الأطفال إلى ارتفاع طبيعي بمساعدة العلاج المناسب، سيتم عرض هذا الموضوع بالتفصيل والتطرق لعلاج قصر القامة عند البنات في هذا المقال.[١]

أسباب قصر القامة عند البنات

يعتمد النمو على مجموعة معقدة ومتداخلة من العوامل، منها التركيب الجيني والتغذية والتأثيرات الهرمونية، فيمكن أن يحدث قصر القامة في العائلات بصورة متوارثة أو يمكن أن ينتج عن نقص هرموني أو تغير جيني، ويعد السبب الأكثر شيوعًا لقصر القامة عند البنات وغيرهن هو وجود آباء يقل طولهم عن المتوسط، أي ولادة طفل قصير القامة لأب وأم قصيرين، ولكن حوالي 5 بالمائة من الأطفال الذين يعانون من قصر القامة لديهم حالة طبية مرضية، ويعد الآتي أهم أسباب قصر القامة:[٢]

  • سوء التغذية بسبب المرض أو نقص المواد الغذائية.
  • قصور الغدة الدرقية والذي يؤدي إلى نقص هرمون النمو.
  • وجود ورم في الغدة النخامية.
  • أمراض الرئتين والقلب والكلى والكبد والجهاز الهضمي.
  • الأمراض التي تؤثر على إنتاج الكولاجين والبروتينات الأخرى.
  • بعض الأمراض المزمنة كالاضطرابات الهضمية وغيرها من الاضطرابات الالتهابية.
  • الإصابة في الرأس أثناء الطفولة إلى انخفاض النمو.
  • أمراض الروماتيزم كالتهاب المفاصل، وقد يحدث هذا بسبب المرض أو نتيجة لعلاج الجلوكورتيكويد الذي يمكن أن يؤثر على إفراز هرمون النمو.

علاج قصر القامة عند البنات

عادةً يبدأ علاج قصر القامة عند البنات قبل مرحلة البلوغ، ويكون العلاج بعد مرحلة البلوغ علاجًا جراحيًا، أما العلاج قبل البلوغ يكون طبيًا ويعتمد على السبب الذي نتج عنه قصر القامة، بالنسبة للأطفال الذين يعانون من قصر القامة الطبيعي الوراثي، لا يوجد علاج ضروري لهم بشكل عام، ومن الضروري أن يفهم الوالدان أن هرمون النمو غير فعال في زيادة الطول عند الأطفال الذين يعانون من قصر القامة الوراثي؛ فنسب هرمون النمو لديهم طبيعي، وتشمل الأدوية العلاج ببدائل هرمون الغدة الدرقية للأطفال المصابين بقصور الغدة الدرقية، والعلاج بهرمون النمو في الحالات التي يكون فيها القصر بسبب نقص هرمون النمو، أما بالنسبة للعلاج الجراحي فقد تكون الجراحة ضرورية إذا تم اكتشاف ورم في المخ يسبب نقص هرمون النمو،[٣] كما أن عملية إطالة الأطراف للبالغين ممكنة ومتاحة ولكنها عملية خطيرة ولها مضاعفات مرضية واحتمالية وفاة عالية ولا يوصى بها.[٤]

المراجع[+]

  1. "What Causes Short Stature?", www.healthline.com, Retrieved 19-7-2019. Edited.
  2. "Short stature: Causes, types, and treatments", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 19-7-2019. Edited.
  3. "Short Stature in Children", www.emedicinehealth.com, Retrieved 19-7-2019. Edited.
  4. "Short Stature Treatment & Management", emedicine.medscape.com, Retrieved 19-7-2019. Edited.