علاج صعوبات التعلم عند الأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥١ ، ١٨ أغسطس ٢٠١٩
علاج صعوبات التعلم عند الأطفال

صعوبات التعلم عند الأطفال

يُشير مفهوم صعوبات التعلّم عند الأطفال إلى المشكلة التي تحدث في عمليّة مُعالجة المعلومات؛ حيث تؤدّي هذه المُشكلة أو الاضطراب إلى منع الشّخص من تعلّم مهارة معيّنة أو استخدامها بطريقةٍ فعّالةٍ، وغالبًا ما تُصيب هذه المشكلة الأشخاص ذوي الذّكاء المتوسّط أو الأقل من المتوسّط، وتظهر على شكل فجوةٍ بين المهارة المُتوقّع إنجازها بالاعتماد على العمر والذكاء وبين الأداء الأكاديميّ، وهُناك أنواع شائعة من صعوبات التعلّم وهي التي تؤثّر على قدرة الطّفل في القراءة أو الكتابة المتوقّعة والرياضيات والمهارات غير الشفويّة، ويجب اللجوء لطرق علاج صعوبات التعلم عند الأطفال في تشخيص الإصابة بالمشكلة.[١]

أعراض صعوبات التعلم عند الأطفال

تؤثّر مشكلة صعوبات التعلّم في قدرة الشّخص المُصاب على تفسير الأمور التي يراها أو يسمعها أو على قدرته في ربط المعلومات من الأجزاء المُختلفة في الدّماغ، وقد يظهر هذا العائق بالعديد من الطرق كمواجهة صعوبات في اللغة المقروءة أو المكتوبة أو التنسيق أو التحكّم بالنّفس أو الانتباه، وقد تمتد بعض الصعوبات للعمل المدرسيّ الذي يُعيق بدوره تعلّم القراءة والكتابة أو المهارات الحسابيّة، وقد تؤثّر هذه المشكلة على الشّخص المُصاب مدى الحياة، كما قد تؤثّر على أجزاء معيّنة من الحياة كالمدرسة أو العمل أو الحياة اليوميّة أو العائلة والصداقة واللعب،[٢] لذلك يجب البحث عن طرق علاج صعوبات التعلم عند الأطفال، وفيما يأتي ذكر للأعراض التي قد تُرافق الإصابة بالمشكلة:[٣]

  • قلّة الحماس لممارسة القراءة أو الكتابة.
  • مواجهة صعوبات في تذكّر الأشياء.
  • البطء في أداء المهام.
  • مواجهة صعوبة في اتّباع الاتجاهات.
  • مواجهة صعوبة في المحافظة على التركيز في مهمّة معيّنة.
  • مواجهة صعوبة في فهم الأفكار المختصرة.
  • قلّة الانتباه للتفاصيل أو الإفراط بالانتباه للتفاصيل.
  • ضعف العلاقات الاجتماعيّة.
  • الفوضويّة.

علاج صعوبات التعلم عند الأطفال

قد يتعرّض الطفل للإصابة بمشكلة صعوبات التعلّم نتيجةً لحدوث اختلافات في الدّماغ تؤثّر على طريقته في معالجة المعلومات، وغالبًا ما تظهر هذه الاختلافات عند الولادة، وقد تلعب العديد من العوامل الأخرى دورًا بالإصابة بالمشكلة أو تطوّرها ومنها: الجينات والتعرّض للمواد البيئيّة كالرّصاص والتعرّض لمشاكل أثناء فترة الحمل كإفراط تناول المرأة الحامل لمادة معيّنة، ويُمكن التقليل من هذه المشكلة عن طريق الالتزام بطرق علاج صعوبات التعلم عند الأطفال، ومنها الآتي:[٤]

  • التعليم الخاص: يُعدّ التعليم الخاص من أبرز طرق علاج صعوبات التعلّم عند الأطفال؛ حيث قد يسهم المعلّم أو المختص في مساعدة الطفل على تعلّم المعارات عن طريق بناء القدرات وإيجاد الطرق التي تعوّض نقاط الضعف، كما قد يلجأ المعلّمون لطرق التّعليم الخاصّة وصنع التغييرات في غرفة الصّف أو استخدام تقنيّات تساعد الطفل، كما قد يحصل بعض الأطفال على مساعدة من معالجي اللغة أو النطق.
  • العلاج النفسي: قد يُعاني الطفل المصاب بصعوبات التعلّم من قلّة الثّقة بالنّفس والإحباط والمشاكل الأخرى؛ ولذلك فإنّ اللجوء إلى العلاج النفسيّ يسهم في مساعدة الطفل على فهم هذه المشاعر وتطوير الطرق التي تساعده على تجاوزها وبناء علاقات صحيّة.

فيديو عن الكشف عن صعوبات التعلم عند الأطفال

في هذا الفيديو تتحدث المعالجة النفسية لينة عاشور حول الكشف عن صعوبات التعلم عند الأطفال، وتؤكد أنَّه ليس بالضرورة وجود ضعف قدرات ذهنية في حال وجود صعوبات تعلم عند الأطفال، وتوضح أن هناك العديد من أشكال صعوبات التعلم والتي ليس بالضرورة أن تجتمع في حالة واحدة مثل صعوبة القراءة أو الحساب أو الكتابة.[٥]

المراجع[+]

  1. "Children's health", www.mayoclinic.org, Retrieved 16-08-2019. Edited.
  2. "Medical Definition of Learning disability", www.medicinenet.com, Retrieved 16-08-2019. Edited.
  3. "Detecting Learning Disabilities", www.webmd.com, Retrieved 16-08-2019. Edited.
  4. "Learning Disabilities", medlineplus.gov, Retrieved 17-08-2019. Edited.
  5. "الكشف عن صعوبات التعلم عند الأطفال"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 18-08-2019.